لايف

‮»‬ليلة مرصعة بالنجوم‮«.. ‬خيال وإبداع حالم


كتبت ــ مروة محمود:
 
»ليلة مرصعة بالنجوم« إحدي لوحات الفنان الهولندي فينسينت فان جوخ، عبر فيها عن افتتانه بالسماء خلال الليل، حيث كان يجد في السماء والتأثيرات اللونية التي تحدثها النجوم مادة اجتذبته فعشق تصوير السماء الليلية.
 

 
اهتم فان جوخ برسم تأثيرات الأضواء في اللوحة بشكل كبير، الأضواء المشعلة في السماء، والمنبعثة من المصابيح الاصطناعية تنعكس ألوانها، وخطوطها، وظلالها علي مياه نهر الرون الزرقاء.
 
أهم ما يميز اللوحة أنها أثارت اعجاب علماء الفلك حيث وجدوا بعد تحليلها ودراستها أن »فان جوخ« كان دقيقاً في رسم النجوم في أماكنها الحقيقية.
 
اللافت في اللوحة حالة الوهج اللوني التي تضيء بألوانها الكرنفالية المبهجة، حيث يضيء كل جزء فيها، كما يمكن رؤية الأبنية البعيدة الموجودة في خلفية اللوحة، بالإضافة إلي رجل وامرأة يظهران في مقدمة اللوحة، وهو ما يعطي المشهد لمسة واقعية. وكأن فان جوخ يري أن الليل يعتبر أكثر ثراء بالألوان من النهار لأنه يختزن ظلالاً لونية مكثفة من الأزرق والبنفسجي والارجواني وغيرها من الألوان المنسجمة.. كما يخفف منظر السماء والنجوم ليلاً احساسه بالوحدة والاكتئاب، بما يتناسب مع طبيعته كفنان حالم وحساس وواسع الخيال والأفق.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة