لايف

برشلونة يحافظ على صدارة الليجا بهدف قاتل لفابريجاس في مرمى ليفانتي


حقق برشلونة الإسباني فوزا صعبا، أمس، على ليفانتي ضمن منافسات المرحلة الثانية والثلاثين بالدورى الإسباني، بهدف نظيف أحرزه فابريجاس، قبل 6 دقائق من نهاية المباراة ليهدي برشلونة 3 نقاط، حافظ بها على فارق ال13 نقطة الذي يفصله عن غريمه التقليدي ريال مدريد في صدارة الدوري الأسباني.

 
سيطر برشلونة على الكرة بنسبة 80 %، لكنه عانى من التماسك الدفاعي لليفانتي، ووجد صعوبة هائلة في الوصول إلى الشباك، خاصة في ظل غياب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي يستعيد لياقته تأهبا للمشاركة أمام بايرن ميونيخ الألماني، في المباراة المقررة يوم الثلاثاء المقبل في ذهاب الدور قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا.

خاض برشلونة المباراة بطريقة 4-3-3، وبدأت المباراة بسيطرة واضحة من جانب برشلونة ومحاولات جادة لدخول منطقة الجزاء، لكنه اصطدم بتكتل دفاعي من جانب ليفانتي في الدقائق الأولى، وفي الدقيقة 16 توغل أندريس إنييستا داخل منطقة الجزاء، وراوغ الدفاع ببراعة قبل أن يتعرض لعرقلة ويحصل على ضربة جزاء، تقدم ديفيد فيا لتنفيذها لكنه سدد كرة تصدى لها الحارس كايلور نافاس.

وكاد برشلونة أن يدفع الثمن بعدها بثوان، حيث شن ليفانتي هجمة سريعة انتهت بتسديدة صاروخية من جارسيا سانتوس، لكن الكرة مرت فوق العارضة.

وكاد ألفيش أن يتقدم لبرشلونة في الدقيقة 34 من تسديدة صاروخية من ضربة حرة لكن حارس ليفانتي واصل تألقه وتصدى للكرة ببراعة، واستمر ضغط برشلونة في الدقائق المتبقية من الشوط الأول، لكنه لم يسفر عن جديد لينته بالتعادل السلبي.

وهز أكوافريسكا شباك برشلونة بتسديدة قوية في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني، لكن الحكم لم يحتسبها هدفا بدعوى التسلل، ثم واصل برشلونة محاولاته لكن ليفانتي أظهر رغبة قوية في الحفاظ على شباكه نظيفة، لرد اعتباره بعد هزيمته برباعية على ملعبه أمام برشلونة في جولة الذهاب بالدوري في نوفمبر الماضي.

وفي الدقيقة 84، كسر فابريجاس الصمت أخيرا وافتتح التسجيل لبرشلونة من كرة زاحفة سددها إثر عرضية ذكية من أليكسيس سانشيز، الذي شارك من مقعد البدلاء مكان كريستيان تيو في الدقيقة 77 .

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة