أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

«تقصى الحقائق» فى أحداث «الكاتدرائية» تواجه صعوبات فى تحديد هوية المعتدين


فيولا فهمى

تواجه بعثة تقصى الحقائق الموفدة من المجلس القومى لحقوق الإنسان بشأن أحداث الفتنة الطائفية بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، والتى جرت يوم الأحد 7 أبريل الحالى عقبات وعراقيل فى سبيل الحصول على المعلومات الخاصة بهوية من قادوا الهجوم على مشيعى جنازة ضحايا الخصوص .

واندلعت أحداث الكاتدرائية على خلفية أحداث الخصوص بالقليوبية التى أسفرت عن 7 قتلى بينهم 6 أقباط وعشرات المصابين، حيث أطلق مجهولون أعيرة خرطوش وزجاجات مولوتوف حارقة وحجارة على جنازة الضحايا بعد الصلاة على جثامينهم فى الكاتدرائية المرقسية .

قال جمال بركات، المدير التنفيذى لمكتب الشكاوى بالمجلس القومى لحقوق الإنسان، إن فريق الباحثين القانونيين الذين أوفدهم المجلس القومى ضمن لجنة تقصى الحقائق بشأن أحداث الكاتدرائية يواجهون صعوبات فى الحصول على معلومات حول هوية المجهولين الذين قاموا بأعمال عنف ضد الأقباط .

وأضاف، فى تصريحات لـ «المال » ، أن اقتحام الكاتدرائية المرقسية وإلقاء قنابل الغاز عليها مسئولية وزارة الداخلية، حيث أكد شهود عيان أن أفراد الشرطة مارسوا دورا مخزيا فى الأحداث، بلغ حد التورط والتواطؤ مع الجناة، مطالبا جهات التحقيق بكشف ملابسات الحادث وتحديد أفراد الشرطة المتورطين فى حماية البلطجية الذين هاجموا على الجنازة بالحجارة والمولوتوف وأعيرة الخرطوش .

وأكد بركات أن بعثة تقصى الحقائق بشأن أحداث الخصوص كشفت عن هجوم ملثمين مجهولى الهوية على كنيسة مارجرجس عقب اشتعال الأحداث واطلقوا عليها أعيرة خرطوش وهددوا المسيحيين الذين وجدوا بها فى هذه اللحظة، مؤكدا أن المؤشرات الأولية لبعثة تقصى الحقائق فى أحداث الكاتدرائية تؤكد أن الحادث كان مدبرا، لاسيما أنها السابقة الأولى من نوعها فى اقتحام مؤسسة كنيسة كبرى لها شأن كبير على الصعيدين المحلى والدولى .

وقال إن شهودا عيانا من سكان الشوارع المواجهة والمحيطة بالكاتدرائية بالعباسية، أكدوا أن أفرادا مجهولين اعتلوا أسطح العمارات المجاورة لمبنى الكاتدرائية المرقسية لقذف الحجارة وكسر الرخام وإلقاء زجاجات المولوتوف على المصلين وعندما حاول أصحاب العقارات منعهم من ذلك اعتدوا عليهم بالضرب .

وعلى صعيد آخر يستعد المجلس القومى لحقوق الإنسان لإصدار التقرير السنوى الأول له عقب فوز الدكتور محمد مرسى برئاسة الجمهورية .

ويتعثر صدور التقرير السنوى أيضا حيث دأب المجلس القومى لحقوق الإنسان على إصداره أواخر مارس من كل عام طوال الـ 8 سنوات الماضية، إلا أن مشاكل داخلية نشبت بين أعضاء المجلس حول تقسيم الأدوار فيما بينهم حالت دون صدوره فى موعده السنوى .

واختلف الأعضاء حول المنهجية المتبعة فى صياغة التقرير السنوى، حيث حاول بعض الأعضاء بمساعدة الباحثين والقانونيين بالمجلس القومى تعديل الشكل المتبع وآليات رصد وتوثيق الوقائع وسبل تعامل المجلس القومى مع الانتهاكات الحقوقية، وهو ما أرجأ صدور التقرير السنوى والذى من المتوقع أن يثير جدلا واسعا بين الأعضاء، لاسيما فى ظل غلبة التيارات الإسلامية على تشكيل المجلس القومى .

وقال مصدر مطلع، لـ «المال » ، إن السفير محمد نجيب والمستشار هانى يوسف عضوى «القومى لحقوق الإنسان » هما المسئولان عن صياغة التقرير هذا العام، ومن المنتظر أن يعرض التقرير السنوى على رئيس المجلس المستشار حسام الغريانى والأمين العام السفير عبدالله الأشعل خلال الأسابيع القليلة المقبلة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة