أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬HOMEEG‮« ‬مهندس إلكتروني للديكورات المنزلية


ناهد السيد
 
لم يقف الانترنت مكتوف الأيدي تجاه المشكلات الناجمة عن الأزمة المالية العالمية، وتداعياتها علي حركة التداول بالأسواق التي تعرضت لأسوأ موجات الركود بفصل الأزمة.

 
 
حيث ظهرت مؤخراً مواقع الكترونية قدمت أفكاراً تستهدف إعادة تدوير السوق وحركتها التجارية، خاصة محال الديكور والأثاث والاكسسوارات المنزلية، وتقدم هذه المواقع خدمات مجانية لزوارها عبر الشبكة العنكبوتية تتعلق بخدمات البيع والشراء، إلي جانب تقديم نصائح تتعلق بجودة المنتج، ومدي الاستفادة منه وكيفية الحصول علية بسهولة ويسر، دون عناء أو إهدار للوقت في الذهاب للأسواق، والبحث عنه.
 
ويعد موقع www.homeeg.com الأكثر نشاطاً في مجال الديكور.. ويؤكد مديره الفني هشام مصطفي، أن فكرة إنشاء الموقع ظهرت مع تداعيات الأزمة المالية العالمية، حيث بدأت بدافع الدعاية ثم تطورت إلي الفكر التسويقي، وتقديم خدمات مجانية حول التخفيضات التي تقدمها شركات السيراميك، والباركية، والأثاث، والمفروشات، أو أي شركة خاصة بمنتجات البيوت من أدق العناصر إلي أكبرها.. ويقوم الموقع »بالفصال« حتي يحصل علي أفضل العروض، والتخفيضات التي يحتاجها المشتري دون أي مقابل مادي سواء في شراء أي منتج من الشركات التي يختارها أو في أسعار توصيله أيضاً.
 
كما توفر للمشتري خدمة ارسال كتالوجات وصور أو عينات قماش للمفروشات، والستائر من كبري الشركات حتي يختار منها ما يناسبه، ثم تعود إليه بعرض نهائي للسعر، الذي قد يصل في بعض الأحوال إلي تقسيط مريح، فيقوم »HOMEEG « بدور الوسيط، أو حمامة السلام بين الطرفين، وقال لا يهم هنا اذا كان الموقع يحصل علي مقابل مادي من الشركات أو لا، لأن المواطن العادي الذي يبحث حالياً عن أي طريقة مريحة يفرش بها بيته، كما أن هذه الطريقة تعيد نشاط شركات الديكور، والأثاث المنزلي في جميع الاتجاهات، كما تمنح أفكاراً تسويقية جديدة متنوعة.
 
واعتبر الشباب هذا الموقع بمثابة مدونه شخصية يتصفحوها جيداً ثم يختارون ما يناسبهم عبر ايميلات لطلب المنتج، وعرض السعر، أو المساعدة في فرش وتجهيز البيوت بطريقة مناسبة لكل شخصية، وهناك خدمات حيوية ومهمة ويسعي الموقع لتحقيقها دائماً، وهي تتعلق بعرض المشكلات المعمارية أو المرتبطة بتأثيث وفرش البيت، وحلها علي يد خبراء ومستشارين في هذه المجالات.
 
ومن أكثر الطلبات التي تصلنا، تتضمن توجيه العميل إلي مهندس ديكور محدد، فهو يرسل صوراً لبيته، ويقوم الموقع بتوجيهه إلي الطريقة المثلي لفرشه، سواء كان الطراز الكلاسيك أو المودرن وغيرهما..ولم يعلن هذا الموقع عن نفسه بل تداولت فكرته سريعاً وخلال وقت قصير في مختلف الأوساط، بين جيل الشباب والبنات المقدمين علي الزواج حديثاً، وأصبح اسمه يتردد في الجامعات والنوادي والكافيهات العامة، طمعاً في الحصول علي خدماته المجانية، والراحة من عناء البحث بالمحال القريبة من منطقة السكن، وبدون خوض صراعات، واهدار الوقت والجهد، فقد استغل الموقع انغماس شباب اليوم مع الانترنت، وحاول توظيفه بشكل عملي وواقعي بدلاً من استغلاله طوال الوقت بلا فائدة.
 
وتدل سرعة انتشار هذه الفكرة علي حاجة السوق المحلية إلي مثل هذا النشاط فحسبما تؤكد نورهان أحمد محمود، بكلية الهندسة بجامعة حلوان يبدو هذا النشاط ضروري حالياً لأننا لا نملك الوقت الكافي لاهداره في البحث عن المحال التجارية كما أن الفكرة مفيدة لتسهيل عمليات الشراء من البيت، شأن إعلانات التليفزيون لكنها تختلف في المجانية، واتساع رقعة البحث ليس فرض منتج بعينه، كما أن الاختيار يتم بحرية ولا يبقي سوي عناء الفصال لخفض الأسعار، أو الدفع بطريقة مريحة تلائم هذه الظروف وتوضح أميرة فولي، تمت خطبتها منذ 5 سنوات أنها تعمل في شركة أجهزة وكمبيوتر، وأنها لم تكن تجد وقتاً لتدبير احتياجاتها حتي ظهرت هذه المواقع التي تساعد علي توظيف بعض الوقت للشباب لرسم خطط حياته وتجهيز مستقبله.. بدلاً من اضاعة الوقت في الشات فكل المقبلين علي الزواج في حاجة إلي مساعدة لبدء حياة جديدة باتباع أقصر الطرق وايسرها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة