أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

ملحمة‮ »‬جلجامش‮«.. ‬أقدم قصة كتبها الإنسان


كتبت ــ ناني محمد:
 
»جلجامش« ملحمة عراقية »سومارية« مكتوبة بخط مسماري علي 11 لوحا من الطين، يعتبرها البعض أقدم قصة كتبها الانسان. تم اكتشافها في موقع أثري مصادفة، وعرف فيما بعد ان الالواح كان يملكها الملك الاشوري »آشوربانيبال« بالعراق.. وتم الاحتفاظ بالالواح الطينية التي كتبت عليها الملحمة في المتحف البريطاني.. الألواح مكتوبة باللغة الأكادية - إحدي اللغات السامية الشرقية القديمة التي عرفت في بلاد الرافدين - وتحمل في نهايتها توقيعاً لشخص اسمه »شين ئيقي ئونيني« يعتقد أنه كاتب الملحمة.

 
..
 
الملحمة تتناول حياة الملك »جلجامش« الذي ولد لأب إنسان وأم اله، ولهذا كان جسده نصف إله والنصف الآخر بشر فان، وبسبب لتصرفات »جلجامش« الغريبة - كممارسة الجنس مع كل عروس جديدة قبل زوجها، وتسخير الناس في بناء سور ضخم حول مدينته العظيمة.. يتضرع »الناس« للآلهة لتخلصهم من ظلم »جلجامش« فتستجيب الآلهة وترسل »أنكيدو«، حيث كان يعيش في البرية بشكل هجمي وبربري واعتبرته الآلهة وحشها للتخلص من جلجامش.
 
كان أنكيدو يساعد الحيوانات في التخلص من شباك الصيادين فقام الصيادون برفع شكواهم إلي الملك »جلجامش« الذي أمر إحدي خادمات المعبد بالذهاب، ومحاولة اغراء »أنكيدو« ودفع الحيوانات للانصراف عن »أنكيدو«.. وبالفعل تنجح خطة الملك حيث بدأت »شامات« وتعمل في معبد الآلهة »عشتار« تعليم »أنكيدو« الحياة المدنية، وكيفية الأكل والملبس وشرب النبيذ، وانتقلت معه للحديث عن قوة »جلجامش« وظلمه للبشر فيثور »أنكيدو«.. ويقرر أن يتحدي جلجامش في مصارعة، ويتصارع الاثنان بشراسة، وفي النهاية يغلبه جلجامش ويعترف »أنكيدو« بقوة خصمه، وبعد هذه الحادثة يصبح الاثنان صديقين حميمين. ويقاتلان معاً ضد الآلهة، إلي ان تتمكن الآلهة من القضاء علي »أنكيدو«، فيحزن صاحبه عليه حزنا شديداً، ويخاف من فكرة أن يطال الموت نصفه البشري.. فيقرر اللجوء إلي أحد الخالدين - يقال إنه نوح عليه السلام - للتخلص من لعنة الفناء، فيعطيه عشباً يعيده إلي نضارة الشباب الا انه يضيعه في طريقه إلي مدينة »أورك«، فيعود إلي موطنه، وحين ينظر إلي السور الذي بناه حول مدينته »أورك« علي ان أفضل تخليد لاسمه، وتختتم الملحمة بتفاصيل مماته.. وكيف أن البلد الذي عاني ظلمه حزن عليه حين مات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة