أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

حزمة إجراءات للنهوض بالمشروعات«الصغيرة والمتوسطة»


أعد الملف: هبة نبيل - سارة عبد الحميد - محمود جمال

أكد لفيف من مسئولى الشركات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال، ضرورة اتجاه الحكومة لتوفير مناخ استثمارى جيد يشجع على استقطاب صناديق الاستثمار العربية والعالمية للمساهمة فى تمويل الشركات الناشئة، بالإضافة إلى خلق حلقة وصل بين البنوك والـ«SME ’S » لتقديم التسهيلات الائتمانية اللازمة لاقتراض وتوفير السيولة لتمويل المنتجات.

وقالوا إن الكوادر البشرية بحاجة إلى مجموعة من البرامج التدريبية لإصقال مهاراتها، تتصدرها كيفية التفاوض مع المستثمرين للحصول على التمويل، مشددين على أهمية الاستقرار السياسى والاقتصادى بالبلاد.

وحددوا عددا من العوائق الرئيسية أمام انتشار ثقافة الإبداع محليا، يتضمن حالة الاضطراب التى تعلق بالبنية التشريعية والقانونية، بجانب غياب المعلومات والشفافية فيما يختص بتشريعات الأعمال، وأخيرا غياب القنوات الرسمية الشرعية للتواصل مع الجهات المعنية.

ويمثل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة فى مصر، وفقا لتقديرات بنك القاهرة 98 % من مجمل النشاط الاقتصادى للبلاد، كما يوفر نحو 80 % من إجمالى القيمة المضافة إلى اقتصادات الدول.

فيما تحتل مصر المرتبة رقم 110 فى مؤشر إنشاء شركات جديدة داخل منطقة الشرق الأوسط، وفقا لاحصائيات البنك الدولى لعام 2012، بينما يأتى الاردن فى المركز رقم 96.

وتقدر التقارير الدولية عدد الشركات الصغيرة والمتوسطة فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنحو 12 مليون شركة، أى ما يقارب حوالى %95 من القطاع الخاص.

وعلى الصعيد العالمى، نجد اهتماماً متزايداً بمشروعات رواد الأعمال، فبحسب التقرير الصادر من منظمة كوفمن العالمية، فإن %70 من الدعم والإنفاق الذى يحظى به رواد الأعمال فى أمريكا يأتى من الجمعيات والقطاع الخاص، فى حين تساهم الحكومة الفيدرالية والمحلية بما لا يزيد على %30 من الإنفاق والدعم لرواد الأعمال، كما تحقق مبيعات تقدر بنحو 47 %، وتوظف حوالى 53 % من القوى العاملة، فيما تساهم بـ 50 % من الناتج المحلى الاجمالى للبلاد. فيما تصل نسبة هذه المساهمة إلى %43 فى كوريا الجنوبية و%56 فى تايوان و%60 فى الصين و%70 فى هونج كونج، بينما لا تتجاوز مساهمتها %28 فى السعودية.

لأجل ذلك اهتمت، «المال» برصد واقع ريادة الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة فى مصر، بالإضافة إلى شكل التمويل المناسب، فضلاً عن دور الحكومة والقطاع فى تطوير مستوى هذا القطاع المتنامى، علاوة على تدريب الموارد البشرية واستغلال الطاقات الإبداعية الكامنة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة