بورصة وشركات

أرباح‮ »‬السويدي للكابلات‮« ‬مرشحة للارتفاع‮ ‬العام الحالي


المال - خاص
 
توقع عدد من أقسام البحوث ارتفاع أرباح شركة »السويدي للكابلات«، نتيجة التطوير الذي قامت به الشركة مؤخراً في عدد من الشركات التابعة لها، علاوة علي سعي الشركة لتغطية الطلب في المناطق التي ينخفض بها العرض.
 
من جانبه توقع محمد الإبراشي، المحلل المالي بشركة »سي آي كابيتال« للبحوث، نمو أرباح شركة السويدي للكابلات خلال العام الحالي بمعدل %11.25، لتسجل 920.3 مليون جنيه خلال عام 2009 مقارنة بـ828.4 مليون جنيه خلال عام 2008، وأرجع هذا الارتفاع إلي عدة أسباب علي رأسها أن شركة السويدي قابضة، الأمر الذي أدي إلي استفادتها من أرباح الشركات التابعة لها، التي يتوقع أن تحقق أداء جيدا خلال الفترة المقبلة.
 
ولفت إلي استفادة شركة السويدي من التطويرات التي قامت بها بشركة »سكرا أميكو« لإنتاج العدادات التابعة لشركة السويدي، حيث تستخدم شركة سكرا أميكو وسيلتين للإنتاج أولهما استخدام الآلات والماكينات، وثانيهما استخدام العمالة المكلفة في الإنتاج، وهو ما قامت شركة السويدي بتطويره من خلال استبدال العمالة المكلفة بعمالة مصرية بأجور معقولة، الأمر الذي من شأنه أن ينعكس علي أرباح شركة »سكرا أميكو« مستقبلا، وبالتالي تستفيد شركة  السويدي من ارتفاع أرباحها.
 
كما لفت الإبراشي إلي استفادة شركة السويدي من تجارتها في سوق تداول العملات.

 
وتوقع الإبراشي أن تتراجع الإيرادات بمعدل %11.9 10.08 مليار جنيه خلال العام الحالي، مقابل 11.4 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، علي أن تصل إلي 13.6 مليار جنيه في 2010 و16.2 مليار جنيه في 2011، وأرجع هذا التراجع إلي انخفاض أسعار الكابلات، نتيجة الأزمة المالية العالمية التي أدت إلي انخفاض أسعار أغلب السلع.

 
من جهتها توقعت »شركة عربية أون لاين« لتداول الأوراق المالية أن تحقق شركة السويدي للكابلات نمواً في صافي الربح بمعدل %5.5، ليصل إلي 876 مليون جنيه خلال عام 2009، وأرجعت تلك التوقعات إلي  تمتع  شركة السويدي بميزة انخفاض التكلفة أكثر من منافسيها عن طريق الاكتفاء الذاتي بقضبان النحاس في مصانع الأسواق النهائية، الأمر الذي أدي إلي انخفاض تكلفة الإنتاج بشركة السويدي بمعدل %5.6 مقارنة بمنافسيها في الشرق الأوسط وفي أوروبا، علاوة علي أن الشركة تعتزم مواجهة الطلب في المناطق التي تتميز بانخفاض العرض.

 
وتتوقع »عربية أون لاين« تراجع مبيعات الشركة بنسبة %23 عام 2009، نظراً لانخفاض المواد الخام، كما تتوقع حدوث تعافٍ بنسبة %26 خلال عام 2010.

 
وتوقعت »عربية أون لاين« حدوث زيادة الطلب في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا علي المدي الطويل، علاوة علي توقعها حدوث نمو في الخطوط الجديدة، حيث تضيف السويدي اليكتروميترات وتوربينات لمجموعة منتجاتها وكلاهما يقدم إمكانية أعلي للنمو ويتوقع أن تشكل %23 من المبيعات بحلول عام 2013.

 
وحددت »عربية أون لاين« القيمة العادلة لسهم السويدي عند 107 جنيهات مصرية للسهم باتجاه صعودي بمعدل %80 عن السعر السوقي للسهم وقت إصدار التقرير.

 
من جانبها حددت شركة »سي آي كابيتال« القيمة العادلة لسهم السويدي للكابلات عند 101.1 جنيه للسهم، وحددت السعر المستهدف عند 76.1 جنيه، بارتفاع قدره %26علي السعر السوقي في 24 مايو والبالغ 60.37 جنيه، كما أوصت »سي آي كابيتال« بشراء السهم.
 
وأشارت »سي آي كابيتال« إلي أن  إ دارة شركة السويدي للكابلات حددت نموذج أعمالها لمواجهة نمو الطلب الإقليمي علي الكهرباء، وقالت إن شركة السويدي قد توسعت بشدة في المنطقة وستتوسع أكثر في أسواق المشروعات الخضراء في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.
 
وأوضحت أن شركة السويدي أضافت خطوط أعمال أخري للأجهزة والقواطع  الكهربائية بالإضافة إلي أعمالها في طاقة الرياح. كما تعتقد »سي آي كابيتال« أن ربحية الشركة ستستمر في مواصلة تحسنها.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة