أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

%30‮ ‬زيادة في مبيعات‮ »‬الصينية‮«‬


رشا شقوير

شهدت مبيعات السيارات الصينية حالة من الرواج في السوق المصرية خلال الشهرين الماضيين بنسبة تصل الي %30، حيث يشكل حجم مبيعات السيارات الصينية نسبة %20 من إجمالي حجم مبيعات السيارات في السوق المصرية، وتوضح المؤشرات أن هناك تزايداً في حجم الطلب عليها خلال الفترة المقبلة.


وعلي المستوي العالمي حققت الصين تنائج ايجابية في قطاع السيارات بفضل خطتها الخاصة لإنقاذ صانعي سياراتها الصينيين، بينما تزال الولايات المتحدة تناقش خطة لإنقاذ شركتي »جنرال موتورز« و»كرايسلر« من أسوأ أزمة مالية يمر بها أكبر صناع السيارات الأمريكية منذ عقود.

وذكرت مجلة »تايم« الأمريكية في تقرير لها ان الخطة الصينية تقوم علي تشجيع المستهلكين لشراء المزيد من السيارات، من خلال تخفيض ضرائب المبيعات المفروضة علي السيارات وتقديم دعم مادي للعملاء المحليين.

وقامت الحكومة الصينية في يناير الماضي بخفض ضريبة المبيعات المفروضة علي السيارات التي تبلغ سعة محركاتها اللترية 1600 سي سي فأقل من %10 الي %5 فقط لتشجيع الصينيين علي شراء السيارات الصغيرة.

هذا الإجراء كان له تأثير فوري علي مبيعات السيارات الصغيرة التي قفزت في يناير الماضي بنسبة %19 عن مارس طبقا لما أعلنته جمعية صانعي السيارات الصينية.

كذلك شجعت بعض الإجراءات الحكومية الأخري الصينيين علي شراء السيارات مثل خفض رسوم الطرق وخفض سعر الوقود.

وساعدت تلك الطفرة في مبيعات السيارات الصغيرة الصين علي تجاوز أزمة كبيرة فللمرة الأولي يتجاوز عدد السيارات المبيعة في الصين قرينتها في الولايات المتحدة

خلال شهر واحد حيث بلغ عدد السيارات المبيعة في الصين خلال يناير الماضي 735 الف سيارة مقارنة بـ657 الف سيارة في الولايات المتحدة خلال نفس الشهر.

ونقلت المجلة الأمريكية عن مدير مبيعات أحد أكبر موزعي السيارات في الصين قوله: منذ بداية العمل بالسياسة الجديدة التي خفضت ضريبة المبيعات علي السيارات التي تبلغ سعة محركها اللترية 1600 سي سي فأقل زادت مبيعاتنا بنسبة %30 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وحققت شركات تصنيع السيارات الصينية أكبر استفادة من القانون الصيني الجديد، حيث زادت نسبة استحواذها علي السوق المحلية من %26 الي %30 في شهر يناير الماضي.

ويأتي اتجاه الصين الي خفض ضرائب المبيعات علي السيارات في إطار خطتها الاقتصادية لإنعاش الاقتصاد الصيني الذي يعاني من انخفاض حاد في الصادرات والاستثمارات الأجنبية.

من جانبه اكد وليد توفيق، نائب رئيس »امكو« توكيل »نوبل« الصينية، ان هناك رواجا ملحوظا في مبيعات السيارات الصينية في السوق المصرية خلال الشهرين الماضيين مقارنة بباقي السيارات، حيث مثل حجم مبيعات السيارات الصينية نسبة %20 من إجمالي حجم مبيعات السيارات في السوق المصرية.

وأضاف أن السبب الرئيسي وراء ارتفاع الطلب علي السيارات الصينية داخل السوق المصرية هو ان سعرها يتناسب مع دخول المستهلك المصري، اضافة الي امكانياتها العالية، حيث اصبحت الصين تهتم بالجودة والتكنولوجيا العالية في مجال صناعة السيارات، مضيفا ان السيارات الصينية اصبحت تضاهي في جودتها نظيرتها الكورية واليابانية.

واشار توفيق الي عدم صحة ما يشاع عن عدم توافر قطع غيار السيارات الصينية في السوق المصرية، مشيرا الي توافر قطع غيارها وباسعار مناسبة جدا وقال ان الصين تعمل منذ 20 عاما في مجال الصناعات المغذية وصناعة مكونات السيارات.

ويقول انه وفقا للمؤشرات والإحصائيات العالمية فانه خلال الشهرين الماضيين حققت الصين اكبر مبيعات مقارنة بالولايات المتحدة الامريكية.

اما نور الدمرداش، رئيس مجلس ادارة شركة »جولدن« فيقول، ان الطلب علي السيارات بشكل عام منخفض خلال هذه الفترة بنسبة %30 بسبب الأزمة المالية العالمية وبالنسبة لمبيعات السيارات الصينية فان الطلب عليها من جانب المستهلك المصري معقول الي حد ما بسبب اسعارها المنخفضة مقارنة بباقي انواع السيارات.

وتوقع الدمرداش ان تشهد الفترة المقبلة بعض الانتعاش في حجم المبيعات خاصة مع بداية معرض »اتوماك اخبار اليوم« وهذه الانتعاشة لجميع انواع السيارات وليس نوعاً معينا.

ويقول سمير عبد السلام، رئيس مجلس ادارة الشركة المصرية لصناعة السيارات ان السيارات الصينية عليها طلب متزايد خلال هذه الفترة ولكنه لا يملك أرقاما محددة عن هذا التزايد، مضيفا ان السبب الاساسي وراء ارتفاع مبيعات السيارات الصينية هو انخفاض اسعارها وتناسبها مع المستهلك المصري.

ويري عبد السلام ان الناحية الفنية للسيارات الصينية ليست ذات جودة عالية ولا تتناسب مع استخدامات المستهلك المصري، موضحا ان قطع غيار السيارات الصينية المتوفرة في السوق المصرية ليست ذات جودة عالية، مما اضعف مكانة السيارات الصينية في مصر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة