أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

كوريا الشمالية تستعد لتجربة مزدوجة لصاروخ وقنبلة نووية


Ona:
 
أعلنت سيول اليوم الاثنين أن كوريا الشمالية تستعد لتنفيذ تجربة إطلاق صاروخ بالستي وتجربة نووية رابعة في الأيام المقبلة، بعد شهرين على التجربة النووية الأخيرة التي أدت إلى فرض سلسلة عقوبات دولية جديدة عليها.

 
وأعلن الوزير الكوري الجنوبي لإعادة التوحيد ريو كيل- جاي بحسب الوكالة الفرنسية أن كوريا الشمالية تظهر "مؤشرات" إلى نشاط غير اعتيادي في محيط موقعها الرئيسي للتجارب النووية، مؤكدا بذلك معلومات صحافية وردت من قبل، ورفض الوزير الذي تحدث أمام لجنة برلمانية تقديم مزيد من التفاصيل.

وكتبت صحيفة جونغ انغ ايلبو نقلا عن مصدر رسمي كوري جنوبي أن هذه التحركات في موقع بونغيي-ري مماثلة لتلك التي رصدت قبل التجربة النووية الثالثة التي أجرتها كوريا الشمالية في 12 فبراير وأدت إلى فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات إضافية عليها وإلى تعزيز التوتر الجاري في شبه الجزيرة الكورية.

وقال المصدر: "إننا نراقب عن كثب الوضع الذي يشبه إلى حد كبير ما رأيناه قبل التجربة الثالثة".

وكوريا الشمالية التي نصبت مؤخرا صاروخين متوسطي المدى على ساحلها الشرقي، قد تقوم أيضا بتجربة لإطلاق صاروخ هذا الأسبوع، في اختبار القوة الرامي الى الحصول على تنازلات من واشنطن، على غرار استئناف مفاوضات بلا شروط مسبقة حول الطاقة النووية المدنية.
وقال المصدر: "نسعى للتثبت مما إذا كان ذلك تحضيرا فعليا لتجربة نووية، أو مناورة تهدف إلى تشديد الضغط علينا (كوريا الجنوبية) وعلى الولايات المتحدة".

وضاعفت كوريا الشمالية في الأسابيع الأخيرة التصريحات الحربية، بعد سلسلة العقوبات الجديدة التي فرضتها عليها الأمم المتحدة إثر تجربتها النووية الجديدة في مطلع فبراير والمناورات العسكرية المشتركة التي تجريها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وسعيا منها إلى التهدئة ولتحميل بيونغ يانغ وحدها مسؤولية التصعيد أعلنت واشنطن السبت عن إرجاء تجربة لصاروخ مينيتمان 3 البالستي العابر للقارات ذي القدرة النووية والذي يفترض إطلاقه هذا الأسبوع من قاعدة فاندنبرغ الجوية في كاليفورنيا.

ووجهت بكين الحليفة الكبرى الوحيدة للنظام الكوري الشمالي تحذيرا صارمًا له علما بأن اقتصاده المنهك يستمر بفضل الصين.

وقال الرئيس الصيني تشي جينبينغ الأحد: "ينبغي ألا يسمح لأحد بأن يدفع بمنطقة، وربما بالعالم أجمع، إلى الفوضى، بسبب الأنانية" من دون تسمية كوريا الشمالية أو الولايات المتحدة.

وأعلنت سيول أن بيونغ يانغ نقلت في مطلع الأسبوع الماضي بالقطار صاروخين من طراز موسودان ونصبتهما على اليات مزودة بنظام إطلاق.

وصاروخ موسودان الذي كشف عنه علنا للمرة الأولى في عرض عسكري في أكتوبر 2010 يتمتع بمدى نظري يبلغ 3000 كلم وهو قادر بالتالي على الوصول إلى كوريا الجنوبية أو اليابان.

كما قد يصل الصاروخ إلى أهداف على بعد 4000 كلم في حال حمل شحنة قليلة الوزن ليطال مبدئيا جزيرة غوام في المحيط الهادئ التي تقع على بعد 3380 كلم من كوريا الشمالية ويتمركز فيها 6000 جندي أمريكي.
 
وكان كيم جانغ-سو كبير مستشاري الأمن لدى رئيسة كوريا الجنوبية بارك غون-هيه قد قال إنه من الممكن أن تقوم بيونغ يانغ بتجربة إطلاق صاروخ أو أي استفزاز آخر قرابة العاشر من الشهر، الموعد الذي حددته للدبلوماسيين الأجانب لمغادرة بيونغ يانغ تحت طائلة عدم ضمان أمن البعثات الدبلوماسية الأجنبية.

وقال كيم جانغ-سو كبير مستشاري الأمن لدى رئيسة كوريا الجنوبية بارك غون-هيه إن تجربة إطلاق صاروخ أو أي استفزاز آخر يمكن أن تحصل قبل أو بعد يوم الأربعاء، الموعد الذي حددته كوريا الشمالية للدبلوماسيين الأجانب لمغادرة بيونغ يانغ.

وقال كيم: "ليس هناك مؤشرات على حرب شاملة حاليا لكن الشمال يستعد لاحتمال حصول ردود في حال وقوع حرب محدودة".

ومن المحتمل أن تجري التجارب قبل 15أبريل ذكرى ولادة مؤسس النظام الشيوعي كيم ايل-سونغ. وكانت كوريا الشمالية قد أجرت قبيل هذا التاريخ في 2012 محاولة فاشلة لإطلاق صاروخ، في عملية اعتبرتها واشنطن محاولة لإطلاق صاروخ بالستي.

وأمرت اليابان الأحد قواتها المسلحة بضرب أي صاروخ كوري شمالي يستهدف أراضيها، حسب ما أعلن الاثنين متحدث باسم وزارة الدفاع.

وقال المتحدث إن الأمر الذي أصدره وزير الدفاع الياباني اتسونوري اونوديرا سيترجم خصوصا بنشر اليابان مدمرات في البحر مجهزة بنظام اعتراض الصواريخ.

ومن ناحيته، قال مصدر حكومي لوكالة الانباء كيودو: "لا يوجد احتمال كبير بأن يستهدف هذا الصاروخ اليابان ولكن قررنا أن نحمي أنفسنا من أي احتمال".
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة