أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

»موبينيل وفودافون‮« ‬تستعدان لإطلاق عروض مضادة‮ ‬


علاء الطويل
 
علمت »المال« أن شركتي »موبينيل« و»فودافون« تستعدان للإعلان خلال الأيام المقبلة عن عروض مضادة لعرض شركة »اتصالات« الأخير، الذي هبط بسعر المكالمة إلي 19 قرشاً في الدقيقة لجميع الشبكات في ظل مؤشرات واضحة من جانب الشركتين بتنبيه مشتركي الكروت المدفوعة مقدماً بانتهاء العروض الترويجية الأخيرة مطلع ومنتصف شهر يونيو المقبل.

 
 
 عماد الأزهرى
وأرسلت »فودافون مصر« رسائل لمشتركيها توضح لهم انتهاء عرض »أصحاب بلس« وهو عبارة عن 15 قرشاً للدقيقة لثلاثة أرقام يحددها المشترك في حين بدأت »موبينيل« تقليص مزايا عرض »أحسن ناس«، الذي يمنح المشترك مكالمات مجانية بحيث يبدأ العرض بعد الساعة الثانية بعد منتصف الليل بدلا من الساعة الواحدة.

 
كانت »اتصالات مصر« قد أعلنت مؤخراً عن نظام جديد تنخفض معه أسعار المكالمات من تليفون اتصالات إلي أي شبكة أخري »محمول وأرضي« تجاوباً مع انخفاض القوة الشرائية لشرائح عديدة من العملاء وتراجع إيرادات شركات المحمول من مستخدمي الكارت المدفوع مقدماً »Pre Paid Card «.
 
وتوقع عدد من خبراء المحمول ومسئولين من داخل تلك الشركات أن تقوم شركتا »موبينيل« و»فودافون« بالاستعداد لتقديم عروض مشابهة للاستحواذ علي الحصة المتبقية من سوق المحمول التي تقترب من معدلات التشبع بعد وصول عدد العملاء إلي أكثر من %55 من إجمالي عدد السكان بحوالي 41 مليون مشترك بنهاية العام الماضي وفق بيانات الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات.

 
من جانبه قال المهندس أليكس شلبي، رئيس مجلس إدارة شركة موبينيل أن الشركة تدرس خطوات المنافسين في سوق المحمول بدقة قبل إعلانها عن العروض الجديدة، مشيراً إلي اعتقاده أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد تطورات في آليات التسعير للمكالمات بعد نظام جديد أطلقته الشركة الثالثة للمحمول.

 
واستبعد تأخر موبينيل في الإعلان عن عروض جديدة علي خلفية الأزمة بين فرانس وأوراسكوم تيليكوم، منوها إلي أن ظروف السوق هي المتحكم الرئيسي في العروض الترويجية.

 
وأشار إلي صعوبة الحكم علي كون العروض الأخير للشركة الثالثة للمحمول أقل من أسعار التكلفة، موضحاً أن انخفاض القوة الشرائية للأفراد وتراجع عائداتهم لشركات المحمول ربما يزيد من سخونة الحملات الترويجية خلال الفترة المقبل.

 
وأكد حازم متولي، رئيس القطاع التجاري بشركة اتصالات مصر، في تعقيبه علي التخفيضات التي أجرتها شركته لعملاء الكارت المدفوع مقدماً أن التعريفة الجديدة تأتي بعد دراسة كاملة للسوق المصرية واحتياجاتها الحالية لتعطي المشتركين مميزات جديدة وأعلي قيمة مضافة، مشيرا الي أن طرح التعريفة الجديدة يأتي تأكيداً علي سياسة الشركة في منح عملائها مميزات مختلفة عن أنظمة الاشتراك الأخري المناظرة في السوق ليتمتع مشتركو اتصالات دائما بأكثر الخدمات جودة وأعلاها قيمة.

 
وأشار إلي استمرار الشركة في خططها التسويقية لزيادة حصتها من سوق المحمول المصرية والوصول بعدد مشتركيها إلي 8 ملايين خلال عامين فقط من بدء عملها في مصر.

 
من جانبه قال الدكتور، حمدي الليثي، مدير العلاقات الحكومية بشركة فودافون مصر، إن العروض الترويجية الأخيرة التي تشهدها سوق المحمول، خاصة عرض شركة اتصالات مصر يستهدف جذب عملاء جدد من الشريحة التي لم تستخدم المحمول حتي الآن، موضحاً أن فودافون مصر ستبحث الشق التجاري للمسألة من منظورها الخاص قبل الإعلان عن تقديم عروض مشابهة وأوضح أن الشركة تقوم بإعداد دراسات تتعلق بالناحية التجارية والاقتصادية وتأثير ذلك علي معدل النمو المتوقع من العروض الجديدة التي قد تعلن عنها الشركة رداً علي التغيرات الأخيرة في سوق المحمول.

 
واستبعد قيام شركة فودافون مصر باللجوء للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات رداً علي عرض »اتصالات مصر« الأخير، موضحاً أن قيام الجهاز القومي بالسماح لاتصالات مصر بالترويج للعرض يعني ضمنياً عدم وجود شبهة حرق للأسعار، لأن الجهاز لا يوافق علي عروض أقل من سعر التكلفة.

 
وأوضح أن سبب إقدام اتصالات مصر علي تلك العروض في الوقت الحالي يرتبط باقتصادات التكلفة وفق النظرية التي تشير الي أنه كلما زادت قاعدة المشتركين انخفضت التكلفة وهو ما تراهن عليه اتصالات مصر.

 
وقال الدكتور علي طلبة، رئيس شركة دلتا للاتصالات، وكلاء عدد من شركات الهواتف المحمولة، إن العرض الترويجي الأخير الذي قامت به شركة اتصالات مصر يستهدف الاستحواذ علي الحصة الباقية من سوق الهواتف المحمولة التي لم تتشبع بعد، مشيراً الي أن اتصالات تراهن علي زيادة إيراداتها من المكالمات الصوتية في الآونة الأخيرة بعد تراجع الايرادات الناتجة عن عائدات شركات المحمول، نتيجة التأثيرات التي أحدثتها الأزمة العالمية.

 
وتوقع أن تسارع شركتا موبينيل وفودافون بالإعداد لعروض مشابهة للحفاظ علي قطاع كبير من مشتركي الكارت المدفوع مقدماً الذي يهتم في المقام الأول بالآليات التسعيرية المناسبة.

 
وشدد علي مخاوفه من انسياق سوق خدمات المحمول إلي ما سماه مرحلة »حرب تخفيض الاسعار« بين الشركات في ظل فترات الركود الحالية التي تنخفض فيها الإيرادات من المكالمات الصوتية بدرجة كبيرة بدافع من انخفاض القوة الشرائية.

 
من جهته أوضح المهندس عماد الأزهري، نائب رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات للشئون التجارية، أن المصرية للاتصالات، المشغل الوحيد لخدمات التليفون الثابت، تستعد لتقديم شكوي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات من التطورات الأخيرة في أسعار خدمات المحمول، التي تؤثر تأثيراً مباشراً علي تنافسية الاسعار داخل سوق الاتصالات.

 
وأشار إلي أن مستويات أسعار المحمول في الأشهر الأخيرة وصلت إلي أقل من أسعار التكلفة الفعلية، مما يدفع بتدخل سريع من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لضبط السوق قبل أن تدخل في مرحلة من حرق الاسعار يصعب ايقافها.
 
من ناحية أخري يتوقع عدد من خبراء الاتصالات أن تشهد الفترة المقبلة استمراراً للتنافس بين مقدمي خدمات المحمول من خلال التوسع في تقديم الدقائق والباقات المجانية في خطوة رجحها الخبراء أنها تهدف لتنمية الطلب علي الاشتراك في خدمات المحمول وجذب أكبر عدد من المشتركين وزيادة نصيب المشترك من متوسط العائد علي الإيرادات.
 
وتخوف المهندس طارق الحميلي، خبير الاتصالات، رئيس شركة تيلي تيك العاملة في مجال توفير معدات شبكات الاتصالات الثابتة والمحمولة، من امتداد أثر العروض الأخيرة علي قطاع الاتصالات الثابتة والمحمولة والكروت المدفوعة مقدماً وشركات الكبائن العامة متوقعاً أن تقوم الشركات بعروض لا تقل إثارة للجدل عن العروض الترويجية الأخيرة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة