أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ربط جنوب سيناء بشبگة الگهرباء يبشر بوفرة مستقبلية في الطاقة


المال - خاص
 
دعا عدد من العاملين بقطاع الكهرباء والطاقة إلي ضرورة الاسراع باستكمال مشروع ربط محافظة جنوب سيناء بشبكة الكهرباء المصرية وفق خطة وزارة الكهرباء والطاقة التي تضمن الانتهاء من المشروع مع نهاية يونيو المقبل.

 
انتقد الخبراء تأخر ربط منطقة حيوية واعدة مثل سيناء بشبكة الكهرباء القومية حتي الآن وأكدوا أن سيناء تبشر بوفرة مستقبلية بالطاقة، نظا لموقعها المتميز ومواردها الطبيعية.
 
نفي الدكتور أكثم أبو العلا، المتحدث الاعلامي لوزارة الكهرباء والطاقة، تأخر مشروع ربط سيناء بشبكة الكهرباء القومية، حسبما يري الخبراء، وأكد أن وزارة الكهرباء والطاقة، نفذت عدة مشروعات علي أرض سيناء باستثمارات فاقت 6 مليارات جنيه خلال الفترة الماضية، مضيفا أن المشروع الجديد يهدف إلي اقامة خطوط مزدوجة للكهرباء سيتم الانتهاء من تنفيذها في يوليو المقبل.
 
وقال أبو العلا إن الخطوط الجديدة ستشمل خط ربط »رأس سدر - أبو رديس« بطول 95 كيلو متراً وخط »أبو رديس - الطور - شرم الشيخ« بطول 210 كيلو مترات، وباستثمارات تبلغ 275 مليون جنيه، مضيفا أن جنوب سيناء واعدة تحتل الصدارة في أجندة وزارة الكهرباء والطاقة وخلال الأعوام المقبلة وتحديدا عامي 2011 و2012 سيتم الانتهاء من تنفيذ عدة مشروعات استراتيجية بها.

 
مضيفا أنه من المقرر أن تقوم الوزارة بإنشاء محطة إنتاج كهرباء نويبع بقدرة 750 ميجاوات خلال العام 2011 بنظام الدورة المركبة مما يوفر ما يتراوح بين 30 و%33 من الكهرباء المنتجة دون وقود، موضحا أن نظام الدورة المركبة يعني إنتاج الكهرباء من وحدتين بخاريتين تقوم الأولي بإنتاج الكهرباء بينما تقوم الثانية بإعادة تدوير العوادم لإنتاج الكهرباء مرة أخري.

 
موضحا أنه سيتم تنفيذ محطة محولات النبق سعة 300 ميجا فولت أمبير وخطوط ربطها بالشبكة القومية من خلال خط الربط »نويبع - شرم الشيخ« بتكلفة إجمالية 77 مليون جنيه. وأشار »أبو العلا« إلي أن وزارة الكهرباء حددت مبلغ 5 مليارات جنيه لتنفيذ عمليات النقل والإنتاج خلال مشروع الربط بما يكفي لتنفيذ جميع مراحله.

 
أكد الدكتور عزت معروف عضو لجنة الطاقة والصناعة بمجلس الشعب أنه من الأولوية، والأكثر جدوي أن يتم ربط سيناء بشبكة الكهرباء القومية بدلا من الاتجاه لربط الشبكة بالدول العربية والاجنبية مشيراً إلي أن ربط سيناء شمالا وجنوبا بشبكة الكهرباء القومية سيؤدي إلي تيسير عمليات التنمية الاقتصادية وانتقال العديد من الصناعات إليها.

 
وقال معروف إن سيناء منطقة واعدة فيما يخص الاستثمار في قطاعات الكهرباء والصناعة والتجارة والزراعة ويعمل توصيل الكهرباء علي تخفيف حدة الازدحام السكاني بالمدن السيناوية، مضيفا أن سيناء تتميز بموقع متميز يشمل العديد من المرتفعات التي تسرع من دوران الرياح، الأمر الذي يجعل منها مركزا لتوليد الطاقة، وأضاف معروف أن مبلغ 5 مليارات جنيه متواضع للغاية لتنفيذ مراحل مشروع الربط بالكامل بين سيناء والشبكة القومية الأمر الذي يحتم ضرورة النظر في حجم التمويل المقرر بالخطة الخمسية 2012/2007 ومحاولة رفع قيمته من خلال الوزارة أو القطاع الخاص أو مناصفة بينهما.

 
أكد المهندس حماد أيوب خبير الطاقة أنه لابد من دعم مشروع ربط سيناء بشبكة الكهرباء القومية، حتي إذا جاءت هذه الخطوة متأخرة مشيرا إلي أن المشروع سيؤدي إلي رفع معدلات إنتاج شبكة الكهرباء القومية بالإضافة إلي أن نجاح المشروع سينعكس علي موقع مصر الاستيراتيجي بمزيد من التدعيم والقوة ما بين الدول ومكانتها بقطاع الكهرباء والطاقة. وقال أيوب إن الكهرباء بنية تحتية بجميع الدول المتقدمة والنامية ويعد ارساء دعائمها ضرورة ملحة لنجاح جميع عمليات التنمية والنمو الاقتصادي مضيفا أن وزارة الكهرباء قامت بتحديد هذا المبلغ بعد إعداد دراسات جدوي عديدة حول تكاليف المشروع المتوقعة.
 
وأشار أيوب إلي أن الازمة الاقتصادية الحالية أدت إلي انخفاض حجم التكاليف، الأمر الذي يجعل من تنفيذ المشروع في هذا التوقيت فرصة لابد من اقتناصها للتمتع بتكاليف منخفضة، وعوائد مرتفعة حال بدء تشغيل المشروع خلال العام الحالي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة