أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

ارتفاع التكاليف والأجور وتراجع الجنيه وراء خفض شركات الأدوية لمستهدفات أرباح 2014/2013


شريف عمر:

تواجه شركات الأدوية المقيدة بالبورصة عددا من التحديات السلبية التى أجبرتها على تقليص صافى الأرباح المستهدفة فى موازنات العام المالى المقبل منها الزيادة المضطرة فى تكاليف الانتاج من المواد الخام والوقود والارتفاع الكبير فى أجور ورواتب العمال، بالإضافة الى عدم ثبات أسعار صرف وتحويل العملات الأجنبية وصعوبات تدبيرها لسداد مستحقات الموردين من الخارج بالتزامن مع الحاجة الملحة لضخ استثمارات جديدة لتطوير الأقسام الانتاجية بالمصانع وبيع المستحضرات بأسعار تقل عن تكلفتها الحقيقية.

 
كانت جميع شركات الأدوية التابعة للشركة القابضة للصناعات الدوائية قد اعتمدت مشروعاتها للموزانة التقديرية للعام المالى المقبل والتى تتشابه أغلبيتها فى توجه الشركات لتقليص مستهدفاتها للأرباح للعام المالى المقبل مقارنة بالقيمة المرتفعة التى اعتمدتها فى العام المالى الحالى على أمل تحسن الأوضاع الاقتصادية للبلاد، إلا أن جميع الشركات لم تنجح فى الوفاء بهذه المستهدفات على الرغم من مرور نحو 9 أشهر من العام المالى الحالى لتعود قيمة المستهدفات للعام المالى المقبل للتقارب من المحقق الفعلى الذى حققته بنهاية العام المالى 2012/2011.

وتضم أهم الشركات التى تراجع مستهدف ربحها للعام المالى المقبل شركات العربية والإسكندرية والنيل القاهرة للأدوية.

فى البداية، أكد محسن عمر، مدير إدارة الموازنة، مدير علاقات المستثمرين بالشركة العربية للأدوية والصناعات الكيماوية، أن شركته رصدت التراجع الواضح فى نتائج أعمالها خلال النصف الأول من العام المالى الحالى وعدم نجاحها فى تحقيق القيمة المعتمدة خلال العام المالى، وهو الأمر الذى أجبر الإدارة على النزول بمستهدفاتها من الأرباح خلال العام المالى المقبل واعتماد خطة متوسطة تتوافق مع تردى الأوضاع الاقتصادية فى البلاد.

وأشار الى عدد من التحديات التى ساهمت فى إجبار الشركة على خفض مستهدف الربح خلال العام المالى المقبل من أبرزها ارتفاع أسعار التكاليف من المواد الخام ومستلزمات الانتاج بالتزامن مع استمرار أزمة العملة الأجنبية وعدم توافر الدولار، وهو ما يهدد بقوة استيراد المواد الخام وزيادة سعرها، بالإضافة الى زيادة الأجور بنحو %30 بسبب العلاوة السيادية المنتظر تفعيلها فى الأول من مايو المقبل.

وأوضح أن الشركة راعت خلال الموازنة التقديرية للعام المالى المقبل استهداف تحقيق إيرادات تقترب من الإيرادات التى يتوقع تحقيقها خلال العام المالى الحالى، بالإضافة الى الحد من زيادة المصروفات قدر الإمكان لتعزيز ربحية الشركة.

ولفت الى أن شركته تأمل فى استجابة الحكومة ممثلة فى وزارة الصحة لمقترحها الخاص بزيادة أسعار بيع بعض المنتجات والمستحضرات التى تنتجها فى السوق المحلية فى ظل تكبد الشركة الخسائر نظير انتاجها هذه المستحضرات والتى تتميز بارتفاع تكلفتها عن أسعار بيعها الحقيقية وتبلغ نحو 59 نوعا خلال العام المالى الجديد.

وأضاف أن الشركة حددت نحو 13 مليون جنيه كخطة استثمارية خلال العام المالى المقبل سيتم استخدامها فى تطوير منتجات البخاخات بالجرعة محددة القياس والتى تقوم بتصديرها وتطوير قسم الايروسولات بالاشتراك مع شركة فارى العالمية، كما تم الانتهاء من انتاج 4 مستحضرات جديدة بالقسم، بالإضافة للتطوير الحتمى لقسم المراهم لمواجهة زيادة الطلب وتطوير قسم الريفو.

ولفت مدير إدارة الموازنة مدير علاقات المستثمرين بالشركة الى أن شركته تستكمل إنشاءات خط جديد لانتاج النفط وتم توفير خط انتاج على مستوى عالمى وتدريب عدد من عمال الشركة فى الصين على استخدامه ومن المتوقع أن يتم تركيبه قبل نهاية يونيو المقبل.

وتستهدف الشركة تحقيق صافى ربح يصل الى 4 ملايين جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل 7.2 قيمة معتمدة خلال العام المالى الحالى مقارنة بـ4.2 خلال العام المالى السابق.

وتستهدف الشركة تحقيق مبيعات تصل الى 205 ملايين جنيه منها صادرات بنحو 25.2 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل مبيعات معتمدة بـ215 مليون جنيه يحقق التصدير منها 24.1 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقارنة 181 مليون جنيه استحوذ التصدير على 18 مليون جنيه منها خلال العام المالى المقبل.

ومن المتوقع أن تبلغ قيمة الأجور 65 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل 55.5 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى و55.3 مليون جنيه خلال العام المالى السابق، بينما تبلغ التكاليف نحو 108.6 مليون جنيه مقابل 97 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى.

فيما اتجهت شركة القاهرة للأدوية لتقليل مستهدفاتها من صافى الربح خلال العام المالى المقبل بسبب تأثرها بعدد من الارتفاعات فى التكاليف والأجور العالمية وتكبدها خسائر مالية نظير بيع بعض المستحضرات بأقل من تكلفتها الحقيقية.

وتستهدف القاهرة للأدوية والصناعات الكيماوية تحقيق صافى ربح قبل خصم الضرائب يصل الى 53 مليون جنيه مقابل قيمة معتمدة تبلغ 56 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى ومقارنة بـ47 مليون جنيه خلال العام المالى السابق.

كما تستهدف الشركة تحقيق إيرادات تصل الى 412 مليون جنيه يحقق التصدير منها نحو 36 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل إيرادات معتمدة 375 مليون جنيه يحقق التصدير منها 30 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقارنة بـ343 مليون جنيه استحوذ التصدير على 35 مليون جنيه منها خلال العام المالى المقبل.

ومن المتوقع أن تبلغ قيمة الأجور 120 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل معتمد بلغ 93 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى ومقابل منصرف فعلى بلغ 93 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى.

ومن المتوقع أن تبلغ التكاليف والمصروفات نحو 247 مليون جنيه مقابل معتمد فعلى 229 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقارنة بمنصرف فعلى بلغ 220 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى.

وتتوزع التكاليف والمصروفات بين 219.6 مليون جنيه قيمة توفير المواد الخام والوقود و7.25 مليون جنيه قيمة الأعباء والخسائر على مدار العام المالى.

ووضعت الشركة نحو 30 مليون جنيه كموازنة استثمارية خلال العام المالى الجديد تصل قيمتها الى 23 مليون جنيه وسيتم توفيرها من التمويل الذاتى وستخصص لاستكمال الأعمال التطويرية والإنشائية فى عدد من مبانى ومعدات وماكينات الانتاج فى مصنع الشركة.

وتعتزم الشركة ادخال نحو 13 مستحضرا دوائيا جديدا وتسجيله بوزارة الصحة بالإضافة الى البدء فى انتاج 3 مستحضرات جديدة خلال العام المالى المقبل، فضلا عن تسجيل وبدء انتاج نحو 2 مستحضر بيطرى خلال العام نفسه.

وتتعاون الشركة مع وزارة الصحة من أجل الوصول الى حلول وسط فيما يتعلق بتقليل المسئولية الاجتماعية الملقاة على الشركة والتى تتمثل فى تحديد أسعار بيع 31 مستحضرا بأقل من تكلفته الحقيقية، وهو الأمر الذى يكبد الشركة نحو 2.703 مليون جنيه فى العام المالى المقبل.

ولفت رئيس مجلس إدارة شركة الإسكندرية للأدوية الى أن شركته قامت بإعداد الموازنة التقديرية للعام المالى المقبل فى ظل ظروف مستقبلية غير واضحة المعالم وهو ما دفعها الى تقليص قيمة مستهدفاتها من صافى الربح للعام المالى المقبل.

ولفت الى عدد من التحديات التى تواجه مجال عمل الشركة وأبرزها عدم ثبات أسعار صرف وتحويل العملات الأجنبية وصعوبات تدبيرها لسداد مستحقات الموردين من الخارج وزيادة الأجور ونمو مصروفات نهاية الخدمة وصرف البدل النقدى للإجازات والذى ستصل قيمته الى 2.5 مليون جنيه، فضلا عن زيادات أسعار المواد الخام، بالإضافة للحاجة الملحة لضخ استثمارات جديدة لتطوير الأقسام الانتاجية وبعض خطوط الانتاج.

وأضاف أن شركته خصصت نحو 24 مليون جنيه لضخ استثمارات جديدة يتم من خلالها تطوير واحلال عدد من ماكينات الأقسام الانتاجية بالشركة، فيما تسعى الشركة لطرح نحو 16 مستحضرا جديدا بواقع 11 بالسوق المحلية و5 يتم انتاجها بتصريح من بعض الشركات العالمية.

وتنتج الشركة نحو 39 مستحضرا تقل أسعار بيعها محليا عن التكلفة الحقيقية ويتوقع تكبدها خسائر تصل الى 2.469 مليون جنيه.

وتستهدف الشركة تحقيق صافى ربح يصل الى 39 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل 44.3 محققا فعليا خلال العام المالى السابق.

وتستهدف الشركة تحقيق إيرادات تصل الى 288 مليون جنيه يحقق التصدير منها نحو 25 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل إيرادات معتمدة بـ263 مليون جنيه وصادرات بـ20.9 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقارنة بمحقق فعلى بلغ 266.6 مليون جنيه استحوذ التصدير منها على 4.03 مليون جنيه خلال العام المالى السابق.

ومن المتوقع أن تبلغ تكاليف المواد الخام والوقود نحو 152.65 مليون جنيه مقابل معتمد فعلى 135.2 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقارنة بمنصرف بلغ 137.8 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى.

وينتظر أن تبلغ قيمة الأجور 66 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل معتمد بلغ 54 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقابل منصرف فعلى بلغ 50.8 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى.

فيما لفت تقرير مجلس إدارة شركة النيل للأدوية الى عدد من التحديات الصعبة التى ستواجه الشركة خلال العام المالى المقبل وعلى رأسها ارتفاع حدة المنافسة فى سوق الأدوية المحلية والزيادة الكبيرة فى أسعار جميع المدخلات خاصة الأجور والعلاوات الدورية للعمال والمواد الخام والوقود والزيادة المطردة فى أسعار صرف العملات الأجنبية وتدنى أسعار بيع عدد من مستحضرات ومنتجات الشركة وصعوبة تحريك هذه الأسعار لتتواكب مع زيادة التكاليف، فضلا عن ضرورة ضخ بعض الاستثمارات الجديدة لتطوير العمل بالأقسام الانتاجية التابعة للشركة.

وتستهدف الشركة تحقيق صافى ربح يصل الى 25.2 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل 37.5 قيمة معتمدة خلال العام المالى الحالى مقارنة بـ25.3 محققا فعليا خلال العام المالى السابق.

فيما تتطلع الشركة لتحقيق مبيعات تصل الى 389 مليون جنيه يحقق التصدير منها نحو 30 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل مبيعات معتمدة بـ385 مليون جنيه يحقق التصدير منها 36 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى مقارنة بمحقق فعلى بلغ 342.8 مليون جنيه استحوذ التصدير منها على 28 مليون جنيه خلال العام المالى السابق.

ومن المتوقع أن تبلغ قيمة الأجور 100 مليون جنيه خلال العام المالى المقبل مقابل معتمد بلغ 89 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى ومقابل محقق فعلى 84.3 مليون جنيه خلال العام المالى السابق على أن تبلغ تكاليف توفير الوقود والخامات نحو 203 ملايين جنيه مقابل 193 قيمة معتمدة خلال العام المالى الحالى مقارنة بمنصرف فعلى بلغ 188.2 مليون جنيه خلال العام المالى الماضى.

وأشار تقرير الشركة الى اعتزامها ضخ نحو 35 مليون جنيه استثمارات جديدة لتطوير عدد من الأقسام الانتاجية بالمصنع بالتزامن مع السعى الجاد لتسجيل نحو 6 مستحضرات جديدة، بالإضافة الى بدء انتاج نحو 8 مستحضرات وطرحها بالسوقين الداخلية والخارجية.

وأكد أشرف طنطاوى، مدير علاقات المستثمرين بشركة ممفيس للأدوية والصناعات الكيماوية، أن شركته تتبنى سياسة توسع أفقية ورأسية بهدف زيادة مبيعاتها سواء بالسوق المحلية أو الخارجية خلال العام المالى المقبل، موضحا أن الشركة تستهدف تحقيق مبيعات بنحو 255 مليون جنيه من المستحضرات.

ولفت الى أن الشركة ستركز خلال العام المالى الجديد على زيادة قدرة عملائها فى الأسواق الأفريقية والعربية والآسيوية لزيادة كمية التعاقدات المخصصة لتلك البلدان بشكل يصب فى النهاية لصالح إيرادات الشركة ونمو صافى الربح.

وشدد على أن الشركة تعتزم اختراق مجال المستحضرات البيطرية بقوة خلال العام المالى المقبل لتنويع مصادر مبيعاتها فى ظل الاقبال المتزايد على هذه النوعية من الأدوية والتى تتميز بانخفاض عدد المنتجين لها بالسوق المحلية.

وأضاف أن الشركة تخصص نحو 30 مليون جنيه كخطة استثمارية خلال العام المالى المقبل وهو ما سيتم تخصيصه لتطوير بعض ماكينات الانتاج فى الأقسام التطويرية والقيام ببعض الإنشاءات المكملة للعمل بالمصنع، مشيرا الى أنه سيتم تخصيص نحو 25 مليون جنيه لتطوير وإضافة بعض الماكينات والآلات الانتاجية الجديدة وهو ما سيصب فى النهاية لزيادة الطاقة الانتاجية للشركة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة