أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تتراجع‮ ‬%0.8‮ ‬تحت ضغط من مبيعات الأجانب


كتب - فريد عبداللطيف:
 
تعرضت البورصة امس الاثنين لعمليات جني ارباح معتدلة، ضغطت علي مؤشر EGX 30  ودفعته للتراجع بنسبة %0.84 مسجلا 5032.4 نقطة مقابل 5075 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.

 
اشار منفذو عمليات الي ان تراجع البورصة امس ساهمت فيه مبيعات الاجانب التي استهدفت سهمي اوراسكوم للانشاء والصناعة وأوراسكوم تيليكوم، وواصلت استهدافهما حتي نهاية الجلسة، ليصلا في اخر تنفيذ عليهما الي ادني مستوياتهما خلال الجلسة، بينما تمكنت شريحة عريضة من الاسهم من استيعاب جني الارباح، والارتداد لأعلي في نهاية الجلسة والوصول الي أعلي مستوياتها خلاله، مما يرشحها لاكتساب عجلة تسارع في فتح جلسة اليوم.
 
من الناحية الفنية، اشار محمد سعيد رئيس قسم التحليل الفني في شركة IDT للاستشارات والبحوث الي ان تراجع البورصة امس يعد طبيعيا بعد ان نجحت في بداية الجلسة من الوصول الي هدفها في المرحلة الحالية قرب 5100 نقطة، وتبع ذلك جني ارباح معتدل رشحه للاستمرار تدريجيا وباعتدال في الجلسات المقبلة، بالتزامن مع وصول أسواق المال علي مستوي العالم لمستويات مقاومة قوية لحركتها، مما وضع حدا للارتفاعات القوية التي شهدتها منذ مطلع الشهر الحالي.
 
أوضح ان بدء ظهور القوي البيعية سيحد من قدرة البورصة علي مواصلة الصعود والتي استهدفت أسهما بعينها في مقدمتها أوراسكوم للانشاء والصناعة، والذي رشحه للتراجع في الجلسات المقبلة الي مستوي 145 جنيها، بالتزامن مع تراجع المؤشر نحو مستوي 4800 نقطة. ونصح المستثمرين بعدم القلق من هذا التراجع الذي اعتبره طبيعيا بعد الارتفاعات المتتالية دون تصحيح حقيقي منذ منتصف فبراير بصعود المؤشر بنسبة %50.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة