أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

شبح الأزمة المالية يهدد استقرار الحزب الناصري


هبة الشرقاوي
 
يعيش الحزب الناصري أزمة مالية تكاد تقضي عليه بسبب عدم دفع الاعضاء الاشتراكات، رغم كونها لا تتعدي 6 جنيهات سنويا، أما السبب الاخر فهو عدم تلقي الحزب تبرعات من الاعضاء، الأمر الذي رأي فيه البعض مؤشرا علي افتقاد الاعضاء قيمة المشاركة السياسية، بينما أكد آخرون أن جزءاً من المشكلة يعود الي الازمة المالية العالمية.

 
اللافت أنه بالرغم من استمرار امتناع اعضاء الحزب عن دفع الاشتراكات الهزيلة الحالية، فإن أحمد حسن الامين العام للحزب يدرس رفع قيمة الاشتراك!!
 
أكد »حسن«، ان التمويل يعتبر من أهم العناصر، لإنجاح اي حزب، ولكن بسبب مخاوف رجال الاعمال من تمويل اي نشاط حزبي خشية اضطهادهم من قبل الدولة ، جعلهم يبتعدون عن احزاب المعارضة بوجه عام، ولم يعد الحزب يتلقي سوي التبرعات العينية من بعض الاعضاء و هي لا تكفي لاقامة انشطته، وأضاف أنه أصبح لزاما علينا ان نلتفت بقوة لتحصيل الاشتراكات بشكل منتظم، الا ان امتناع الاعضاء عن سداد الاشتراكات جعل الحزب يلزمهم بدفعها، مطالبا بمحاسبة الممتنعين عن السداد حتي لو وصل الامر الي فصلهم.. موضحاً ان سداد الاشتراكات أصبح متاحاً في امانات المحافظات تسهيلا علي الأعضاء، ومن ثم لم تعد لديهم حجة في التكاسل وعدم السداد.
 
وأضاف ان المؤتمر العام سيدرس رفع قيمة الاشتراك لانها لم تعد تكفي لسداد احتياجات الحزب.
 
وقال أحمد عبد الحفيظ، نائب رئيس الحزب ان عدم دفع الاشتراكات يعود إلي غياب فكرة المشاركة، والازمة الاقتصادية الحالية، خاصة ان القوانين تحظر التبرعات للاحزاب الا بشروط قاسية حددها قانون الاحزاب، كما أن مبلغ الـ100 الف جنيه التي يحصل عليها الحزب من الدولة لا تكفي لدفع ايجارات المقار، مؤكداً أن هناك تعمداً حكومياً لافقار الاحزاب، خاصة ان »الناصري«، كغيره من الاحزاب اليسارية لا يقبل التمويل الاجنبي.
 
ورفض عبد الحفيظ زيادة قيمة الاشتراك من منطق ان اعضاء الحزب يجدون عناء في دفع 6 جنيهات فكيف نطالبهم بالزيادة!؟، موضحا ان عدد اعضاء الناصري حوالي 60 ألف عضو لو دفعوا جميعهم الاشتراك لظلت الازمة مستمرة، لان تكلفة الانشطة الحزبية كبيرة، ومن هنا لا يجب إلقاء اللوم علي الاعضاء او المطالبة بمحاسبتهم.
 
في المقابل، اكد محمود عسقلاني، منسق جبهة الاصلاح والتغيير بالحزب ، أن ضعف التمويل بالحزب سببه عدم ادارة اموال الحزب بشكل جيد من قبل قياداته الحالية، اضافة الي فقدان الاعضاء الثقة في الحزب وغياب دوره بسبب صراعاته الداخلية التي جعلت عدداً كبيراً من أعضائه يتخلي عن المشاركة بجدية في الحزب وانشطته، خاصة أن الانشطة تقام بشكل فردي دون ان يكون للاعضاء دور في صياغة هذه الانشطة.
 
ونفي »عسقلاني« ان يكون اعضاء الحزب بهذا العدد حسبما ذكر عبد الحفيظ، مؤكدا ان عددا كبيرا من هؤلاء الاعضاء تركوا الحزب سواء بالانفصال او الاستقالة.. وأكد الدكتور محمد سيف علي، أستاذ السياسة بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة، أن مشكلة التمويل تعاني منها الاحزاب جميعا وليس الناصري فقط وحده، إلا ان مشكلة الاحزاب اليسارية اقوي، لانها لا تضم عدداً من رجال الاعمال مثلما هو الحال في الوفد مثلا، كما أنه لا يستطيع تلقي تمويلات خارجية في ظل القانون الحالي الذي يحظر علي الاحزاب ان تتلقي تمويلات من جهات خارجية أو حتي من رجال اعمال مقيمين بالخارج، كما أنه يحظر عليها ممارسة انشطة ربحية، موضحا ان اللوائح الداخلية للاحزاب ليس بها ما يعاقب عضواً لعدم دفع اشتراكه، وبالتالي فليس هناك مخرج للناصري من الأزمة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة