اقتصاد وأسواق

%4‮ ‬ارتفاعاً‮ ‬في أسعار الأغذية الأمريكية‮.. ‬العام الحالي


أظهرت التقديرات الأخيرة للحكومة الأمريكية أن أسعار المحاصيل سوف تواصل ارتفاعها حتي العام المقبل مما سيضفي المزيد من أعباء التكاليف علي عاتق شركات صناعة الأغذية في الولايات المتحدة، وتتوقع وزارة الزراعة الأمريكية في أول تقديرات لها عن المحاصيل العام الحالي أن يصل متوسط أسعار الذرة »التي سيتم حصادها في موسم الخريف المقبل« الي 4.10 دولار للبوشل كما سيبلغ متوسط أسعار فول الصويا في العام الحالي حوالي 9.45 دولار للبوشل.

وأوضح المحللون أنه من غير المحتمل أن تزداد الإمدادات من السلع وأرجعوا ذلك جزئياً الي الركود العالمي وأوضاع الائتمان الصعبة، مما يدفع المزارعين الي خفض مجال زراعة المحاصيل ذات التكاليف المرتفعة مثل الذرة، والقمح، والقطن، والتوسع في زراعة فول الصويا، بدلاً منها حيث إن الأخيرة لاتحتاج الي الأسمدة عالية الثمن.

من جهة أخري فإن مشاكل الطقس وسوء الأحوال الجوية في الولايات المتحدة من حين لآخر تضرب المحاصيل وقدرة الفلاحين علي الحصاد في السهول الكبيرة وفي منطقة غرب الوسط في الولايات المتحدة.

ومن المتوقع أن يقوم المزارعون في الولايات المتحدة بحصاد 2.03 مليار بوشل من القمح في الموسم الحالي لتنخفض الكمية بذلك بنحو %19 عن التي قاموا بحصادها في الموسم الماضي، في حين سيتم انتاج حوالي 12.1 مليار بوشل من الذرة في العام الحالي لتقترب الكمية من نفس الحجم في العام الماضي، فيما سيقوم الفلاحون بزراعة 3.2 مليار بوشل من فول الصويا لترتفع الكمية بذلك بنحو %8 خلال نفس الفترة، وفقاً لتقديرات وزارة الزراعة الأمريكية.

من ناحيته، يتوقع »ميشيل سوانسون« خبير الشئون الزراعية لدي شركة »ويلز فارجو آندكو« ارتفاع أسعار الأغذية الأمريكية بين %4 وحتي %4.5 في العام الحالي، ورغم أن تلك النسبة تعد أقل مقارنة بحجم الارتفاع الذي وصلت اليه بنحو %5.5 للعام الماضي، فإنها مازالت مرتفعة بالنسبة لما اعتاد عليه المستهلكون من أسعار منذ بداية العقد الحالي، ففي عامي 2005، و2006 قفزت أسعار الأغذية بنسبة %2.4 فقط.

وذكرت صحيفة »وول ستريت جورنال« أن ارتفاع أسعار الأغذية سوف يؤرق شركات انتاج الأغذية التي تنفق مئات الملايين من الدولارات سنوياً علي شراء المحاصيل الخام.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة