أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

توابـع الأزمـة الماليـة تعصـف بفنـادق شـرم والغردقـة


بسمة حسن
 
كشف محمد هلال الشرقاوي رئيس، النقابة العامة للعاملين بالسياحة والفنادق، عن وجود تجاوزات ومخالفات ارتكبتها الفنادق المصرية ضد عمالها إثر تداعيات الأزمة المالية، والتي أثرت علي انخفاض الحركة السياحية العالمية ومنها مصر.

 
أكد الشرقاوي أن النقابة قامت خلال الفترة الماضية بحصر جميع المشاكل التي وردت إليها من العاملين بالقطاع السياحي خاصة الفندقي، والتي تتمثل إما في طردهم سواء »العمالة المؤقتة أو الدائمة« أو حرمان بعضهم مع حصة الـ%12 مقابل خدمة، حيث يقوم الفندق بالاحتفاظ بالعمالة.
 
وأشار إلي أنه منذ نشوب الأزمة المالية العالمية شدد زهير جرانة، وزير السياحة، وأيضا المسئولون بالقطاع السياحي علي ضرورة الاحتفاظ بالعمالة خاصة الدائمة، وتكاتف الجهود للتقليص من آثار الأزمة مع انتهاز فرصة انخفاض الحركة السياحية لإعادة ترتيب البيت من الداخل فيما يتعلق بضرورة تكثيف البرامج التدريبية للعاملين في القطاع خلال المرحلة المقبلة، والالتزام بتقديم أفضل الخدمات وتحسين الجودة.
 
وأكد أن أصحاب الفنادق لم يراعوا وأطاحوا بالعمالة سواء الدائمة أو المؤقتة مع حرمان الموجود منهم من صرف نسبة الـ%12 وأوقفوا ترقياتهم. كما أن بعض الفنادق قامت بالضغط علي العاملين بالعقود الدائمة ودفعتهم إلي تقديم الاستقالة »علي بياض« علي تقديم إجازات دون راتب.
 
وأشار الشرقاوي إلي أن النقابة أرسلت مندوبين عنها في 5 مناطق سياحية لبحث مشاكل العاملين بالفنادق حيث أكدت عمليات التفتيش في مدينتي الأقصر وأسوان أنه لم يتم حتي الآن طرد أي عمالة بفنادق المنطقة سواء »العائمة أو الثابتة«.
 
وفي حال ثبوت أي شكاوي سيتم إبلاغ النقابة من مندوبيها الدائمين بالمنطقة.
 
أما منطقة شرم الشيخ فقد أكد الشرقاوي أن العديد من الفنادق خاصة الـ5 نجوم قد قامت بطرد العاملين مثل فندق »حياة ريجنسي« الذي أنهي جميع عقود العمالة المؤمن عليها.
 
كما قام فندق »فورسيزونز« بالضغط علي العاملين به لأخذ إجازات إجبارية دون راتب مع القيام بإنهاء جميع عقود العمالة المؤقتة.

 
أما منطقة الغردقة فقد أشار الشرقاوي إلي أنها من أكثر المناطق التي تتكدس بالعمالة السياحية وغير السياحية دون غيرها من المناطق، خاصة أنها تعتبر من المناطق المناهضة للحريات النقابية، التي تستخدم أساليب ملتوية في تعيين العمالة. وعلي سبيل المثال تقوم بعض الفنادق بتحرير عقد العمل مع الاستقالة علي بياض في نفس الوقت.

 
وأوضح أن الغردقة شهدت أكبر تسريح للعمالة في القطاع السياحي حيث تم تسريح أكثر من 1000 عامل، وقام فندق »كيريازي« بطرد 45 عاملاً، كما قام فندق »كنزي« بطرد 80 عاملاً. وقامت منطقة فنادق »مكادي« بطرد 600 عامل إلي جانب قيام فندق الباشا بطرد 45 عاملاً.

 
أما فندق روما فقد قام بطرد جميع العاملين به، وتبين أنه في الطريق للغلق نهائياً.

 
وعن محافظة الإسكندرية أوضح الشرقاوي أنه لم يتم الاستغناء عن العمالة »الدائمة« والعاملين بعقود محددة حتي الآن واكتفت الفنادق ببعض الإجراءات الأخري حفاظا علي العمالة من ناحية، وترشيداً للنفقات من ناحية أخري.

 
وأضاف أن بعض الفنادق الكبري تستخدم أساليب أخري غير تسريح العمالة بها بحجة ترشيد نفقاتها وذلك عن طريق قيامها بالتهرب من دفع حصيلة الـ%60 من قيمة عمولة الخدمة والأرباح للعمال، طبقا للقرار الوزاري الصادر رقم 125 لسنة 2003، الذي ينص علي أن تضاف للعمال القائمين بالاتصال المباشر بالعمل قيمة الـ%60 من حصيلة عمولة الخدمة والأرباح الـ%12، إلي جانب حرمان العاملين غير المتصلين بالمنشأة السياحية »الإداريين« من نسبة الـ%15 من حصيلة عمولة الخدمة ويأخذ صاحب المنشأة نسبة %20 من وعاء العمولة نظير فاقد وتالف إلي جانب إضافة %5 »بونص« لجميع العاملين بالمنشأة ويتم توزيعها عن طريق تقدير صاحب العمل.كما يجري حاليا الإعداد لعقد جلسة مفوضة جماعية للعاملين بفندق »فيرمونت« شيراتون هليوبوليس سابقاً، حول الأرباح وعمولة الخدمة التي تم حرمان العاملين منها.
 
وأشار إلي أن نسبة الانخفاض المتوقع أن تصل إليها السياحة نهاية هذا العام لا تتعدي %20 طبقاً لتوقعات منظمة السياحة العالمية.. الأمر الذي لا يدعو للقلق أو الاستغناء عن العاملين بالفنادق خاصة المدربين منهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة