اقتصاد وأسواق

المجتمع الدولى يُطالب الدول النامية بالقضاء على فقراء العالم


إعداد- خالد بدر الدين
 
أدى النمو القوى والرخاء المتزايد في الدول النامية، والذي يصل إلى نحو 6% سنويا ما يجعل هذه الدول تنتشل في كل عام الملايين من الفقراء وهو ما يساعد على تكوين طبقة وسطى جديدة على مستوى العالم، إلي مطالبة المسؤولين عن الشؤون المالية في العديد من دول العالم بالقضاء على الفقر المدقع بحلول عام 2030 ليتفقوا مع هدف البنك الدولي مع ضرورة الاهتمام بضمان استفادة الفقراء من الانتعاش الاقتصادي في الدول النامية.


وذكرت وكالة رويترز أن رئيس البنك الدولي جيم يونج كيم، قال عقب اجتماع لجنة التنمية بالبنك إنه لأول مرة في التاريخ يلتزم المجتمع الدولى بوضع هدف للقضاء على الفقر وأن تحرير العالم من الفقر لم يعد مجرد حلم بل هناك مهلة نهائية للقضاء عليه، بحيث يتم خفض نسبة من يعيشون في فقر مدقع إلى 3% على مستوى العالم ويستهدف أفقر 40% من سكان كل دولة نامية عل حدة.

وقالت لجنة التنمية إن النمو الاقتصادى المستديم يحتاج للحد من التفاوت وأن الاستثمارات التي تهيئ فرصًا لجميع المواطنين ودعم المساواة بين الجنسين هدف مهم في حد ذاته، فضلا عن كونه جزءًا لا يتجزأ من تحقيق الرخاء.

ويسعى الهدف الجديد لتوجيه أعمال البنك الدولي ويتزامن مع جهود الامم المتحدة لوضع استراتيجية لمكافحة الفقر لما بعد عام 2015 تحل محل الاهداف الحالية مع  بحث التغيرات المناخية والحاجة لمزيد من الاستثمارات في الصحة والتعليم.

وأظهرت أحدث أرقام أصدرها البنك الدولي الأسبوع الجاري أن نسبة الفقر في العالم انخفضت إلى 21 % في 2010 من 43 % في 1990 ويتركز معظم الفقراء حاليا في منطقة جنوب الصحراء الأفريقية الكبرى وجنوب اسيا في حين نجحت الصين في خفض نسبة الفقر المدقع.

  وقالت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي إن أفضل فرصة لمكافحة الفقر المدقع في الفترة التي تسجل خلالها الاقتصادات النامية نموا قويا وان التوقيت أهم شيء لان التعافي الاقتصادي العالمي يسير بسرعة كبيرة بفضل نمو قوي في اقتصادات ناشئة ونامية و إن الصندوق سيعزز استشاراته للدول النامية بشان السياسات الخاصة بالموارد الطبيعية وتوفير فرص عمل وتطوير القطاع المالي ودعم السلع والاحتياجات الاساسية .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة