أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

«شعبة» الأسكندرية ترفض الزيادات غير المبررة فى أسعار الأسمنت


معتز محمود

رفضت شعبة الأسمنت بغرفة تجارة الإسكندرية استمرار مسلسل الزيادات المتتالية وغير المبررة التى تشهدها أسعار الأسمنت منذ نحو شهرين، مما أدى الى وصول الأسعار الى مستويات قياسية غير مسبوقة، ويأتى ذلك على خلفية قيام عدد من الشركات بزيادة أسعار بيع الأسمنت تسليم أرض المصنع بداية من الشهر الحالى، ليتخطى سعر الطن 620 جنيهًا .

 
أشار عدد من اعضاء الشعبة إلى أن تلك الزيادات تأتى بالتزامن مع تراجع نسبة المبيعات بعنف خلال الأشهر الماضية ودخول السوق دوامة الركود، لافتين الى أن الزيادة فى الأسعار تجبر التجار على زيادة رؤوس أموالهم، فى ظل التوقعات باستمرار حالة الكساد التى تعصف بالأسوق لمدة 5 سنوات على الأقل، محملين الشركات المنتجة للأسمنت المسئولية عن هذا التدهور الذى تشهده السوق مؤخرا . من جانبه، أكد أحمد الرشيدى، نائب رئيس شعبة الأسمنت بغرفة تجارة الإسكندرية، أن التجار بعد زيادات الأسعار يحققون عادة مكاسب أستثنائية بصورة مؤقتة، مستفيدين من المخزون لديهم والذى تم شراؤه بالأسعار القديمة، مشددا فى الوقت نفسه على أن وكلاء الأسمنت أكثر المتضررين من تراجع المبيعات التى تعقب أى زيادة، بالإضافة الى أن ارتفاع الأسعار يعنى تلقائيا زيادة رأسمال التجار فى ظل انخفاض معدلات المبيعات، وبالتالى تراجع الأرباح . وأضاف الرشيدى أن الزيادات فى الأسعار يتبعها دائما ارتباك فى الأسواق، نتيجة وجود أكثر من سعر حتى انتهاء الكميات القديمة من الأسواق، لافتا إلى أن ذلك يدفع الى تراجع أحجام المبيعات نتيجة حدوث بعض المشكلات مع العملاء . من جانبه أوضح سامى طه، تاجر أسمنت، أن كبار التجار حاليا لا يتعدى حجم مبيعاتهم الشهرى 10 شحنات «نقلات » من الأسمنت شهرياً، بما لا يمكنهم من تحقيق ألفى جنيه كأرباح شهرية، وهو ما يعنى عجز التاجر عن توفير أجور العمال ومصاريف النشاط الضرورية، لافتا إلى أن زيادة الأسعار المفتعلة التى تشهدها السوق بصورة أسبوعية، أدت الى تراجع المبيعات وتفاقم أزمة تراكم المخزون لدى التجار .

 وأكد طه أن مصنع أسمنت الإسكندرية على سبيل المثال لا يعمل بالمازوت، وبرغم ذلك قام بزيادة أسعاره، بحجة أزمة الطاقة ونقص كميات المازوت التى تُضخ للمصانع .

 فى سياق متصل، أكد بهاء سليم، عضو شعبة الأسمنت بغرفة تجارة الإسكندرية، أنه لابد للشركات أن تقوم بدراسة متعمقة لسوق الأسمنت قبل زيادة أسعارها ووضع الخطط لتأثير تلك الزيادة على المبيعات وعلى التجار، لافتا الى أن السوق السكندرية تمر حاليا بأسوأ مراحلها فى ظل تراجع المبيعات لمستويات غير مسبوقة .

وأضاف سليم أن أسعار أسمنت العامرية على سبيل المثال شهدت زيادات متتالية خلال شهر تقريبا بلغت نحو 25 % ، لافتا الى أن سعر الطن بشركة أسمنت العامرية تسليم المصنع حاليا بلغ 625 جنيهاً بعد أن كان 498 ثم ارتفع الى 550 ثم 611 جنيهًا للطن وأخيرا 625 جنيها .

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة