أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

التجوال‮.. ‬خدمة ضرورية بأسعار باهظة


عمرو عبدالغفار
 
خدمات »التجوال« من الخدمات المرتبطة برجال الأعمال فهي ذات تكلفة مرتفعة جداً مقارنة بتكلفة المكالمات المحلية إلي البلد المضيف من خلال نفس الشبكة. كما أنها مرتفعة أيضا مقارنة بتعريفة المكالمات الدولية. ويتراوح سعر دقيقة التجوال بين 7 جنيهات و39 جنيهاً حسب الدولة التي يتم إجراء المكالمة منها.

 
وتعد قيمة إرسال المكالمات من خلال التجوال في دولة »روسيا« أعلي مستوي لتكلفة الخدمة علي مستوي شركات المحمول المحلية حيث تصل إلي 39 جنيهاً للدقيقة الواحدة من شركة »موبينيل« و32 جنيهاً من »اتصالات -مصر« و28 جنيهاً من شركة »فودافون -مصر«.
 
وتركزت أقل تكلفة لإرسال المكالمات من خلال التجوال في دولتي »السعودية« و»الامارات«، التي تراوحت بين 7 و8.5 و12 جنيهاً للدقيقة لشركات »فودافون - مصر« و» اتصالات-مصر« و»موبينيل«.
 
وأكد عدد من الخبراء أن خدمات التجوال من أهم الخدمات التي تعمل عليها شركات المحمول وتحظي باهتمام كبير، مشيرين إلي المحاولات الدائمة للبحث عن سبل تخفيض مستويات الاسعار لتقديمها إلي رجال الأعمال والمستثمرين أو الافراد العاديين.

 
وأضافوا أن هناك عدداً من العناصر التي تتحكم في مستويات أسعار خدمة التجوال أهمها تكلفة المكالمة الدولية، التي تحصل شركة المحمول عليها من خلال اتفاقية مع الشركة المصرية للاتصالات، بالاضافة الي الاتفاقيات الثنائية التي تبرمها مع الشبكات في الدول الأخري.

 
وقال أحمد يحيي، مسئول قطاع خدمات التجوال »شركة فودافون - مصر«، إن مستويات الاسعار الخاصة بخدمات التجوال ما زالت مرتفعة لكنها انخفضت بنسبة كبيرة عن السنوات الماضية، نتيجة عدد من الاتفاقيات التي أبرمتها الشركة مع شبكات نظيرة في الدول الأخري منها شركة »STC « في السعودية والكويت وإندونيسيا و»دو« الاماراتية بالاضافة الي شراء »فودافون جنوب افريقيا«، التي تمتلك 5 شبكات في دول افريقية مختلفة.

 
وأكد أن الفترة المقبلة ستشهد الاعلان عن عدد من العروض الجديدة الخاصة بخدمات التجوال في أوروبا وافريقيا وعدد من الدول العربية، حيث سيتم الوصول إلي تعريفات جديدة يمكن ان تخفض مستويات الاسعار موضحاً أن العروض لا تقتصر علي ارسال المكالمات واستقبالها، ولكن تشمل خدمات الانترنت ونقل البيانات.

 
وأشار إلي أن الشركة استطاعت الاستفادة من كيان »فودافون« العالمي من خلال التوصل إلي مستويات أسعار في مختلف دول العالم باستخدام شبكة »فودافون« في أوروبا وأمريكا بسعر 10 جنيهات لدقيقة الارسال بدلا من 18 جنيهاً لباقي الشبكات.

 
وأضاف أن الشركة تسعي للدخول في اتفاقيات ثنائية مع كبري شبكات الاتصال العالمية في باقي دول العالم والتوصل إلي مستويات أسعار هو العنصر الرئيسي لتخفيض تعريفة خدمات التجوال. بالاضافة الي البحث عن سبل تخفيض تعريفة دقيقة المكالمة الدولية التي تحصل عليها الشركة من خلال »المصرية للاتصالات«.

 
وقال إنه للوصول إلي مستويات أسعار جيدة ترضي العملاء يجب أن يكون هناك تعاون بين شركات المحمول المحلية والشركة المصرية للاتصالات بالاضافة إلي دور جهاز تنظيم الاتصالات.

 
من جانبه أوضح هشام عبدالرحمن، رئيس قطاع المراقبة والتشغيل في جهاز تنظيم الاتصالات، أن هناك عدداً من الجلسات والمناقشات التي يقوم بها جهاز تنظيم الاتصالات مع منظمة الاتصالات العربية، لبحث سبل التعاون بين شبكات الهواتف في العالم العربي للوصول الي تعريفة مكالمات دولية وخدمات تجوال تفيد المستهلك، فانخفاض التكلفة يعني زيادة القدرة علي الاستهلاك.

 
وقال الدكتور حمدي الليثي، مسئول القطاع الحكومي في شركة »فودافون«، إن الاهتمام ينصب حاليا علي تراخيص المكالمات الدولية والاتفاق مع الشركة المصرية للاتصالات بخصوص استخدام انظمة الـ»GATEWAY « لتقديم خدمة المكالمات الدولية التي يحتاجها العديد من عملاء الشركة، حيث تصل تكلفة الترخيص إلي 100 جنيه علي كل عميل بالاضافة إلي 20 جنيهاً علي كل مشترك جديد.

 
وأكد أن الشركة تسعي من خلال دراسة الاتفاقيات مع »المصرية للاتصالات« بخصوص الـ»GATEWAY « ودراسة الترخيص الخاص بجهاز تنظيم الاتصالات الذي تم طرحه علي شركات المحمول إلي تقييم التراخيص المطروحة أمامها في ظل البحث عن أسعار تزيد من القدرة التنافسية وميزات سعرية للمكالمات الدولية، حيث تمتلك »اتصالات - مصر« فروقاً سعرية أفضل في الوقت الراهن، بالاضافة الي مميزات مثل خدمات التجوال مع عدد من الدول العربية بأسعار ذات تنافسية أفضل.

 
وأوضح أن اتفاق »المصرية للاتصالات« مع شركة »موبينيل« وشركة »فودافون« حول الفروق والمميزات السعرية، التي يمكن أن توفرها »المصرية للاتصالات« من خلال عرضها لجذب الشركتين للاتفاق معها ربما يوفر فرصا تنافسية مع »اتصالات مصر« لافتاً إلي وجود حدود سعرية للعرض بما يناسب تكلفة الخدمة التي تقدمها »المصرية للاتصالات«.

 
وتوقع الليثي انخفاض أسعار المكالمات الدولية في الفترة المقبلة وخدمات التجوال في ظل المنافسة الشديدة والعروض المتتالية، خاصة في الوقت الذي تبحث فيه كل شركة عن ميزات تمكنها من جذب أكبر قدر من العملاء.

 
من جانبه أكد عماد الازهري، نائب رئيس الشركة المصرية للاتصالات، أن اتفاقية الربط تعني بيع المكالمات الدولية مجمعة لشركة المحمول، وقد تقدمت »فودافون« لتمديد هذا التعاقد، مؤكداً وجود مفاوضات مع »موبينيل« لتقديم خدمات الاتصال الدولية من خلال الشركة »المصرية للاتصالات« وجارٍ المحادثات لتحديد مستويات  الاسعار.
 
وأشار إلي أن اتفاق »المصرية للاتصالات« مع »فودافون« شمل بالاضافة الي خدمات الاتصالات الدولية التعاون بين الجانبين في قنوات البيع ومنافذ التوزيع الخاصة بـ»فودافون« من خلال منافذ »المصرية للاتصالات«، وهو اتفاق بيع تجزئة لا توجد صلة ربط بينه وبين اتفاق تقديم المكالمات الدولية.
 
وأكد أن طرح خدمات الاتصالات الدولية وابرام عقود تعاون في منافذ البيع الخاصة بالشركة المصرية للاتصالات هو اتفاقيات ليست حصرية علي شركة »فودافون« فقط، ولكنها مطروحة علي الشركات المقدمة لخدمات المحمول المتواجدة في السوق، التي ترغب في عمل مثل هذه التعاقدات سواء »موبينيل« لخدمات المحمول أو »اتصالات مصر«.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة