أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

يوفنتوس يحافظ على صدارة الكالتشيو بفوز صعب على الميلان


 على المصرى:
 
حافظ يوفنتوس الإيطالى على الفارق، الذى يفصله عن أقرب منافسيه فى الكالتشيو، وذلك بعد فوزه أمس على غريمه التقليدى أيه سى ميلان بهدف نظيف بملعب يوفنتوس أرينا، فى إطار مباريات الأسبوع 33 من الدورى الإيطالى، وارتفع رصيد السيده العجوز لـ 77 نقطة بفارق 11 نقطة عن نابولى الوصيف، بينما تجمد رصيد الميلان عند النقطة 59 احتل بها المركز الثالث.
 
 
افتقدت المباراه للمحات الفنية وغلب عليها الإثارة والحماس، وتميزت بالتكتيك من أنتونيو كونتى المدير الفنى ليوفنتوس، وماسيمو أليجرى المدير الفنى لميلان، وتبادل الفريقان السيطرة على شوطى المباراة، حيث سيطر الروسونيرى على الشوط الأول بلا خطورة تذكر، فيما سيطر اليوفى على الشوط الثانى، وأحرز هدف المباراة الوحيد عن طريق فيدال فى الدقيقة 57 من ضربة جزاء.
 
بدء كونتى اللقاء، وهو لا يريد الخسارة سعيًا للاقتراب أكثر من لقب بطولة الدورى، مع اقتراب المسابقة من نهايتها، ويعرف أنه يواجه فريق لديه من الخبرات والشباب ما يمكنه من إحراج السيدة العجوز فلعب بطريقة 3-5-1-1، أما أليجرى فكان يبحث عن النقاط الثلاثة للاقتراب أكثر من نابولى، صاحب المركز الثانى، فى محاولة لخطف الوصافة فى المباريات الأخيرة، ولعب بطريقة هجومية 4-3-3.
 
أبرز ما جاء فى الشوط الأول هو إصابة حارس الميلان المخضرم ابياتى وخروجه ونزول البديل أميليا فى الدقيقة 14، كما أن التنظيم الدفاعى للفريقين غلب على المحاولات الهجومية، ولم يشهد الشوط أى لمحات فنية أو محاولات تهديفية خطرة من الفريقين، وجاء معظم اللعب فى منتصف الملعب، الذى شهد المنافسة الأكبر للسيطرة عليه من لاعبى اليوفى والميلان، لينتهى الشوط الحماسى بدون أهداف.
 
مع بداية شوط المدربين خسر أليجرى مدرب الروسونيرى التغيير الثانى، حيث دفع بمونتارى بدلا من القائد أمبروسينى، الذى أصيب فى نهاية الشوط الأول، بينما اختار كونتى اللعب بنفس تشكيل الشوط الأول، ولم تمض سوى 9 دقائق فقط من بداية الشوط، حتى أرسل بيرلو أفضل لاعبى السيدة العجوز كرة أمامية متقنة لأسامواه انفرد على أثرها، وراوغ الحارس البديل أميليا سوى عرقلته ليحتسب الحكم ركلة جزاء صحيحة لليوفى، سددها فيدال فى الزاوية اليسرى العليا محرزا الهدف الأول ليوفنتوس.
 
حاول لاعبو الروسونيرى الضغط فى الوقت المتبقى لإحراز هدف التعديل، ولكنهم فشلوا فى اختراق الطريقة الدفاعية (الكاتيناتشيو)، التى لعب بها اليوفى للحفاظ على الفوز وتحقق ما تمناه وينتهى اللقاء بفوز يوفنتوس بهدف نظيف ويقترب أكثر من الحفاظ على لقبه المحلى.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة