تأميـــن

شركات التأمين تستثمر‮ ‬%52‮ ‬من أموال العملاء في‮ ‬الداخل


كتب -أحمد رضوان ومروة عبدالنبي:
 
بدأت شركات التأمين في تنفيذ خطة لزيادة استثماراتها في السوق المحلية، عبر زيادة نسب الأموال التي تحتفظ بها وتديرها في الداخل، وتخفيض نسب الأموال، التي يتم إسنادها إلي شركات إعادة التأمين العالمية، وفقاً لآلية إعادة التأمين، التي تقوم علي توزيع حصص من عمليات التأمين خارج الحدود لتقليل الخطر.

 
علمت »المال« أنه حتي نهاية النصف الأول من العام المالي الحالي، نجحت شركات التأمين في زيادة نسب الأموال التي تحتفظ بها وتستثمرها في مصر إلي %51.9 من أموال عملائها، مقارنة بـ %49.8، في النصف الأول من العام المالي 2008/2007 ما يعني أن سوق التأمين المحلية، أصبحت قادرة علي الاحتفاظ بالحجم الأكبر من الأخطار.
 
وكشف مسئول تأميني بارز، عن أن خطط الاستثمار التي أرسلتها الشركات لهيئة الرقابة علي التأمين أكدت أن هناك ارتفاعاً كبيراً في نسب احتفاظها بالأقساط واستثمارها محلياً بنهاية العام المالي الحالي، وتحديداً شركات التأمين المملوكة للدولة، خاصة في ظل سعي شركة مصر للتأمين إلي دعم تواجدها كإحدي شركات إعادة التأمين الإقليمية، والاتجاه إلي دعم القاعدة الرأسمالية لشركة التأمين الأهلية بنحو 100 مليون دولار ستساعدها علي زيادة حدود احتفاظها بالأقساط بصورة أكبر.
 
وأضاف أن موجة التشدد التي بدأت تتبناها بعض أسواق إعادة التأمين العالمية ستدعم اتجاه الشركات نحو تقوية مراكزها المالية، ودعم قواعدها الرأسمالية بصورة تقودها إلي تخفيف الاعتماد علي أسواق إعادة التأمين في توزيع الأخطار، والاحتفاظ بحدود أعلي منها.
 
علمت »المال« أن شركتي التأمين العامة »مصر«، و»الأهلية« صعدت بالحدود التي تحتفظ بها من أقساط التأمين إلي %52.9 في النصف الأول من العام المالي الحالي، مقارنة بـ %52.2 في نفس الفترة من العام الماضي بزيادة قدرها 2.7 نقطة مئوية، وحققت »التأمين الأهلية« ثالث أعلي نسبة احتفاظ في السوق، بلغت %76.1 مقابل %75 في النصف الأول من 2008/2007، وحققت »مصر للتأمين« %50.3 معدل احتفاظ، مقارنة بـ %48.2 في نفس الفترة من العام السابق.
 
في حين رفعت شركات القطاع الخاص من حدود احتفاظها بالأقساط واستثمارها محلياً من مستوي %49 في النصف الأول من العام المالي 2008/2007، إلي %50.3 في النصف الأول من العام المالي الحالي.
 
وفي سباق الصدارة، احتلت شركة وثاق للتأمين في العام الأول من عملها صدارة السوق، في قائمة الأعلي احتفاظاً بالأقساط، وبلغ معدل احتفاظ الشركة %87.7 وجاءت في المرتبة الثانية شركة »رويال للتأمين«، التي صعدت بمعدل احتفاظها بسرعة الصاروخ من مستوي %58.2 خلال النصف الأول من العام المالي 2008/2007، إلي %81.1 في النصف الأول من العام المالي الحالي، ثم »التأمين الأهلية« في المرتبة الثالثة بمعدل احتفاظ بلغ %76.1.
 
واحتلت الشركة المصرية للتأمين التكافلي فرع الممتلكات المرتبة الرابعة بمعدل احتفاظ %71.4 تلتها شركة بيت التأمين المصري السعودي في المركز الخامس بـ%69.6، ثم »المهندس للتأمين«  في المركز السادس بـ%60.2 تلتها المجموعة العربية المصرية للتأمين »أميج« في المرتبة السابعة بـ %59.4، وفي المركز الثامن جاءت شركة مصر للتأمين بمعدل احتفاظ %50.3، ثم شركة بوبا مصر للتأمين الطبي في المركز التاسع بـ %50، ثم »قناة السويس للتأمين« في المرتبة العاشرة بـ %45.6.

وجاءت شركة »إيه أي جي مصر« في المركز الحادي عشر بمعدل احتفاظ %44.7 ثم »أليانز مصر لتأمينات الممتلكات« في المرتبة الثانية عشرة بـ %41.5، ثم »الدلتا للتأمين« في المركز الثالث عشر بـ %35، واحتلت شركة إيس للتأمين مصر المركز الرابع عشر بـ%28.8، وفي المركز الخامس عشر جاءت الشركة المصرية لضمان الصادرات بـ %15.3. وبصورة عامة، حققت 7 شركات زيادة في معدلات احتفاظها، وهي »مصر« و»الأهلية« و»المهندس« و»إيس«، إضافة إلي »رويال« و»أليانز« و»بيت التأمين«، في حين شهدت معدلات احتفاظ  5 شركات تراجعات متفاوتة، وهي »قناة السويس« و»الدلتا« و»إيه أي جي« و»أميج« و»ضمان الصادرات«، وثبت معدل احتفاظ شركة واحدة هي »بوبا مصر للتأمين الطبي«، وشهدت نتائج النصف الأول بزوغ شركتين جديدتين للمرة الأولي، هما »المصرية للتأمين التكافلي« و»وثاق مصر للتأمين التكافلي«.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة