أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

»‬المتاحف‮« ‬وسيلة لتخليد ذگري نجوم صنعت عصراً‮ ‬من الغناء


كتب - أحمد يوسف:
 
هناك أناس أموات، وهم علي قيد الحياة، وآخرون ببطن الأرض أحياء.. ولا خلاف أن الزعماء السياسيين والعلماء الكبار ونجوم الغناء الذين يقدمون فناً يسمو بالوجدان ويبني حضارات ينتمون الي النوع الثاني، رغم رحيلهم عن دنيا الوجود بكل حركتها وصراخها وضجيجها يبقون قي الذاكرة..

 
 
 أم كلثوم
وفي الفترة الاخيرة اهتمت وزارة الثقافة بمتاحف نجوم الغناء في مصر حيث انشأت متحفاً كبيراً لكوكب الشرق ام كلثوم وتم افتتاحه امام الجمهور وقامت ايضا بترميم وتجديد متحف الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب بمعهد الوسقي العربية.. ويبدو ان سوريا بدأت تغار من مصر التي شيدت المتاحف لتخليد رموز الغناء حيث قررت وزارة الثقافة هناك تحويل المنزل الذي شهد حياة الفنانة الكبيرة اسمهان في مدينة السويداء الي متحف لعمالقة الفن الاصيل اسمهان وفريد الاطرش وفهد بلان، وشاركت وزارة السياحة السورية في الخطة، ورصدت مليون ليرة لتحويل منزل اسمهان الي متحف كبير، وتكمن اهمية المتحف في انه يشكل نقطة جذب سياحي ومن المحتمل ان يضم المتحف تسجيلات نادرة ومتعلقات شخصية وتجتهد وزارة الثقافة في انشاء قاعة للتراث الفني ومسرح في الهواء الطلق للعزف المنفرد والعروض الموسيقية.
 
ويتألف منزل اسمهان من طابقين، وفسحة سماوية، وحديقة خضراء قامت اسمهان بنفسها بزرع نباتات نادرة فيها كما اشرفت عي النواحي المعمارية في المنزل والحديقة وحرصت علي ان تنتمي العمارة الي الطراز الفرنسي.. عاشت اسمهان في هذا المنزل مع زوجها وابن عمها حسن الاطرش اكثر من 6  سنوات وانجبت فيه ابنتها كاميليا واحيت فيه حفلا ساحرا حضره الرئيس الفرنسي شارل ديجول وعدد من الزعماء العرب وقتها.
 
والمعروف ان اسمهان من مواليد شهر اكتوبر عام 1918 لقيت مصرعها في حادث غامض في ترعة طلخا علي نهر النيل قرب مدينة المنصورة في يوليو 1944.
 
وحول متاحف النجوم يري الموسيقار منير الوسيمي نقيب الموسيقيين ان انشاء هذه النوعية من المتاحف يعد بمثابة تكريم كبير للنجوم وهو في حقيقة الامر شيء مبهر ولافت لنظر الجمهور فكل عشاق عبد الوهاب يريدون رؤية الكرسي الذي لحن عليه اجمل الحان والعود الذي كان يرافقه كصديقه وكذلك الامر بالنسبة لكوكب الشرق ام كلثوم، حيث يدفع الشوق الجمهور لرؤية المنديل الذي كانت تمسك به في يدها لحظة صعودها الي خشبة المسرح للغناء.. واضاف »الوسيمي« ان مصر سبقت كل الدول العربية في الاهتمام برموز الغناء فيها، وكان متحف محمد عبد الوهاب هو الاول، مشيرا الي ان متحف عبد الوهاب يعد قطعة حية من الفن والتاريخ ويقع في معهد الموسيقي العربية ويضم ملصقاً كبيراً يمثل عبدالوهاب في مراحله الثلاث الطفولة والشباب والشيخوخة وبالقرب منه يوجد العود الذي ابدع علي اوتاره الحانه واغانيه الي جانب عصا من الابنوس الاسود استخدمها عبد الوهاب في قيادة الفرقة الموسيقية أثناء غناء النشيد الوطني »بلادي بلادي«. واضاف ان في المتحف خزانة زجاجية تحتوي علي بطاقته الشخصية وصور تؤكد علاقته مع امير الشعراء احمد شوقي، وتوجد بخزانة أخري الاسطوانة البلاتينية.
 
وتحدث الموسيقار محمد سلطان قائلا : المتاحف تكتب الخلود لرموز الغناء، لأنها تحتوي علي تسجيلات نادرة وصور تذكارية، ترصد، وتوثق مشوار الفنان من البداية، وحتي النهاية، وأشار الي ان فايزة احمد زوجته الراحلة تستحق ان يكون لها متحف ايضا لأنها صاحبة موهبة فنية فريدة، واستطاعت بجهد وعزم بناء جسر من الود مع جمهورها.
 
واكد سلطان ان متحف ام كلثوم رائع حيث يوجد في احد مباني قصر المانسترلي بمنطقة الروضة علي ضفاف نيل القاهرة ويمتد علي مساحة 250 متراً مربعاً في مشهد بانورامي يغمرك بمشاعر الاعجاب بهذه الأسطورة وما تركته من مقتنيات ويتصدر حديقة المتحف تمثال مجسم من الرخام الابيض لكوكب الشرق..
 
واكد الدكتور وليد شوشة مدير متحف ام كلثوم انه روعي في تصميمات المتحف ان تكون معبرة عن شخصية هذه السيدة التي اضفت الكثير علي الغناء العربي من خلال الاضاءة والاثاث والاطارات، وجميع متعلقاتها من ملابس وصور ونياشين.
 
واوضح انه في مدخل المتحف تستوقف العيون النظارة الشمسية المطعمة بالماس التي ظهرت بها أم كلثوم في العديد من الصور الفوتوغرافية وقد وضعت بجوارها منديلها المطرز الشهير وفي جنبات المتحف مجموعة من الاوسمة والنياشين التي حصلت عليها كوكب الشرق علي مدي حياتها الفنية.. ومنها وسام الكمال الذي منحه لها الملك فاروق عام 1944 ووسام الارز اللبناني، وبجواره وسام الاستحقاق اللبناني بجانب وسام الكفاءة الفكرية من الدرجة الممتازة الذي اهداه لها ملك المغرب الحسن الثاني.
 
واضاف »شوشة« ان يوجد في المتحف بانوراما تعرض علي شاشة عرضها 15 مترا لقطات تم المزج فيها بين صور ام كلثوم وبين معالم مصر الاثرية والتاريخية مدتها 12 دقيقة لتبدو ام كلثوم كاحد رموز القاهرة التي لا تموت.
 
ويري المايسترو سليم سحاب ان فكرة المتاحف براقة لأنها تعد تكريماً للفنان وفي نفس الوقت باباً للمعرفة يقصدها اجيال مختلفة طمعا واملا في معرفة المزيد عن حياة المبدعين، وقال سليم سحاب إنه معجب الي حد كبير بمتحف ام كلثوم ويتمني ان يري متحفاً لكل مبدع ساهم في بناء الفن العربي الراقي الذي يرتقي بالوجدان والمشاعر.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة