أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

التسويق الإلكترونى فرس الرهان لشركات السيارات


حسن رمضان:

ركز العديد من شركات السيارات عبر الوكلاء والموزعين والمستوردين على التسويق الإلكترونى من خلال شبكة الإنترنت بالمقارنة بالوسائل التسويقية الأخرى، خاصة مع انخفاض ميزانيات الشركات التسويقية فى إطار مواجهة الظروف البيئية التى يشهدها الاقتصاد المصرى فى الوقت الراهن.

 
 علاء سبع
وحول أهمية هذا النوع من التسويق، أكد عدد من الخبراء فى قطاع السيارات أن التسويق الإلكترونى يمتاز بعدة مميزات فى مقدمتها الاطلاع من جانب العملاء على السيارات ومواصفاتها المختلفة وأسعارها والشركة المصنعة لها دون الذهاب إلى معارض السيارات فضلاً عن إمكانية المقارنة بين الأنواع المختلفة للسيارات عن طريق الدخول إلى المواقع الإلكترونية للشركات لمعرفة مميزات كل نوع من هذه الأنواع.

فى البداية أكد محمد يونس، رئيس قطاع سوزوكى بشركة مودرن موتورز، الوكيل الوحيد للعلامة التجارية اليابانية سوزوكى، أن التسويق الإلكترونى زادت أهميته فى الفترة الأخيرة، مبرراً ذلك بكثرة اعتماد الفئات العمرية وخاصة الشباب على الإنترنت.

وأضاف يونس، أنه زاد الاهتمام بمواقع التواصل الاجتماعى لما لها من فائدة فى نشر الأخبار والإعلانات بين جميع مستخدميها، لذلك بدأت الشركات العاملة فى قطاع السيارات الاتجاه إلى التسويق الإلكترونى لمنتجاتها والاهتمام بهذا القطاع على حساب القطاعات التسويقية الأخرى.

وأرجع أهمية التسويق الإلكترونى إلى أنه يتيح الفرصة لإطلاع أكبر عدد من الشرائح المستهدفة على المنتجات الجديدة لشركات السيارات أكثر من الوسائل الأخرى المطبوعة وغيرها من وسائل الدعاية والإعلان.

وأشار رئيس قطاع سوزوكى بمودرن موتورز، إلى أن الاهتمام بالتسويق الإلكترونى بات اتجاهاً عالمياً لشركات السيارات، مضيفاً أنه يساعد على زيادة حركة مبيعات الشركات وذلك لأن هناك عدداً كبيراً من العملاء مستخدمى شبكة الإنترنت بخلاف الوسائل الأخرى، خاصة من شريحة الشباب وهو الأمر الذى يمكنهم من التعرف على أحدث موديلات السيارات مما يدفعهم للشراء.

وعن حجم التسويق الإلكترونى لشركات السيارات، علق يونس بأن التسويق عبر شبكة الإنترنت يزداد يوماً بعد يوم فى تنام مستمر، موضحاً توجه أغلب شركات السيارات إلى التسويق عبر المواقع الإلكترونية المختلفة.

وفى السياق نفسه يشير علاء السبع، رئيس مجلس إدارة السبع أوتوموتيف، وكيل العديد من العلامات التجارية، أن التسويق الإلكترونى للسيارات يعتبر أرخص وأوفر من وسائل الدعاية الأخرى سواء المطبوعة أو المسموعة أو المرئية، وذلك لارتفاع نسبة استخدام المواقع الإلكترونية من جانب العملاء والمستهلكين.

وأضاف السبع، أن الشركات لديها ميزانية للدعاية والإعلان عن منتجاتها، حيث إنها توزع هذه الميزانية على وسائل الدعاية المختلفة، مؤكداً أن الأغلب ليس لديه ميزانيات كبيرة خلال الفترة الحالية التى تشهد انكماشة بيعية، وهو الأمر الذى يجعلهم يتجهون إلى التسويق الإلكترونى لمنتجاتهم، لأنها وسيلة رخيصة بالإضافة إلى فعاليتها الكبيرة فى إدراك المستهلكين للجديد والحديث التى تطرحه هذه الشركات.

ولفت رئيس مجلس إدارة السبع أوتوموتيف، إلى أن الشركات الكبيرة التى تمتلك ميزانية ضخمة تتجه إلى توزيع هذه الميزانية على التليفزيون والصحف المطبوعة وكذلك المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعى.

من جانبه يرى محمد جمال الدين، رئيس قطاع التسويق بمجموعة أبوغالى أوتوموتيف، وكيل العديد من العلامات التجارية، أنه لا توجد شركة عاملة فى قطاع السيارات فى مصر لا تمتلك موقعاً إلكترونياً أو حساباً على مواقع التواصل الاجتماعى الأخرى، مضيفاً أن هذه الشركات بدأت تتوجه للتسويق لمنتجاتها عبر الصفحات المتخصصة على المواقع الإلكترونية، وذلك لأنها ترى أن ذلك هو الأداة الأمثل فى الترويج خلال المستقبل والذى سيعمل على زيادة حركة مبيعاتها.

وأشار جمال الدين، إلى أن عملية التسويق لشركات السيارات لعرض منتجاتها على الإنترنت سيساهم فى انتعاش عملية البيع والشراء داخل السوق المصرية، وذلك لأن هذه الصفحات تجذب عدداً هائلاً من المستخدمين مما يعمل على زيادة الوعى بالمنتجات الجديدة التى تطرحها الشركات، مما ينعكس بالإيجاب على حركة السوق.

بينما يرى محمد عبدالعظيم، مدير التسويق بشركة فكرى جروب، وكيل العلامة التجارية فورد، أن التسويق الإلكترونى سلاح ذو حدين، فمن جهة يعتبر من أرخص وسائل الدعاية وأسرعها فى تسويق منتجات شركات السيارات، وعلى الجانب الآخر يحتاج التسويق الإلكترونى لحرفية كبيرة من الفريق المختص بالتسويق، مبرراً ذلك بأن أى انطباع سلبى سيؤثر على السيارة وعلامتها التجارية.

وأشار وليد توفيق، رئيس مجلس إدارة مجموعة IDI القابضة، إلى أن حجم التسويق الإلكترونى للسيارات لا يتعدى %10، مبرراً ذلك بعدم تعود العملاء على الشراء عن طريق الإنترنت، فضلاً عن أن مستهلكى السيارات لا يمتلكون الإنترنت.

وأضاف توفيق، أن من مميزات التسويق الإلكترونى سرعة البحث عن موديلات السيارات التى يفضلها المستهلكون، بالإضافة إلى سرعة المقارنة بين سيارة وأخرى، وهو ما يساهم فى تنشيط حركة المبيعات عبر جذب شريحة آخذة فى الازدياد، وينظر أفرادها للتسوق الإلكترونى باعتباره الأداة المريحة فى الوصول للسلعة المطلوبة بأقل مجهود.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة