أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تكسب‮ ‬%1.4‮ ‬وسط صعود جماعي للأسهم الكبري


كتب ــ فريد عبد اللطيف:
 
استعادت البورصة نشاطها نسبياً أمس، مع اتجاه الأسهم الكبري للصعود وسط احجام تداول معتدلة، مما دفع اجمالي قيمة التداول للتحرك من جديد فوق مستوي المليار جنيه، ليكسب مؤشر »EGX 30 « نحو %1.41 مسجلا 5871 نقطة مقابل 5789 نقطة.

 
اشار محمد حلمي، رئيس قسم تعاملات الاجانب في شركة »اتش سي« للاستثمار وتداول الاوراق المالية الي التوازن الذي اتسمت به تحركات الأجانب أمس مع اتجاههم للشراء في نهاية الجلسة، بعد ان مالت تعاملاتهم للبيع في بدايتها لجني الارباح علي الأسهم التي اقتنصوها نهاية الاسبوع الماضي علي اسعار منخفضة وفي مقدمتها أوراسكوم للانشاء والصناعة.
 
وأكد »حلمي« أن تحركات الأجانب أمس تشير إلي عدم فاعلية توصية مورجان ستانلي للمحافظ الاجنبية في الاسواق الناشئة بتخفيف المراكز في البورصة المصرية وأن الاسهم الكبري لا تزال جاذبة لهم، منوها الي ان هذا النوع من التوصيات يصدر بشكل دوري ومتغير وقصير الأجل.
 
وأرجع الانخفاض الملحوظ في قيم التعاملات في الجلسات الأخيرة إلي حالة الترقب التي تشهدها البورصة نتيجة عدم تمكن المؤشر من كسر مستوي 6000 نقطة في محاولتين جادتين منذ مطلع الشهر الحالي.

 مما أدي لعزوف المستثمرين خارج البورصة عن الدخول في انتظار كسر المؤشر هذا المستوي، وأشار إلي أن عدم نجاحه في تحقيق ذلك في المحاولة التي يحاول اجراءها منذ مطلع الاسبوع قد يتبعه تراجعه بمعدل قد يصل إلي 1000 نقطة، وهو ما وصفه بالتصحيح الحقيقي المنتظر ومن شأنه ان يعيد شريحة عريضة من المستثمرين للشراء من جديد لأن معدل المخاطرة الي العائد سيكون مجزيا في هذه الحالة خلاف الوضع الحالي. وأغلق سهم أوراسكوم للانشاء والصناعة المفضل للأجانب جلسة امس علي ارتفاع بنسبة %0.7 مسجلا 204 جنيهات مقابل 203 جنيهات، بينما رجح شريف الصويفي، رئيس قسم التحليل الفني بشركة دلتا رسملة ان يحاول السهم في جلسة اليوم كسر نقطة مقاومة ثانوية قرب 205 جنيهات، وفي نجاحه في ذلك، سيكون الطريق مفتوحة امامه لاستهداف 215 جنيهاً، ويرتبط نجاح السهم في تحقيق ذلك بقدرة البورصة الامريكية علي الارتداد لأعلي في فتح تعاملات الاسبوع امس الثلاثاء، وتمكن مؤشر داوجونز الذي توليه المحافظ الاجنبية اهتماماً واسع النطاق من التماسك قرب مستوي دعم رئيسي لحركته قرب 8200 نقطة.  أشار الصويفي إلي أن حدوث ذلك سيدفع المحافظ الأجنبية للشراء نظرا لزيادة شهيتها للمخاطرة وتمكنها من تحقيق فوائض في أسواقها، وهو الامر الحيوي الذي ربط به تمكن البورصة من اختراق مستوي 6000 نقطة. وأوضح أن من بين أسباب فشل البورصة في الحفاظ علي عجلة تسارع حركتها الضعف الذي حل بالقوة الشرائية التي دفعتها للصعود في الأشهر الثلاثة الاخيرة عند 6000 نقطة، وصاحب ذلك عدم دخول أموال جديدة، مشيرا الي أن الأمل في دخول تلك الأموال سيكون من قبل الأجانب، لأن المؤسسات المحلية غير قادرة علي لعب هذا الدور. اتسمت تحركات الأجانب بالهدوء أمس وبلغ إجمالي مبيعاتهم 81 مليون جنيه ومشترياتهم 79 مليون جنيه، ليبلغ صافي مبيعاتهم 2 مليون جنيه، وشكلت تعاملاتهم  %8من اجمالي قيمة التعامل. واستبعد رئيس قسم التحليل الفني بدلتا رسملة قدرة البورصة علي كسر حاجز 6000 نقطة دون وجود سهمي موبينيل وأوراسكوم تيليكوم، مشيرا الي أن غياب السهمين خلال الاسبوع الماضي أدي لعدم كسر هذا الحاجز النفسي.  ووصلت شهادات الايداع الدولية لأوراسكوم تيليكوم الاسبوع الماضي الي ما يعادل 39 جنيهاً للسهم. واستمر وقف التعامل علي سهمي موبينيل وأوراسكوم تيليكوم، مع استقرار شهادات الايداع الدولية للشركة التي يتم تداولها بشكل طبيعي في بورصة لندن، واغلقت الشهادة مسجلة 31.7 دولار بما يعادل 35.6 جنيه للسهم، لتتداول الشهادة بذلك قرب اقفال السهم في اخر جلسة تنفيذ عليه البالغ 35.7 جنيه. من جهتها، حافظت الاسهم الدولارية علي ادائها القوي بدفع من توقعات بصعود الدولار امام الجنيه، وكان سهم ماريدايف ضمن اكبر الرابحين بين الاسهم الكبري بعد ارتفاعه بنسبة %4.9 مسجلا 3.67 دولار مقابل 3.5 دولار، وواصل سهم القابضة المصرية الكويتية الصعود بنسبة %1.8 مسجلا 1.69 دولار مقابل 1.66 دولار.  وصعدت اسهم الاسكان بشكل جماعي بقيادة طلعت مصطفي الذي اغلق علي ارتفاع معتدل بنسبة %1.7 مسجلا 4.68 جنيه مقابل 4.6 جنيه، كما صعد سهم بالم هيلز بنسبة %2 مسجلا 12.49 جنيه مقابل 12.24 جنيه. وشهدت الجلسة نشاطا نسبيا في التداول بعد أن كان قد هدأ تماما في بداية الاسبوع، حيث بلغ اجمالي قيمة التعامل 1.097 مليار جنيه، من خلال التعامل علي 155 مليون ورقة. واتجه العرب للبيع باجمالي قيمة 86 مليون جنيه ومشتريات 67 مليون جنيه، ليبلغ صافي مبيعاتهم19  مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %7.7 من اجمالي قيمة التعامل، بينما اتجه المصريون للشراء باجمالي قيمة 852 مليون جنيه وإجمالي مبيعات 830 مليون جنيه، ليبلغ صافي مشترياتهم 22 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %84.3 من السوق.  ودارت تعاملات المؤسسات حول مستوياتها المعتادة أمس، لتساهم بنسبة %22.9 من السوق مقابل %77.1 للافراد
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة