أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

زيادة أعداد السماسرة الراغبين‮ ‬ في ترك العمل بـ»وول ستريت‮«‬


إعداد- أيمن عزام
 
زادت أعداد السماسرة الراغبين في ترك العمل في حي المال في وول ستريت خلال الشهور القليلة الماضية تأثراً بالركود الذي أصاب الأسواق وتسريح أعداد كبيرة من العاملين، إضافة الي زيادة التخوف من التغيرات التي طرأت علي أسلوب استثمار الأفراد لأموالهم لفترات طويلة الأمد.

 
وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن ما يزيد علي 2.800 شخص قدموا استقالتهم من عملهم كسماسرة في أسواق المال الأمريكية في شهر أبريل، فبلغ بذلك اجمالي من قرروا ترك العمل 11.600 شخص خلال العام الحالي حتي الآن، وفقاً للبيانات الصادرة عن هيئة الرقابة المالية التي تتابع أداء السماسرة وشركات حي المال.

 
يزيد بذلك اجمالي عدد السماسرة الذين تركوا العمل خلال الشهور الأربعة الماضية علي اجمالي من تركوا العمل في العام الماضي، وعددهم 7700 شخص وعلي 11.500 عام 2002.

 
وقد لعبت المكاسب التي حققتها البورصات خلال شهر أبريل دوراً مهماً في تحفيز السماسرة علي تأجيل اتخاذ قرار بشأن ترك العمل، لكن التزايد الحالي في أعداد الراغبين في ترك عملهم كسماسرة يدل علي حدوث تغيرات طويلة الأمد في أسلوب استثمار الأفراد لأموالهم وتوقعاتهم بشأن حالة السوق في ظل أسوأ ظروف يمر بها الاستثمار خلال عقود طويلة.

 
فلم يعد المستثمرون يفضلون الاستثمار في الأسهم رغم الصعود الحالي لها ولا في السندات التي يجني السماسرة منها عمولات كبيرة، وأصبحوا يميلون بدلاً من ذلك للاستثمار في صناديق أسواق المال وحسابات الإيداعات المؤمن عليها التي لا تقدم عمولات كبيرة للسماسرة.

 
وعلي الرغم من أن البنوك قادت موجة التراجع الاقتصادي، فإن مهنة تقديم استشارات للمستثمرين ظلت صامدة مقارنة بمهن أخري متصلة بتداول الأسهم والنشاط المصرفي، الا أن الاستقرار طويل الأمد الذي يتميز به نشاط تقديم استشارات للمستثمرين أصبح مصدر إغراء لكثير من البنوك مثل بنك أوف أمريكا وويلز فارجو ومورجان ستانلي التي أعلنت جميعها إبرام صفقات كبري تستهدف دعم أقساط الاستشارات داخلها.

 
ويلاحظ دارين مانس، المدير التنفيذي لشركة »Rj&Makay « للتوظيف تفضيل عدد كبير من السماسرة تغيير النشاط، خاصة وقد قام عدد من شركات السمسرة الكبري مثل شركة »UBS AG « أوف أمريكا ميريل لينش بتقليص نشاط برامجها التدريبية أو ألغتها.

 
وقد فقدت شركة أوف أمريكا ميريل لينش حوالي 2.200 سمسارا  مقارنة بالعدد الذي قامت بتوظيفه في الربع الأول، مما يعني تقليص عدد السماسرة الي 15.822 لتقل أعدادهم بذلك بنسبة %14 بعد أن بلغ الاجمالي 18.365 سمساراً قبل دمج الشركتين.

 
ويخطط بنك مورجان ستانلي للاستحواذ علي شركة سميث بارني للسمسرة التابعة لبنك سيتي جروب خلال الشهور القليلة المقبلة، خاصة بعد تسريح ما يقرب من 1.200 سمسار من اجمالي 12.000 سمسار يعملون في الشركة منذ الإعلان عن صفقة الاستحواذ مؤخراً، وفضل البعض منهم العمل لدي شركات منافسة بينما قرر البعض الآخر ترك العمل بالمهنة كلياً.

 
وأعلن بنك »USB « عن خطط بيع 55 فرعاً له يعمل بها 300 سمسار لشركة ستيفل فاينانشيال للسمسرة الأصغر حجماً، التي أعلنت عن خطط تسريح 600 سمسار ممن حققوا عمولات سنوية تقل عن 260.000 دولار، وستؤدي الخطوتان لرفع عدد السماسرة لدي الشركة في الولايات المتحدة لحوالي 7.900 سمسار، كما عينت الشركة 23 سمساراً بعقود مؤقتة نجحوا في جلب عمولات بقيمة 1 مليون دولار.

 
وتوقع المسئولون في العديد من شركات المضاربة تنامي ظاهرة هروب السماسرة في ظل الركود الحالي وتمسكهم بالسماسرة الذين يستطيعون جلب أكبر قدر من العمولات.

 
وقد تعهد بنك مورجان ستانلي من جانبه باتمام صفقة الاستحواذ علي شركة سميث بارني، ونجح بنك أوف أمريكا في اتمام صفقة استحواذه علي شركة ميريل لينش، خاصة بعد استحواذ شركة ويلز فارجو علي شركة وتشينا.

 
وزادت من ناحية أخري المصاعب التي يواجهها السماسرة وأصبح يصعب علي الكثير منهم تحقيق أي مكاسب في بداية عملهم بسبب تراجع الاقبال علي الاستثمار في الأسهم، كما أدي هروب المزيد منهم لدفع العملاء لسحب ما تبقي من أموالهم.

 
ولجأ جوون كانل السمسار السابق في بنك مورجان ستانلي لحلول بديلة منها توظيف العديد من السماسرة الذين عملوا سابقاً في مكتب البنك في مدينة بوسطن وتشجيعهم علي المراهنة علي الأسهم بأموالهم الخاصة، وأضاف أنه أخبر زملاءه أنه يسهل التعامل بحساباتهم الخاصة مقارنة بإدارة أموال العملاء في البورصة التي خسرت 7 تريليونات دولار من قيمتها العام الماضي.
 
مؤكداً أن التداول علي الأسهم يكسب الفرد قدرة أكبر علي المناورة بينما علي السمسار انتظار تحسن السوق.
 
وقد تراجعت اجمالاً أعداد السماسرة في الولايات المتحدة، بما في ذلك المستشارون المستقلون، حيث بلغوا 653.371 الشهر الماضي بعد أن كانوا 672.688 عام 2007.
 
من جانبه اسبتعد بين وولدريت، مدير شركة سيرولي اسوشيت البحثية هروب المستشارين الماليين المستقلين من مهنة السمسرة بسرعة كبيرة لكنه توقع أن تلحق أضرار كبيرة بالأصغر حجماً منهم، وقدر هروب حوالي 5.000 الي 10.000 مضارب ومستشار مالي العام الماضي، وهو ما يرفع عدد الهارب منهم الي 290.000.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة