أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

صندوق النقد يخفض تقديراته لنمو الاقتصاد العالمي في 2013


أيمن عزام:

 قرر صندوق النقد الدولي تخفيض تقديراته بشأن النمو العالمي خلال عام 2013، بينما توقع حدوث تحسن بنهاية العام، لكنه حذر من ناحية أخرى من مخاطر التعرض لانتكاسات في التعافي.

 
وكشف البنك في أحدث توقعاته نصف السنوية عن تعرض الاقتصاد العالمي لمخاطر عالية على المدى المتوسط ناتجة عن تزايد الشكوك بشأن قدرة منطقة اليورو على الخروج من أزمة الديون الحالية، وقدرة الولايات المتحدة واليابان على تخفيض العجز في دينهما العام والمديونية.

واعترف الصندوق من ناحية أخرى بتراجع المخاطر على المدى القصير لأن الأسواق المالية قد ارتضت طريقة إدارة منطقة اليورو لأزمة المديونية في العام الماضي، ولأن السلطات الأمريكية أظهرت عزمها على التوصل لاتفاق يتيح التخفيف من حدة  التدابير التقشفية التلقائية السريعة التي كانت تستهدف تقليص العجز في الميزانية الأمريكية.

ويرى الصندوق أن الاقتصاد العالمي يسير بثلاث سرعات متفاوتة، فبينما لا يزال أداء الأسواق الناشئة والدول النامية يتسم بالقوة، فإن الولايات المتحدة تحل في المرتبة الثانية من حيث السرعة، كما أنها تبدو أحسن حالا مقارنة بمنطقة اليورو من بين الاقتصادات المتقدمة.

وقام الصندوق بتعديل توقعات نمو الاقتصاد العالمي في 2013 ليتم تخفيضها بنحو  0.2 % لتصل إلى  3.3 %، كما أبقى توقعات النمو في 2014 عند 4%.

فيما قرر الصندوق الاحتفاظ بتوقعات أكثر تفاؤلا بشأن توقعات نمو الاقتصاد الياباني مقارنة بغيره من الاقتصادات المتقدمة والناشئة على حد سواء، وذلك بفضل الجهود التي تبذلها الحكومة اليابانية من أجل القضاء على الانكماش عن طريق تيسير سياساتها النقدية بطريقة ثورية.

ويتوقع الصندوق أن تنمو الولايات المتحدة بنسبة  1.9 % خلال العام الحالي وبنسبة 3% في العام التالي، كما يتوقع انكماش اقتصاد منطقة اليورو بنسبة  0.3 % في 2013، وأن ينمو بنسبة  1.1 % فقط في 2014.

ويرى الصندوق أن تعافي الاقتصاد العالمي سيمتلئ بالانتكاسات والمطبات، لكنه يتوقع تسارع النشاط تدريجيا بداية من النصف الثاني من 2013.

وقال الصندوق أن الاقتصادات الناشئة ستقود التعافي الاقتصادي، فعلى الرغم من أن المعدل السنوي للنمو الاقتصادي الصيني سيتباطأ ليصل إلى نسبة  7.7 % في النصف الأول من 2013، لكنه يتوقع تحقيق الصين نموا بنسبة 8% في 2013 وبنسبة  8.2 % في 2014.

ويرى الصندوق أن تقديرات نمو الاقتصادات النامية الأكثر فقرا في 2013 تعد أكثر تفاؤلا مقارنة بالنمو في الصين والاقتصادات الناشئة الكبرى عندما كانت تمر بمستوى منخفض مماثل من النمو خلال الستينات والسبعينات.

وعبر الصندوق عن سعادته جراء تراجع حالة الاختلال فيما بين دول العالم في الميزان التجاري، وذلك لأسباب لا ترجع إلى ضعف الطلب في البلدان المعتمدة بشكل أكبر على الواردات.

وقال الصندوق إن تراجع الاختلال دفعه إلى تخفيف مخاوفه بشأن العملات، حيث أكد أن كلا من الدولار الأمريكي واليورو قد اكتسابا قيمة زائدة بشكل معتدل وأن الرنمنبي يتم تقييمه بأقل من قيمته بشكل معتدل كذلك.

يأتي هذا بينما قلل الصندوق من مخاوف تقليص قيمة الين الياباني بشكل كبير جراء سياسة التيسير النقدي التي تنتهجها اليابان حاليا، مؤكدا حاجتها لتطبيق هذه السياسة بشدة.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة