أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

4 مليارات دولار حجم الاستثمارات الكندية فى السوق المحلية


علاء مدبولى - أحمد عاشور

كشف فايز عز الدين، رئيس غرفة التجارة الكندية، أن إجمالى الاستثمارات الكندية الموجودة فى مصر حالياً 4 مليارات دولار، ونعمل داخل الغرفة للمحافظة على تلك الاستثمارات وعدم تخارجها على تلك الاستثمارات أو تقلص أعمالها.

وقال إن الاستثمارات الكندية تتخصص فى قطاع البتروكيماويات والغاز مثل شركتى أجريوم لتصنيع الأسمدة، و«PC NOKX » لتصنيع غاز الميثان، وأكثر من شركة تعمل فى المجال نفسه، بالإضافة إلى اننا جلبنا شركة هاتش التى تعد ثانى أكبر شركة للمقاولات فى كندا، إلا أنها توقفت نتيجة الظروف التى تمر بها البلاد.

ولفت عز الدين إلى أن كندا بها أكثر من نصف شركات التعدين الموجودة حول العالم ويصل عددها إلى نحو 4600 شركة، بالإضافة إلى امتلاكها تكنولوجيا التنقيب والاستخراج، ومن الطبيعى أن تنتشر بكثافة فى أفريقيا، خاصة أن القارة السمراء غنية بالثروات الطبيعية.

وشدد على ضرورة وضع مصر على خريطة التعدين الدولية، لتمتعها بثروات معدنية هائلة، وهو ما تضعه غرفة التجارة الكندية ضمن أولويات أهدافها، نظراً لأنها تعد القاطرة الحقيقية للنمو الاقتصادى، وهو ما جعل الغرفة الكندية تعمل على جذب ودعوة وزارة البترول وهيئة الثروات المعدنية إلى أكبر مؤتمرات التعدين على مستوى العالم ويحضره 30 ألف زائر من العالم أجمع لعرض أحدث أساليب التعدين والبحث عن الثروة المعدنية وتكنولوجيا استخراجها.

وأوضح أن الغرفة تعمل على جذب عدد كبير من الشركات الكندية العاملة فى مجال التعدين إلى مصر، خصوصاً شركات التنقيب والاستخراج وتلك العاملة فى مجال تنقية الذهب والدمغة، بحيث تغطى المنطقة بأكملها مثل السودان وباقى الدول الأفريقية، مشيراً إلى سعى الغرفة لإدخال عدد من الشركات للسوق المصرية لإرسال انطباعات للعالم الخارجى بأن الوضع مستقر.

وكشف عن وصول حجم التبادل التجارى بين مصر وكندا إلى 972 مليون دولار خلال 2012، مقارنة بنحو 1.71 مليار دولار فى 2011، ومنها حجم صادرات ذهب من مصر إلى كندا بحوالى 700 مليون دولار، وتصل واردات مصر إلى نحو 300 مليون دولار.

وشدد عز الدين على أن المستثمرين الكنديين فى انتظار الاستقرار السياسى الذى من شأنه أن يجتذب شركات فى مجال تحلية المياه وإنتاج الطاقة المتجددة التى تعد من البلاد المتقدمة للغاية فى تصدير مثل هذه الأنواع من التكنولوجيا.

ولفت إلى أن كندا من بلاد المهجر، وأن المصريين من المساهمين الحقيقيين فى تطورها وتقدمها ويمكنهم أن ينقلوا مصر إلى مصاف البلاد المتقدمة فى حال استقرت الأوضاع، ونسعى حالياً إلى الدخول مع الحكومة المصرية فى شراكة لإنتاج الطاقة المتجددة التى تميزت بها الشركات الكندية، إلا أن تأخر الرؤية الاقتصادية الواضحة يمنع الكثير من المستثمرين من الإقدام علي الدخول إلي الأسواق.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة