سيـــاســة

مؤتمر اقتصادى للتيار الشعبى لإنقاذ مصر بحضور صباحى وهيكل


 محمد حنفى:

ينظم التيار الشعبي المصري مؤتمره الاقتصادي الأول الذي ينعقد على مدار يومي الأحد والاثنين 7 و8 أبريل وذلك لتقديم رؤية لسياسات وبرامج اقتصادية بديلة فى مختلف المجالات والقطاعات الاقتصادية ، وذلك فى اطار مواجهة الأزمة الاقتصادية الحالية التى تمر بها البلاد.

 
حمدين صباحى ومحمد حسنين هيكل
المؤتمر الذى ينعقد تحت عنوان (نحو إنقاذ الاقتصاد المصرى .. برنامج بديل) بمركز إعداد القادة بالعجوزة ، يشهد مشاركة عدد واسع من الخبراء الاقتصاديين فى مختلف القطاعات ، ويعقد المؤتمر 6 جلسات رئيسية لطرح أوراق ورؤى الخبراء والباحثين ، بالاضافة لجلسة افتتاحية يلقى فيها مؤسس التيار الشعبى حمدين صباحى كلمة مهمة ، كما قد تشهد الجلسة الافتتاحية حضور خاص للأستاذ محمد حسنين هيكل لافتتاح المؤتمر والذى أبدى موافقة مبدئية وينتظر المنظمون تأكيد حضوره خلال الساعات المقبلة وفقا لظروفه.

وتشمل جلسات المؤتمر مناقشة عدة موضوعات رئيسية ، ففى يومه الأول وعقب انتهاء الجلسة الافتتاحية  ، تعقد الجلسة الأولى تحت عنوان (طبيعة النظام الاقتصادى والاجتماعى) يطرح د. جودة عبد الخالق رؤيته بخصوص اصلاح نظام الدعم ومواجهة الفقر كما تقدم د. نادية رمسيس فرح تصورها لسياسات استنهاض الاقتصاد والتشغيل ومواجهة البطالة .

. وفى الجلسة الثانية التى تحمل عنوان (سياسات وآليات العدالة الاجتماعية والاقتصادية) يناقش الحضور د. إبراهيم العيسوى حول قضية التنمية المستقلة والسياسات الاقتصادية البديلة ، ويطرح د. أحمد البرعى رؤية لنظام التأمينات والمعاشات ، كما تتحدث د. ميرفت التلاوى حول المرأة وقضايا العدالة فى مجالات التعليم والعمل والمشاركة السياسية ، أما د. أحمد السيد النجار فيطرح ورقة متكاملة حول سياسات واجراءات اصلاح نظام الاجور ومكافحة الغلاء .

أما آخر جلسات اليوم الأول فتدور حول قضايا (الزراعة والمياه) ، فيقدم د. عبد السلام جمعة رؤية حول الاكتفاء من المحاصيل والثروة الحيوانية والداجنة وحماية الفلاحين ، كما يطرح د. زكريا الحداد رؤيته لتحديث قطاع الزراعة ، كما تناقش الجلسة ورقة حول تطوير موارد المياه والعلاقات مع دول حوض النيل .
 
ويواصل المؤتمر الاقتصادى للتيار الشعبى جلساته فى يومه الثانى الاثنين، الذى يبدأ بجلسة (الثروات الطبيعية والطاقة والتصنيع) ، وتشهد تلك الجلسة تقديم رؤى وأوراقا فى ذلك المجال من كل من د. عبد العال حسن عطية حول قطاع الثروة المعدنية والمحجرية ، وم. حسام الزيات حول الطاقة الشمسية ، ود. إبراهيم العسيرى حول الطاقة النووية ، بالاضافة لورقة من د. طه عبد العليم حول استراتيجية وخطط التصنيع .

وفى الجلسة الخامسة للمؤتمر تجرى مناقشة (السياسات المالية والاقتصادية) عبر 3 ورقات  الاولى حول الاصلاح المالى والضريبى ، والثانية حول رؤية تقدمها د. سلوى العنترى عن اصلاح السياسات النقدية  ، والثالثة من الدكتور كمال نحيب حول التعليم .. كيفية اصلاحه والانفاق العام عليه.

 أما أخر جلسات المؤتمر فتدور حول (استرداد الأموال المنهوبة واصلاح سوق المال) والتى يشارك فيها المستشار أشرف البارودى برؤية حول كيفية استرداد الأموال المصرية المنهوبة ، بالاضافة لورقة من د. هانى سرى الدين حول البورصة واصلاح سوق المال . وورقة من الدكتور محمد حسن خليل عن قطاع الصحة .. الواقع وكيفية الاصلاح والتطوير.

ويشارك فى حضور المؤتمر عدد كبير من الخبراء والمتخصصين والباحثين الاقتصاديين ، فضلا عن رموز سياسية ورؤساء أحزاب وشخصيات عامة واعلاميين ومثقفين من مختلف أطياف الحركة الوطنية المصرية ، بالاضافة لأعضاء مجلس أمناء وشباب التيار الشعبى.

وقال حمدين صباحى مؤسس التيار تعليقا على عقد المؤتمر الاقتصادى الذى ينظمه التيار أن هذا المؤتمر يأتى فى وقت يؤكد فيه التيار الشعبى على امتلاكه وامتلاك الحركة الوطنية لرؤى وسياسات بديلة اقتصاديا واجتماعيا للسياسات الحالية للسلطة الحاكمة والتى تسهم فى تعميق الأزمة الاقتصادية والمعيشية التى يمر بها الوطن ، مضيفا أن الأوراق والتوصيات التى ستصدر عن المؤتمر تطرح بدائل جادة يمكنها أن تخرج مصر من أزمتها الاقتصادية عبر سياسات تنحاز للعدالة الاجتماعية وتسعى لتحقيقها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة