سيـــاســة

إقبال ضعيف علي انتخابات المحامين و»الإخوان‮« ‬ينتظرون الإعادة


كتبت- شيرين راغب:
 
وسط إقبال ضعيف.. أجريت أمس الجولة الأولي من انتخابات نقابة المحامين لاختيار النقيب، و14 عضواً في المجلس العام.. إضافة إلي مقاعد المحافظات.

 
وتعتبر هذه الانتخابات هي الأولي التي تجري بموجب التعديلات التي تم إدخالها علي قانون المحاماة رقم 17 لسنة 1983، والتي تمت صياغتها في القانون 197 لسنة 2008.
 
قال رجائي عطية، المرشح لمقعد النقيب إنه مازال يراهن علي انتماء المحامين للمحاماة قبل انتماءاتهم الأخري سواء الطائفية أو الحزبية، وأعرب عن تفاؤله بإجراء الانتخابات.. لكنه لم يخف قلقه من الطعن عليها، أو أن يتم التلاعب فيها بسبب عدم تسكين بعض اللجان، أو خلو بعضها من الصناديق.
 
وتساءل »عطية« عن السر في التعجيل باجراء الانتخابات، وعدم التمهل للاطلاع علي حكم محكمة النقض الذي حدد ولاية الإشراف علي الانتخابات في محكمة استئناف القاهرة، وليس محكمة جنوب القاهرة التي أشرفت علي انتخابات أمس.
 
من جانبه رجح سامح عاشور، المرشح لمنصب النقيب، عدم اكتمال النصاب القانوني بحضور 102 ألف محامٍِ يمثلون %50 من أعضاء الجمعية العمومية، واجراء جولة ثانية يوم السبت المقبل.
 
وقال محمد طوسون، مسئول ملف المحامين في جماعة الاخوان المسلمين، إن »الاخوان« قادمون، مشيراً إلي أن النصاب القانوني سيكتمل في الجولة الثانية، وأضاف أن »الاخوان« يقفون موقفاً حيادياً من معركة النقيب، ويركزون علي معركة العضوية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة