أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

اليساريون يتطلعون لدعم الحرگات السياسية في انتخابات المحامين


المال - خاص

اقتربت انتخابات نقابة المحامين، وتراجع بعض مرشحي جبهة اليسار تخوفاً من سيطرة الاخوان وجبهة سامح عاشور القومية علي مجلس النقابة وعدم قدرة اليسار علي توجيه الدفة داخل المجلس وهو ما سيؤثر - من وجهة نظرهم - علي ثقة المحامين في مرشحيهم، إلا أن العديد من الحركات السياسية ومنها حركة »كفاية« و»مصريون ضد الفساد« وغيرهما اعلنت تدعيمها لجبهة اليسار مادياً ومعنويا من خلال مساندتها في الانتخابات المقبلة حتي يزيد عدد اعضائهم في مجلس النقابة وهو ما ساهم في تراجع الجبهة عن قرارها، وهو ما أثار تساؤلاً حول مدي تأثير ذلك علي الطرفين وهل هذا القرار ذات جدوي لهما أم أن تخوفات جبهة اليسار ستتحقق؟


أكد طارق العوضي، مرشح جبهة اليسار أن بوادر انتخابات نقابة المحامين بدأت في الظهور بصورة واضحة للعيان - وذلك ما لم يتم الطعن علي الانتخابات مرة أخري - حيث ستسيطر جماعة الاخوان المسلمين والحكومة علي مجلس النقابة وهو ما يجعل العمل لعضو يساوي يبحث عن حقوق المحامين أمراً في غاية الصعوبة إلا أنه عاد ليؤكد أن اليساريين كعادتهم يراهنون علي جموع المحامين غير المسيسين والذين بطبيعتهم عما يدافع عنه اليسار في نقابة قوية ومستقلة بعيدة عن سيطرة الدولة أو الوجه الآخر لها »جماعة الإخوان« بالاضافة الي مساندة الحركات السياسية لجبهة اليسار في الانتخابات والدعاية وقيام المجتمع المدني بدور في مراقبة الانتخابات ودعم حريات المرشحين وتوقع العوضي ان يفوز أكثر من مرشح من التيار اليساري نظرا لشعبيتهم بين جموع المحامين، مرجعا مبادرة الحركات السياسية إلي مساندة اليسار الي ان جميع الحركات ترفض سياسة الاخوان والحكومة والتيارات الاخري التي تختبئ تحت عباءة الحزب الوطني.

ومن جانبه أكد عبدالحليم قنديل، المنسق العام لحركة »كفاية« ان الحركة لم تعلن دعم جبهة اليسار فقط بل إنها أعلنت دعمها الكامل لجميع المرشحين المستقلين التي احتوت برامجهم انشطة تواجه سياسة الاخوان والحكومة ويأتي ذلك متماشيا مع مبادئ الحركة وهي مواجهة سياسة التيارات الدينية والحزب الوطني إلا أنه عاد ليؤكد ان دعم جبهة اليسار تحديدا جاء من أفراد في الحركات السياسية وليس الحركة كلها حتي لا تحدث انشقاقات داخل هذه الحركات السياسية.

وأشار الي أن اللوائح الداخلية التي تحكم علاقات الاعضاء ببعضهم البعض داخل الحركات السياسية التي تنص علي أن لكل عضو فيها الحرية التامة في دعم اي مرشح ينتمي الي أي تيار باستثناء المنتمين الي الحزب الوطني.

علي الجانب الآخر أكد محمود العسقلاني عضو مؤسس بحركة »مواطنون ضد الغلاء« والمتحدث الإعلامي باسم الجبهة القومية »سامح عاشور« علي أن نقابة المحامين هي نقابة مستقلة وأن التيار القومي يعمل بكل اجتهاد علي ان تبعد النبرة السياسية عن نقابة المحامين، ولذا فلا يمكن لاي مرشح - يساري كان أو قومياً - أن يلجأ الي التيارات السياسية المختلفة لدعمه وذلك لأن المحامين لا ينتخبون المرشح علي أساس الانتماء السياسي بل انهم يهتمون اكثر بمدي قرب هذا المرشح من المحامين.

أشار العسقلاني الي أنه اذا رغبت أي جبهة من المحامين في أن تحصد أصوات الناخبين أن تلجأ الي تقديم خدمات مباشرة لهم، بالاضافة الي الاصرار علي رفض إقحام السياسة بنقابة المحامين حيث إن النقابة ليست مجالا للجدل السياسي بل إنها في الأساس نقابة لكل المحامين وليس لاصحاب تيارات سياسية بعينها وأنهي العسقلاني حديثه مؤكدا تخوف اليسار من سيطرة الحكومة والإخوان علي مجلس نقابة المحامين وذلك لان جموع المحامين لديهم الوعي الكافي لرفض هذه السيطرة متوقعا فوز آخرين بمجالس النقابة بحيث تكون نقابة المحامين نقابة قومية تناسب كل محام مهما كانت انتماءاته السياسية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة