أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

الأسعار مرشحة للانخفاض‮ ‬%20‮ ‬بحلول‮ ‬2010


زكي بدر
 
يطالب بعض مصنعي وتجار السيارات بعودة قانون الجمارك »القديم«، الذي كانت تدفع بموجبه السيارات الأجرة %50 من القيمة الجمركية المستحقة علي السيارات الملاكي وتدفع الأتوبيسات والنقل %25.
 
 
 عفت عبد العاطى
أكد مجدي عبدالعزيز، مدير المكتب الفني لرئيس مصلحة الجمارك، أن التعريفة الجمركية حالياً مناسبة جداً بالنسبة لجميع أنواع السيارات، خاصة أنه مع بداية عام 2010 ستنخفض جمارك السيارات الواردة من الاتحاد الأوروبي %10. وهذا سيعطي للمستهلك فرصة للاختيار وستكون هناك منافسة حقيقية بسوق السيارات.
 
ويقول عفت عبدالعاطي، رئيس شعبة السيارات بغرفة تجارة القاهرة، إن هذه المطالبة ليست في محلها لأن التعريفة الجمركية حالياً مناسبة جداً. وهذه المطالبة جاءت بسبب عملية الإحلال والتجديد للسيارات، الأجرة التي استفادت بها خمس شركات، موضحاً أن عملية الإحلال والتجديد لسيارات الأجرة جاءت لتنشيط السوق وإحداث انفراجة للركود الذي حل بسوق السيارات لأن هذه الشركات صاحبة استثمارات ضخمة بالإضافة، إلي أنها تحوي أعداداً هائلة من العاملين، كما أن عملية الإحلال والتجديد سياسة دولة لأنها ستقضي علي أحد ملوثات البيئة والناتجة من السيارات صاحبة الموديلات القديمة منذ الأربعينيات.
 
وأشار عفت عبدالعاطي إلي أن مطالبة البعض بالعودة لقانون الجمارك القديم لن تحل مشكلة الركود لأن السوق تعيش حالياً فترة هدوء نسبي، بسبب الامتحانات والدروس ثم شهر رمضان والأعياد إلي جانب قلة السيولة الناتجة عن الأزمة العالمية رغم وجود نظام التقسيط، الذي لا يجد إقبالاً كبيراً في الوقت الحاضر.
 
ويري حسني غرياني، عضو مجلس إدارة الشعبة العامة للسيارات، أن عملية الإحلال والتجديد ضرورية خاصة لسيارات الأجرة والتاكسي، والمطالبة بعودة نظام الجمارك القديم فيما يخص الخصم الجمركي فهذا ضرورية لأنها ستساعد علي تحديث سيارات التاكسي بصفة مستمرة لأن القيمة ستكون منخفضة وبالتالي ستصبح في متناول العديد من السائقين. وسنري موديلات حديثة ومتوالية بالشارع. وهذا لن يأتي إلا إذا انخفضت الرسوم والجمارك.
 
وأكد غرياني أن تأثير دخول السيارات الأوروبية مع بداية عام 2010 يؤثر علي السوق بنسبة لن تزيد علي %10، لأن العميل لن يترك السيارة اليابانية أو الكورية أو الصينية ويشتري الأوروبية.
 
ويري وليد توفيق، نائب رئيس شركة ومكو اوتوموتيف للسيارات أن أسعار السيارات في عام 2010 وبعد دخول السيارات الأوروبية ستنخفض %20، وهذا سيساعد العملاء في الإقبال علي شراء السيارات وينفك الركود.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة