عقـــارات

القوميه للاسمنت تستهدف انتاج 3 مليون طن خلال العام الحالي


احمد سعيد

اكد على ماهر غنيم رئيس مجلس ادارة الشركة القومية للاسمنت خلال اجتماع الجمعية العمومية للشركة  التى عقدت امس اتجاة الشركة لزيادة الانتاج الى ما يزيد عن 3 مليون طن اسمنت خلال العام الجارى 2013 وذلك مقارنة بـ 2.8 مليون طن خلال 2012 .

و ارجع العضو المنتدب محمود سعدون زيادة التكاليف خلال العام المالى 2012 الى ارتفاع الاجور والمرتبات و ارتفاع اسعار الادوات و الخامات كذلك ارتفاع اسعار الغاز الطبيعى .

و اكد ان الشركة ضخت 325 مليون جنية كتمويل ذاتى الى جانب استخدام 20 مليون جنية فقط من التسهيلات الائتمانية التى حصلت عليها خلال العام المالى المنتهى والتى بلغت بحد ادنى 300 مليون جنية و بحد اقصى 700 مليون جنية وذلك لتمويل مشروع التحسين البيئى و المشروعات تحت التنفيذ و التى ستزيد الانتاج من 500 الف طن الى 840 الف طن  في المستقبل ،مؤكدا على اتجاة الشركة لمحاولة تمويل المشروع ذاتيا على ان يتم اللجوء الى التسهيلات الائتمانية فى حالات ضيقه جدا.

واوضح العضو المنتدب انه خلال عشرين يوم ستنتهى الشركة الهندية من التقرير اللازم للتقييم الفنى للمصنع الذى كان يدار بواسطة شركة اسيك مؤكد ان الشركة ستسعى بكل الطرق للحصول على التعويضات اللازمة من شركة اسيك نظير الاهمال الجسيم فى الالات و المعدات الخاصة بالمصنع .

وشدد سعدون على اتجاة الشركة لتولى مهام الادارة الفنية الخاصة بها بسواعد و عقول ابنائها لما يمتلوكة من خبرات و مهارات قوية تؤهلهم لتولى هذه المهام بدلا من الاعتماد على شركة NLS  و التى تتولى الادارة الفنية فى الفترة الحالية لمدة سبع سنوات ، مؤكد على محاولات الشركة تقليل الفترة باكبر قدر ممكن .

ونوه الى رغبة الشركة فى زيادة الكميات المصدرة من الاسمنت و التى انخفضت بعد الثورة للحفاظ على عملائها و العمل على فتح اسواق جديد للتصدير و عودة الشركة مرة اخرى الى معدلات التصدير الطبيعيه كما تتجة الشركة لوضع خطط بديلة فى حالة عدم موافقة القوات المسلحة على العمل بالمحاجر و ذلك لتوفير احتياجات المصنع ومنعه من التوقف عن العمل .

و اشار الى النشاط المتزايد لاداء شركة النهضة و التى زاد انتاجها الى 6 الاف طن باستخدام فرن واحد فقط لذلك ستسعى الشركة الى ضح اموال جديدة لزيادة الطاقة الانتاجية للشركة خلال الفترات القادمة تدريجيا .

وارجع العضو المنتدب الزيادة الكبيرة فى المبيعات خلال العام المالى المنصرم الى زيادة مبيعات اسمنت التوفير و الذى لاقى اقبال كثيف من العملاء فى جميع المحافظات نظرا لاستخدامه فى كافة المجالات ماعدا عمليات التسليح مؤكد على الاستمرار فى انتاجه و الذى بدأ منذ ستة شهور تقريبا .

واشار الى اعلان الشركه عن مناقصة لشراء طاحونة لانتاج الفحم لاستخدامه بدلا من الغاز الطبيعى فى عمليات التشغيل نظرا لانخفاض الكميات المضخة من الغاز بالاضافة الى ارتفاع اسعار الطاقه بنسبة 130% وفى نفس السياق اكد ان الشركة اعلنت عن مناقصة عامة لشراء طاحونه جديدة لانتاج الاسمنت مؤكدا على قيام الشركة بكافة الدراسات البيئية اللازمة للطاحونه ومدى اتفاقها مع البيئة على ان يتم هذا تحت اشراف المجلس القومى للبيئة .

وتمت خلال الجمعية العمومية العامه العادية و الغير العادية و التى عقدت امس التصديق على  عدة توصيات و التى شملت  الموافقه على طلب الحصول على تسهيلات ائتمانية بحد ادنى 400 مليون جنية وحد اقصى 700 مليون جنية لاستكمال تمويل مشروع التحسين البيئى .

كما اعتمدت استخدام 107 مليون جنية من حقوق الملكية لانفاقها على مجموعه من المصروفات وذلك بواقع 41 مليون جنية كفروق الارتفاع فى اسعار الغاز و 66.4 مليون جنية كحوافز للعاملين .

 وصدقت الجمعيه على عدم قيام الشركة باى استثمارات جديدة خلال الفترة القادمة الا بعد الانتهاء من الاستثمارت الحالية و الحصول على نتائج فعليه منها .

 واتفقت الجمعيه على عدم التصرف فى المتحصلات الدولارية للشركة لاستخدامها فى استيراد المواد اللازمة من الخارج نظرا لارتفاع قيمة الدولار امام الجنية و قلة المعروض من الدولار من البنوك .

 ووافقت الجمعيه على التصرف فى الاراضى الواقعه خارج اسوار المصنع تخوفا من الاستيلاء عليها فى ظل الوضع الامنى المتدهور خاصة بعد حالات الاستيلاء عليها التى تصددت لها الشركة و استخدامها فى تمويل نشاطات الشركة .

وصدقت الجمعيه على  منح العاملين مكافأة نهاية الخدمة بواقع شهر عن كل عام وجاء ذلك بعد مشادة كلامية عنيفه بين العاملين ورئيس الشركة القابضة يحيى مشالى و اعضاء مجلس ادارة الشركة القومية نظرا للاستشعار العاملين رفض الشركة لمطالبهم مما اثار غضبهم و اعلانهم للاعتصام داخل مقر انعقاد الجمعيه و الاضراب عن العمل فى المصنع مما دفع اعضاء مجلس الادارة للاستجابة الى مطالب العاملين .

جديرا بالذكر ان نتائج الاعمال غير المدققة للشركة عن الفترة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2012 خلال النصف الاول من العام المالي 2012-2013،  اسفرت عن تحقيق صافي ربح قدره 23.373 مليون جنيه مقابل صافي ربح يبلغ 29.253 مليون جنيه عن الفترة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2011 بتراجع قدره 20.1%، فيما ارتفعت الإيرادت من 343.5 مليون جنيه إلى 506.006 مليون جنيه .

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة