أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

«أوباما»: سنعمل مع ليبيا على عقاب قتلة السفير الأمريكى


عبدالغفور أحمد محسن

فى أقوى رد فعل على مقتل السفير الأمريكى جى كريستوفر ستيفنز فى ليبيا ليلة الثلاثاء الماضى، قال مسئول أمريكى، طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة «رويترز»، إن الولايات المتحدة بصدد ارسال فريق أمنى لمكافحة الارهاب، تابع لمشاة البحرية الأمريكية «المارينز» لتعزيز الأمن فى ليبيا بعد الهجوم على سفارتها هناك
.

وأعلنت شركة CNN الإخبارية الأمريكية عصر الأربعاء أن تعزيزات من قوات البحرية الأمريكية «المارينز» فى طريقها لمدينة بنى غازى الليبية.

من جهته تعهد الرئيس الأمريكى باراك أوباما فى خطاب له بالعمل مع ليبيا على تقديم المهاجمين الذين قتلوا السفير الأمريكى ودبلوماسيين آخرين فى ليبيا الى العدالة، إلا أنه وفقا لصحيفة وول ستريت لم يوضح كيفية ذلك.

وأضاف متحدث للبيت الأبيض ومعه وزيرة الخارجية هيلارى كلينتون، أنه يجب ألا يخطئ أحد الظن، سنعمل فقط مع الحكومة الليبية على تقديم القتلة الذين هاجموا أبناء وطننا الى العدالة.

وفى وقت سابق أدان الرئيس الأمريكى باراك أوباما بشدة ما وصفه بـ«الهجوم الشائن» الذى قتل فيه السفير الأمريكى فى ليبيا وثلاثة أمريكيين آخرين فى السفارة الأمريكية فى مدينة بنى غازى، وأمر بتشديد الأمن على البعثات الدبلوماسية فى شتى أنحاء العالم.

وقال أوباما فى بيان بعد مقتل السفير الأمريكى والموظفين الثلاثة فى هجوم صاروخى على سيارتهم فى بنى غازى، إنه طلب من إدارته توفير كل الموارد اللازمة لتعزيز أمن موظفى الولايات المتحدة فى ليبيا.

وأضاف أوباما أن الإدارة الأمريكية ترفض الإساءة الى المعتقدات الدينية للآخرين لكنها تعارض بشكل واضح هذا النوع من العنف الأهوج الذى أضاع أرواح موظفى الدولة هؤلاء.

من جهتها أدانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون الهجوم الذى قتل فيه السفير الأمريكى فى ليبيا، وقالت إنه من عمل «مجموعة صغيرة وهمجية» لكن العلاقات الأمريكية الليبية لن تتأثر.

وتساءلت هيلاري كلينتون كيف يمكن أن يحدث هذا فى بلد ساعدناه على التحرر، وأضافت أن حرية ليبيا واستقرارها أمر يخدم المصالح الأمريكية ولن تكون العلاقات بين البلدين «ضحية» للهجوم.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة