أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ممدوح عمر: نستعد لتطبيق ضريبة القيمة المضافة بداية العام المقبل


الإسكندرية– معتز بالله محمود
 
 كشف ممدوح عمر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، أن المصلحة بصدد الإعداد لبدء تطبيق الضريبة على القيمه المضافة بدءا من عام 2014 وفقا لنظام جديد يقوم بربط فحص ضريبتى الدخل والمبيعات للممول معا.


 
 ممدوح عمر
قال "عمر"، خلال اجتماع موسع مع الغرفة التجارية بالإسكندرية، إن التعديلات الضريبية الأخيرة، التى صدرت فى ديسمبر الماضى طبقا لقرارات الرئيس مرسى تحتوى على العديد من المشكلات الضريبية والعناصر التى لم تؤخد فى الحسبان، لافتا إلى أن المصلحة وكل قيادتها فوجئت شأنها شأن مجتمع الأعمال بتلك التعديلات دون أن يستطلع رأيها أو يؤخد توصياتها.
 
وأضاف أنه على مدار الأشهر الماضية، وخلال الحوارات المجتمعية العديدة، التى أجريت على تلك التعديلات بدأت تظهر سلبياتها، بالإضافة إلى وتخوفات الممولين منها، مشيرا إلى أنه تم اكتشاف بعض أوجه القصور من خلال المناقشات، التى جمعت قيادات مصلحة الضرائب مع الممولين واتحادات المستثمرين واتحاد الصناعات وغيرها من الجهات المختلفة.
 
وأضاف عمر أن المصلحة على أتم استعداد للاستجابة لكل المناقشات والتوصيات التى ستصدر عن هذا الاجتماع الموسع والعمل على تعديل القانون أو إصدار قرار وزارى لخدمة المصالح المشتركة بين الممولين ومصلحة الضرائب، لافتا إلى إدراك المصلحة لحتمية مساعدة المصانع والمنشآت الصناعية والشركات التجارية وتوفير مناخ النجاح والنمو والتوسع، والذى سينعكس على الحصيلة الضريبية فى النهاية.
 
ومن جانبه أكد أحمد الوكيل، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، ورئيس غرفة تجارة الإسكندرية على ضرورة زيادة جهود وزارة المالية ومصلحة الضرائب لدعم منتسبى الغرف، والذين يتجاوز أعدادهم 4 ملايين تاجر ومصنع، لافتا إلى أنه خلال الفترة من عام 2005 وحتى 2010 حصلت مصر على تصنيف أفضل 10 دول فى الإصلاح المالى وفقا لتقارير البنك الدولى وخلال تلك الأعوام كان هناك تنسيق كامل بين المصلحة والاتحاد العام للغرف التجارية، مشيرا إلى أن التنسيق لم ينقطع مع الوزارة، منذ أن كان الدكتور مدحت حسنين مرورا ببطرس غالى، ثم سمير رضوان وحازم الببلاوى وحتى ممتاز السعيد، وكان هناك دائما حاجة للمزيد من التعاون بين الجانبين.
 
وتابع الوكيل أنه مند توقيع اتفاقية التآخى عام 2007 بين الاتحاد العام للغرف التجارية ومصلحة الضرائب والتى تم بموجبها افتتاح مكتب للمصلحة فى كافة الغرف الجارية بالجمهورية بغرض تلقى القرارات وتوجيه النصح والإرشاد للممولين وهو ما ساعد المصلحة فى تحقيق طفرة فى الإيرادات بلغت نحو 7.4 مليارات جنيه من أكثر من 3 ملايين ممول من الشركات الصغيرة والمتوسطة، فضلا عن العمل على دخول عشرات الآلاف من الممولين إلى منظومة التجارة الشرعية، وهو ما أدى إلى زيادة الضريبة.
 
وأضاف الوكيل أن الاتحاد العام للغرف التجارية منذ أكتوبر 2006 وبفضل جهود المهندس رشيد محمد رشيد نجح فى تطبيق نظام الشباك الواحد فى كافة الغرف التجارية، وهو ما كان له بالغ الأثر فى اجتذاب العديد من التجار إلى المنظومة الرسمية، مشيرا إلى نجاح الاتحاد وغرفة تجارة الإسكندرية على تنفيذ عدة برامج لتنمية الصادرات وخلق فرص عمل.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة