أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

صعود مسار مؤشر‮ »‬EGX 30‮« ‬علي المدي المتوسط مرتبط بتگوين‮ »‬القاع العليا‮«‬


أحمد مبروك
 
وسط تخوف العديد من المتعاملين من حدة الحركة التصحيحية المتوقع لها ان تعترض المسار الصعودي للسوق علي المدي القصير، أكد محللون فنيون ومتعاملون انه لم يتم حتي الآن تحويل مسار السوق علي المدي المتوسط من عرضي الي صاعد، مشيرين الي ان الوضع الحالي يحتاج الي تأكيد بداية المسار الصاعد علي المدي المتوسط، خاصة بعد كسر العديد من مستويات المقاومة لأعلي وتكوين قمة اعلي من القمة التي سبقتها، ولفتوا الي ان تأكيد المسار الصاعد في انتظار تكوين قاع اعلي من التي كونتها السوق عند مستوي 3400 نقطه، بينما اختلف المتعاملون حول حتمية ظهور قوة بيعية متوسطة الاجل في الفترة الحاليه، فالبعض فرض حتميتها بسبب الارتفاعات الحادة التي حققتها السوق، والبعض الاخر استند الي ان المستثمر المتوسط الاجل لن يبيع ما بحوزته بغرض جني الارباح إلا بعد وصول السوق الي منطقة 7000 نقطة علي الأقل، وهذا ما يفرقه عن المستثمر القصير الاجل الذي سيطر علي تحركات السوق في الفترة الماضية وتفوق علي القوة البيعية ليدفع السوق الي الارتفاع من 3400 نقطة الي 5700 نقطه،كما اختلف المتعاملون علي مدي تأثر السوق في الفترة المقبلة بنتائج اعمال الشركات للربع الاول من العام الحالي، فرأي فريق تأثر السوق بتلك النتائج بسبب تعطش المستثمرين لمعرفة مدي تأثر الشركات بالازمة العالمية، بينما استبعد فريق آخر تأثر السوق بالنتائج مؤكدا ان السوق وضعت في اعتبارها بالفعل اسوأ السيناريوهات لتأثر الشركات بالازمة .

 
اشار هشام توفيق، رئيس مجلس ادارة شركة عربية اون لاين، الي حالة التفاؤل التي سادت سوق الاوراق المالية في الفترة الماضية ودفعت بمؤشر EGX 30   الي الارتفاع من القاع الذي حققه في منطقة 3400 نقطة الي 5700 نقطة خلال الاسبوع الحالي، مما دفعه الي استبعاد تأثر المسار الصعودي علي المدي القصير بأي تراجع في ارباح الشركات المدرجة بالبورصة، مستندا الي ان الانخفاض الذي اصاب السوق في الفترة التي تلت الازمة العالمية وضع في اعتباره بالفعل أي تراجع قد يصيب اداء الشركات المالي، حيث من المتوقع ان تتراجع معدلات نمو معظم الشركات المقيدة بالبورصة عدا القطاع المالي الذي يشمل البنوك والمؤسسات المالية .
 
وفي سياق متصل، أكد توفيق المسار الصاعد للسوق علي المدي القصير،مما ساهم بقوة في عدم استجابة السوق للتنبؤات التي سادت المتعاملين خلال الفترة الماضية باقتراب الموجة التصحيحية المتوسطة الاجل، وقام بتكوين مستويات دعم اعلي من التي حققها خلال الفترة الماضية، مما دفع توفيق الي توقعه بأن تنحسر الموجة التصحيحية في حدود لا تتعدي %10 من قيمة المؤشر خلال الفترة الحاليه، في حين توقع ان يستهدف المؤشر مستوي 7000 نقطة خلال نهاية العام الحالي .
 
واستبعد رئيس مجلس ادارة عربية اون لاين ان يضغط البائع المتوسط الاجل علي اداء السوق خلال الفترة المقبلة مؤكدا ان المسيطر الاول والاخير علي تحركات السوق حاليا هو المستثمر القصير الاجل، لصالح القوة الشرائية التي تغلبت علي البيعية ودفعت السوق الي الارتفاع، واشار الي ان المستثمر المتوسط الاجل لن يتجه الي البيع في تلك المستويات وانما يستهدف مستويات تتراوح من 7000 الي 8500 نقطة .
 
من جانبه، رهن عمرو الألفي رئيس مجموعة البحوث بمجموعة سي آي كابيتال حركة السوق في الفترة المقبلة بنتائج اعمال الشركات والتي يترقبها المستثمرون في الفترة الحالية للمس مدي تأثر الشركات بالازمة العالمية، علي الرغم من ارتفاع السوق في الفترة المقبلة مما صعد بالعديد من الاسعار السوقية للاسهم للارتفاع بحدة مما أثر علي تقييمات بعض الشركات التي انتقلت من شريحة الاسهم الرخيصة الي الشريحة الأعلي والتي تتضمن الاسهم التي تحصل علي تقييمات »متوازنة« بمعني انها ليست رخيصة او باهظة الثمن، بعد ان كانت كل الاسهم تدرج في نطاق الاسهم الرخيصة .
 
وارجع الألفي صعود السوق في الفترة الماضية الي حالة التفاؤل التي سيطرت علي المتعاملين والتي سيتم اختبار مدي قوتها بموازنتها مع نتائج اعمال الشركات خلال الربع الاول من العام الحالي .
 
وعلي صعيد اخر،اشار مهاب عجينة المحلل الفني بشركة بلتون فاينانشيال الي حالة الغموض التي تسيطر علي تحركات مؤشر EGX 30   علي المدي المتوسط، رغم تأكيده علي المسارين الصاعد علي المدي القصير، والهابط علي المدي الطويل .
 
واوضح عجينة ان السوق في الفترة الاخيرة ارتفعت بحدة مما مكنها من تحقيق قمم اعلي من التي سبقتها، وفي الوقت نفسه لم تنجح السوق في تكوين قيعان عليا من التي حققتها لتؤكد المسار الصعودي، لذا لا يصح الجزم بالاتجاه الصعودي للسوق علي المدي المتوسط، وانما لا يتعد كون السوق يمر بحركة تصحيحية لأعلي في الوقت الحالي .
 
من جانبه، لفت حسام حلمي المستشار الفني بشركة بايونيرز الي ان المدي المتوسط الاجل عبارة عن سلسلة متلاحقة من الفترات قصيرة الاجل، والتي شهدت غلبة القوي الشرائية علي البيعية لتؤكد المسار الصعودي للسوق علي المدي القصير، بينما من المتوقع للسوق ان تمر بحركة تصحيحية عقب تأكيد المسار الصاعد للمؤشر، بينما في الفترة الحالية تعتبر في حالة انتظار تأكيد للمسار الصاعد علي المدي المتوسط.
 
وفي السياق نفسه، اوضحت نهال زكي المحللة الفنية بشركة برايم سيكيوريتيز ان هناك العديد من المؤشرات تنبئ باقتراب تحويل المسار العام علي المدي المتوسط من هابط الي صاعد خاصة عقب التماس حقيقة ضعف المسار الهابط للمؤشر علي المدي المتوسط بالتدريج وحتي ان تحول من هابط الي عرضي، ثم كسر مستويات مقاومة لأعلي للوصول الي مستوي 5900 نقطه، مؤكدة ان المسار الصاعد لم يبدأ إلا بعد تكوين قاع اعلي من السابقة، خاصة ان السوق في الفترة الاخيرة نجحت في تكوين قمة اعلي من قمة.
 
ونصحت زكي المستثمرين باتخاذ الحذر والترقب والالتزام بنقاط وقف الخسارة، بسبب توقعها ظهور قوة بيعية متوسطة الاجل في الفترة المقبلة مما قد يضغط علي اداء الاسهم، بالتزامن مع القوة البيعية للمستثمر القصير الاجل خاصة بعد الارتفاعات الحادة التي حققتها الاسهم في الفترة الماضية، واوضحت ان ظاهرة العملية التصحيحية المرتقبة صحية لاستمرار السوق في الصعود علي المدي المتوسط .
 
واتفق مع الرأي السابق، عبد الرحمن لبيب رئيس قسم التحليل الفني بشركة الاهرام للسمسرة مؤكدا ان وضع السوق علي المدي المتوسط لا يتعدي حركة تصحيحية لأعلي، وارجع عدم اعتقاده بتحول المسار الي صاعد بسبب عدم ظهور قاع السوق بعد، علي الرغم من صعود السوق من اسفل نقطة بلغتها منذ ثلاثة اشهر مضت .
 
وتخوف لبيب من قوة البائع المتوسط الاجل  بسبب حدة الارتفاع الذي ساد تحركات السوق خلال الفترة الماضية، ونصح المستثمرين خلال الفترة الحالية باحترام نقاط وقف الخسارة و التركيز علي الاسهم التي بحوزتهم فقط، دون اعطاء وزن نسبي مرتفع للمؤشر داخل اذهانهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة