أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

6‮ ‬بنوك أمريكية تحتاج لزيادة رأسمالها


إعداد: دعاء شاهين
 
أظهرت النتائج الأولية لاختبار أداء البنوك الأمريكية، والمعروف باسم »Stress test «، أن 6 بنوك من أصل 19 من أكبر البنوك الأمريكية، والتي خضعت للاختبار تحتاج لزيادة رأسمالها.

 
وذكر مسئولون عن هذا الاختبار أن بعض البنوك قد تحتاج لمساعدة مالية وإنقاذ حكومي إضافي، بينما قد يتمكن البعض الآخر من زيادة رأسماله عن طريق تحويل الاسهم الممتازة إلي أسهم عادية وطرحها في الأسواق.
 
في السياق نفسه، قال وزير الخزانة الأمريكي »تومي جاتز« إن البنوك يمكنها أن تزيد رأسمالها لمواجهة أي مخاطر من التعثر في سداد الديون من خلال العديد من الطرق، أهمها تحويل الاسهم الحكومية الممتازة إلي أسهم عادية، أو من خلال الحصول علي تمويل خاص، موضحاً حاجة بعض هذه البنوك لتدخل حكومي مباشر لمساعدتها بأموال دافعي الضرائب.
 
وتواجه البنوك، التي حصلت علي مساعدات حكومية استثنائية، مراقبة مشددة من قبل الإدارة الأمريكية، للحد الذي هدد فيه وزير الخزانة بطرد أعضاء من الإدارة التنفيذية لبعض البنوك. ويعد بنكا »سيتي جروب« و»أوف أمريكا« من أكثر البنوك التي أشار إليها المشرعون باعتبارهما الأكثر احتياجاً لزيادة رأس المال.

ووفقاً لتحليل أجراه بنك مورجان ستانلي، فإن كلاً من بنكي »صن ترست« و»ريجونز فاينانشيال« قد يحتاجان إلي ضخ المزيد من رأس المال. ويتوقع المحللون مزيداً من الخسائر المقبلة في النظام المالي وسط تصريحات من صندوق النقد الدولي بأن الخسائر المالية العالمية المرتبطة بالديون العثرة، والاصول المدعومة بأوراقه، قد تصل إلي 4.1 تريليون دولار في العام المقبل. يذكر أن اختبار أداء البنوك صمم لاختبار قياس مدي كفاية احتياطي البنوك لمواجهة الازمة الاقتصادية، ومواصلة إقراض المستهلكين والشركات. وكان وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية، في اجتماعهم الاخير بواشنطن، قد أجمعوا علي مدي خطورة تعثر البنوك العالمية، والذي قد يمنع أي تعافي اقتصادي محتمل، وأمام هذا فقد تعهد »جاتنر« بدفع تريليون دولار لشراء القروض الرديئة، كما خصصت ألمانيا نحو 1.1 تريليون دولار للتخلص من الأصول السامة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة