أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

خلافات في‮ »‬الناصري‮« ‬حول الانتخابات البرلمانية


هبة الشرقاوي
 
فجر اجتماع المكتب السياسي للحزب العربي الناصري الذي عقد مساء الثلاثاء الماضي الجدل مرة اخري بين قيادات الحزب بسبب موقفهم من الانتخابات البرلمانية 2010، فقد اتهم البعض احمد حسن الامين العام بتجاهل مطالبهم التي يرون فيها انه من الانسب للحزب مقاطعة الانتخابات المقبلة نظرا لعدم قدرتهم علي المنافسة ماليا و عدم قدرتهم علي توفير كوادر واسماء ذات ثقل، مما ينذر بفشل ذريع سيكون مصير الحزب، الا ان حسن أكد ان الحزب لديه من الامكانيات ما يؤهله للمنافسة لذا فقد قرر خوض الانتخابات.
 
وقد أكد أحمد أبو المعاطي، أمين الحزب بالإسماعيلية، أن مقاطعة الناصري للانتخابات هو الحل الامثل نظرا لغياب الاشراف القضائي وهو ما يهدد الشفافية والنزاهة في الانتخابات، إضافة إلي ان الحزب يمر بأزمة مالية حادة، والترشيح للانتخابات يتطلب اموالا طائلة كتكاليف للحملة الانتخابية

 
أما محمد بدر، امين الغربية، فقد طالب - أيضا - بمقاطعة الانتخابات و لكن لأسباب أخري، فهو يري ان الحزب لا يملك اسما واحدا يؤهله للفوز بمقعد واحد، اضافة الي انه لن يستطيع الوفاء بالمتطلبات المالية للحملة الانتخابية، في اشارة الي تجميد الحزب لأنشطته الجماهيرية بسبب ضعف ميزانيته، التي لم تعد كافية لدفع ايجارات مقاراته، معتبرا ان الغاء الاشراف القضائي ونظام القوائم يمثل نهاية الامل في أي انتخابات مقبلة.

 
أما جمال منيب، الأمين المساعد للحزب بمحافظة البحيرة، فكان اكثر تشاؤما حين قال : لابد أن نكون واقعيين، ففي البحيرة علي سبيل المثال مرشح الاخوان هو جمال حشمت، ومرشح الوطني هو مصطفي الفقي، فهل يمكن لمرشح أخر من أي حزب الوقوف سياسيا وماديا أمامهما، وقياسا علي هذا باقي المحافظات، ومن هنا فإن تمسك أحمد حسن الأمين العام للحزب بالمشاركة في الانتخابات - متجاهلا مطالب امناء المحافظات - ليس في صالح الناصري بل هو نوع من القاء الحزب في التهلكة، و كان اولي به أن يخضع لاراء الاغلبية التي ترفض المشاركة.

 
علي الجانب الاخر، أكد احمد حسن، الامين العام للحزب الناصري، عدم علمه بمطالب أمناء المحافظات بشان مقاطعة الانتخابات، مؤكدا أنه لم تصله أي مكاتبات رسمية بهذا الشان، لكنه اعتبر ان المقاطعه نوع من السلبية والتخلي عن الحقوق، موضحا ان الحزب يدرس حاليا كيفية تدبير التمويل اللازم للحملة الانتخابية وعدد المرشحين النهائي وآلية التنسيق مع القوي السياسية المختلفة.

 
اتفق الدكتور عمرو هاشم ربيع جزئيا مع حسن حين أكد أن فرصة الاحزاب كبيرة هذه الدورة نظرا لان المؤشرات ترجح خروج حوالي نصف الكتلة الاخوانية، وهو ما يخلي مقاعدها، الا ان هذه الحصة لا يعلم احد كيف ستقسم ؟ ولا اي من الاحزاب سيحصل عليها ؟ ومن هنا رأي ربيع وجوب مشاركة الناصري في الانتخابات خاصة ان النظام السياسي الحالي لا يصغي للمعارضة الا من خلال البرلمان.
 
واكد ربيع أنه حتما ستنسق بعض الاحزاب مع الوطني في سبيل الحصول علي مقاعد معينة، والمعادي لهذا التحالف ربما يكون من المستبعدين، ومن هنا رأي ان الاحزاب الكرتونية ربما سيصبح لها عدد لا باس به من مقاعد الدورة المقبلة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة