أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تحسن الطلب علي السلع المصنعة في ألمانيا وفرنسا


هدي ممدوح
 
تحسن الانفاق الاستهلاكي في ألمانيا وفرنسا - أكبر اقتصادات أوروبا - بشكل ملحوظ خلال الشهر الأخير حيث توضح المؤشرات الأولية تراجع معدل انخفاض الطلب علي السلع المصنعة في منطقة اليورو لتعكس أحدث البيانات تحسناً خلال الأسبوع الماضي موضحة ان أسوأ ركود بدأ في التعافي.

 
علي الرغم من ذلك، يري خبراء الاقتصاد أن قطاع التصنيع من المحتمل ألا يشهد مؤشرات للتعافي لفترة من الوقت، وحذروا من المبالغة في قراءة أنماط الاستهلاك في ألمانيا وفرنسا، حيث انها كانت مدعومة جزئياً ببرامج التحفيز التي طرحتها الحكومات لاستبدال السيارات القديمة بأخري أقل تلوثاً وأكفأ في استخدام الوقود والطاقة في كلتا الدولتين.
 
يري »أوليفر جازينا« - الاقتصادي بسوسيتيه جنرال - ان الانفاق الاستهلاكي قد يتأثر ببعض الصعوبات خلال النصف الثاني من العام مثل ارتفاع معدلات البطالة.
 
وعلي الرغم من ان المستهلكين يرون أن الأسوأ قد مضي فإنه ما زال هناك قلق علي مستوي الوظائف.

 
وفي فرنسا، أظهرت بيانات شهر أبريل، التي يصدرها مكتب الاحصاءات »INSEE « القومي ان الانفاق الاستهلاك، الذي يمثل ثلثي من إجمالي الناتج المحلي - لثاني أكبر اقتصاد لمنطقة اليورو - كان مدفوعاً ببرامج التحفيز التي قدمتها الحكومة لاستبدال السيارات القديمة بأخري حديثة.

 
وارتفع انفاق المستهلكين علي السلع المصنعة بصفة عامة بنسبة %0.7 في ابريل مقارنة بالشهر السابق.

 
وتري »توليا بوكو« الاقتصادي في »BNP Paribas « استمرار انتعاش الانفاق الاستهلاكي خلال الربع الثاني من العام الحالي لدعم النشاط الاقتصادي.

 
أما احصاءات المكتب الفيدرالي الألماني، فقد أكدت الأسبوع الماضي أن التقديرات الأولية لإجمالي الناتج المحلي خلال الشهور الثلاثة الأولي من العام الحالي قد انخفضت بنسبة %3.8 عن الربع السابق في حين أنها تراجعت بمقدار %6.9 عن نفس الفترة من العام السابق.

 
كان الناتج المحلي الاجمالي لمنطقة اليورو قد تراجع خلال الربع الأول بمقدار %2.5 مدفوعاً بهبوط معدل نمو الاقتصاد الألماني بنسبة %3.8 والفرنسي بنحو %2.4.

 
ورغم ذلك، ازداد انفاق القطاع المنزلي بنسبة %0.5 عن الربع السابق مدعوماً بالحوافز التي قدمتها الحكومة الألمانية لاستبدال السيارات القديمة بأخري حديثة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة