أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مرسي معلقاً علي تقرير "الجارديان": "لن أسمح بالإساءة للقوات المسلحة"



روسيا اليوم:

أكد الرئيس محمد مرسي أنه لن يسمح "بالإساءة أو التعدي على القوات المسلحة"، وذلك في أعقاب نشر صحيفة "الجارديان" البريطانية مقتطفات من تقرير لجنة تقصي الحقائق في الجرائم المرتكبة أيام ثورة 25 يناير وفي أعقابها، تثبت تورط أفراد وقيادات من القوات المسلحة في تعذيب المعارضين والإساءة للثوار، بمن فيهم مصابي الثورة.


ودافع مرسي عن "الدور الذي تقوم به القوات المسلحة في حفظ أمن الوطن وحدوده"، وكتب في حسابه على تويتر: "لن أسمح بالإساءة أو التعدي على القوات المسلحة، ولا يرضي أي مصري ذلك".

كانت تقارير صحفية قد أفادت نقلا عن، مصادر مطلعة، بأن مرسي عقد لقاءً مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة نهاية الأسبوع الماضي استغرق 4 ساعات، وشهد تعبير قادة الجيش عن استيائهم من "محاولات الإساءة والتشويه التي تستهدف القوات المسلحة من جانب بعض التيارات".

ومن جانبه، وصف الرئيس محمد مرسي هذه المحاولات بأنها "مغرضة وتستهدف الوقيعة بين الجيش ومؤسسة الرئاسة".

وفي السياق ذاته، نسبت مصادر صحفية إلي مصدر عسكري قوله إن الهدف مما يتم تسريبه للصحافة المحلية والأجنبية حول تورط الجيش في جرائم ضد المتظاهرين أثناء ثورة 25 يناير، يأتي في إطار "الهجمة التي يحاول البعض شنها ضد المؤسسة العسكرية للنيل من القادة السابقين والحاليين واستقرار وثبات القوات المسلحة".

وأضاف المصدر الذي لم يتم الكشف عن هويته أن "المجلس الأعلى للقوات المسلحة ساند الثورة وكان داعما لها، وأوفى بوعده وسلم السلطة للرئيس المدني المنتخب، وكانت وظيفته حماية مصر وشعبها خلال الفترة التي قدمت القوات المسلحة فيها 58 شهيدًا، والمئات من أبنائها المصابين".

ومن جانبه قال موفد "روسيا اليوم" إلى القاهرة إنه رغم تصريحات مرسي الداعمة لدور الجيش، فان مراقبين وخبراء محليين يتوقعون إجراء تعديلات جوهرية في صفوف القيادات العسكرية الكبرى في الفترة المقبلة. وأوضح موفد القناة أن هذه التعديلات قد تكون تدريجية وشبه جذرية، ولكن لا يتحدث أحد عن إقالة وزير الدفاع الآن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة