أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

رامز: لا نية لفرض ضرائب على ودائع البنوك


أ ش أ
 
نفى "هشام رامز"، محافظ البنك المركزى،  ما تردد فى الآونة الأخيرة فى بعض وسائل الإعلام بشأن فرض ضرائب على ودائع البنوك المصرية أو الأجنبية، قائلا: إنها شائعات ولايمكن التفكير فى ذلك، وأن سياسة البنك المركزى هى التشجيع على الادخار.
 
 
 هشام رامز
وأوضح محافظ البنك المركزى، فى تصريح لبرنامج "آخر النهار"، على قناة "النهار"، فيما يتعلق بارتفاع سعر الدولار وعدم توافره فى البنوك وانتشار ظاهرة السوق السوداءـ أنه بدءا من الأسبوع المقبل سيكون هناك تحسن فى سعر الدولار، نافيا أن يصل سعر الدولار إلى مستوى 10 جنيهات بأى حال من الأحوال.
 
وأشار إلى أن سعر الدولار شهد عام 2004 ارتفاعا، حيث بلغ سعره 5ر7 جنيه وبعد قيام الحكومة بعمليات الإصلاح الاقتصادى تراجع سعره ليصل إلى 25ر5 جنيه خلال عامين.
 
وفيما يتعلق بشكوى البعض برفض البنوك صرف دولار للعملاء، قال رامز، إنه شدد فى اجتماعه مع رؤساء البنوك على أنه سيتم اتخاذ إجراءات صارمة ضد أى بنك يمتنع عن صرف الدولار للعملاء، والتى من الممكن أن تعرض رئيس البنك شخصيا للمساءلة، موضحا أنه سيتم عمل بريد إلكترونى لتلقى شكاوى من العملاء.
 
وحول تراجع معدلات احتياط البلاد من العملة الأجنبية، قال رامز إنه منذ تعيينه كمحافظ للبنك المركزى المصرى فى فبراير الماضى كان الاحتياطى النقدى قد بلغ 6ر13 مليار دولار وتراجع إلى 4ر13 مليار دولار فى مارس الماضى، مرجعا ذلك إلى تركيز البنك على توفير السلع الأساسية للبلاد.
 
وقال رامز، إن البنك لايستطيع التفريط فى الاحتياطى النقدى من أجل تلبية احتياجات الناس، موضحًا أنه يتم توفير السلع الأساسية والغذاء والمواد الخام لتشغيل المصانع.
 
ولفت إلى أن الاحتياطى النقدى الحقيقى لابد أن يكون ناتجا عن استثمارات حقيقية وتحويلات المصريين والسياحة، وليس الاعتماد على ودائع من الدول الأخرى، لافتا إلى البنك لم يتلق أى ودائع خلال الشهر الماضى.
 
وأوضح رامز أن البنك المركزى فى مصر أقوى من العديد من البنوك فى دول العالم لديها العديد من الضغوط كبنوك أوروبا وأسبانيا والبرتغال واليونان لوجود جهاز مصرفى قوى ورؤوس أموال قوية وميزانيات قوية، لافتا إلى أنه تم خلال الفترة الماضية القضاء على مشاكل التعثر وحلها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة