أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ما جدوي إنشاء مناطق صناعية جديدة قبل حل مشكلات القديمة؟


محمد شحاتة
 
طالب عدد من المستثمرين بالعمل علي بحث مشكلات المناطق الصناعية القائمة قبل الشروع في إضافة مدن صناعية جديدة مؤكدين أن العديد من المناطق الصناعية تعاني مشكلات في البنية التحتية مثل عدم استكمال خطوط الصرف الصحي أو الغاز وعدم وجود شبكة طرق ممهدة تساهم في انجاح استثمارات في هذه المدن.

 
 
فقد تساءل سعيد محمدي رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمري المنيا كيف يتم إنشاء منطقة صناعية جديدة في المنيا بينما لم تنته ولم يتم استكمال المرافق الحيوية لها فالصرف الصحي لم ينفذ منه سوي %60 فقط حتي الآن، ولا يوجد خط واحد للمواصلات يربط المنطقة الصناعية بالمنطقة السكنية لنقل العمالة من وإلي المصانع.
 
موضحاً ان مشكلات المواصلات تدفع العمالة للهروب منها إلي مناطق وأعمال أخري.
 
وأشار محمدي إلي ان الشركات تقوم بالفعل الآن بالعمل علي توفير سيارات علي نفقة كل شركة لنقل البضائع أو العمال.
 
موضحاً ان منطقة المنيا من أكبر المناطق الصناعية في إنتاج وتصنيع كربونات الكالسيوم وتقوم بتصدير كميات كبيرة منها إلي الخارج ومع ذلك فلا توجد طرق ممهدة لنقل البضائع إلي الموانئ.
 
من ناحية أخري أشار صفوت عبدالحميد أمين عام جمعية مستثمري بني سويف أن هناك محافظات توجد بها مدن صناعية وأخري لا يوجد بها مطالباً بالعمل علي ايجاد مناطق صناعية لتلك التي لا توجد بها مناطق صناعية أما التي توجد بها مناطق صناعية فمن الضروري العمل علي بحث مشكلاتها والعمل علي حلها.
 
وأوضح عبدالحميد ان أهم المشكلات التي تواجه المستثمرين في بني سويف عدم وجود طرق كافية لنقل البضائع إضافة إلي طرق غير مستغلة مثل الصعيد الغربي وهي من الطرق الممتازة ولكن لا توجد وصلة من بني سويف للربط بهذه الطريق مما يصعب من استخدامها ويدفع المستثمر إلي ان يحرك بضائعه لمسافات كبيرة للغاية للوصول إلي الأسواق الخاصة بها أو إلي الموانئ لتصديرها مشيراً إلي ان مستثمري الصعيد بصفة عامة تحدثوا مع مسئولي هيئة التنمية الصناعية وطالبوا بحل مشكلات البنية الأساسية والطرق.
 
وأشار عبد الحميد إلي ان بني سويف تتميز بوجود العديد من الاستثمارات منها 4 مصانع أسمنت اثنين منها تحت الإنشاء ومصنعان يعملان الآن بالإضافة إلي صناعات البلاستيك والصناعات الصغيرة والمتوسطة مؤكداً ان فكرة المشاركة مع السكك الحديدية في إنشاء خطوط لنقل البضائع غير مستبعدة ومن الممكن دراستها ومعرفة مدي امكانية التعاون مع الهيئة في هذا الشأن.
 
اتفق معه طالب منصور رئيس مجلس إدارة سمارة للصناعات الغذائية بمنطقة بدر حيث طالب بالعمل علي ايجاد حلول لمشكلات المدن الصناعية القائمة أولاً ثم التفكير في إنشاء أخري خاصة ان هناك مناطق صناعية مهملة مثل مدينة بدر التي تعاني من مشكلات في المواصلات مما يدفع العمالة إلي الهروب للعمل في القاهرة أو في المناطق ذات المواصلات الجيدة الأمر الذي يؤثر علي الإنتاج بشكل كبير لنقص العمالة.
 
وكان اللواء عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية قد أكد ان وزارتي التنمية المحلية والتجارة والصناعة تنفذان خطة لاقامة مناطق صناعية وتجارية بالمحافظات بهدف تحقيق تنمية صناعية وتجارية ضمن المنظومة الشاملة للتنمية.
 
موضحاً ان الخطة تهدف إلي اعادة تخطيط كل المدن في جميع المحافظات بحيث تكون في كل منها منطقة صناعية توفر أكبر قدر من فرص العمل لشباب الخريجين للقضاء علي البطالة في المحافظات وتحقيق نهضة صناعية وتجارية.
 
وأوضح المحجوب أنه يتم التنسيق بين الوزارتين والمحافظات والهيئة العامة للتخطيط العمراني لمعاينة المواقع المقترحة لاقامة مناطق صناعية ومناطق التجارة الداخلية ودراسة طبيعة كل منطقة ومزاياها لتحديد الأنشطة الصناعية التي تتمتع بمزايا تنافسية لاقامتها في كل منطقة وتحديد مصادر البنية الأساسية اللازمة من كهرباء ومياه شرب وصرف صحي وغاز ورصف الطرق وربطها بالمواقع المقترحة، ضمن خطة الدولة لتنمية شبكات الطرق.
 
مشيراً إلي ان مجموعات العمل التي تم تشكيلها قامت بمعاينة 54 موقعاً صناعياً و48 موقعاً تجارياً و11 موقعاً صناعياً وتجارياً معاً في 20 محافظة وتم إعداد بيان تفصيلي وخرائط مساحية لكل موقع.
 
وأكد الوزير ان الوزارة تركز أيضا علي تنشيط حركة الاستثمار بالمحافظات من خلال تنمية المناطق الصناعية التي تشرف عليها والتي يبلغ عددها 64 منطقة بمساحة إجمالية قدرها 66 ألفاً و489 فداناً، مشيراً إلي ان إجمالي المصانع المنتجة يبلغ 3012 مشروعاً أتاحت 169 ألف فرصة عمل. كما يبلغ عدد المشروعات تحت الإنشاء 2735 مشروعاً يتوقع ان توفر أكثر من 45 ألف فرصة عمل. وتمت الموافقة علي 815 مشروعاً منها وجار استكمال إجراءات تنفيذها لتوفير 55 ألف فرصة أخري.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة