أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

وزير الإسكان يفتتح "سيتي سكيب" ويؤكد أهمية القطاع العقاري في دعم الوضع الاقتصادي المتأزم


محمود إدريس – رضوي عبدالرازق:

افتتح الدكتور طارق وفيق، وزير الاسكان والمجتمعات العمرانية، مؤتمر القمة العقارية "سيتي سكيب" بحضور أبرز مستثمري القطاع العقاري.

 
 طارق وفيق
وقال وفيق، في كلمته إن مشاركة الوزارة في رعاية المعرض تأتي إيمانا منها بأهمية "سيتي سكيب" في دعم وتنشيط القطاع العقاري بمصر، من خلال مناقشة التحديات وعرض الحلول والفرص الاستثمارية المتاحة بالسوق المصرية عقب الإصلاحات السياسية التي تشهدها البلاد خلال الفترة الحالية.

وأوضح أن أهمية القطاع العقاري تنبع من كونه أحد أكثر القطاعات مشاركة في إجمالي الناتج القومي، وتشغيلا للعمالة، لافتا إلي أنه يساهم في تحريك ما يقرب من 100 صناعة، ولذلك يطلق عليه "قاطرة التنمية"،  وهو ينعكس إيجابا على الاقتصاد المصري.

وقال إن الوزارة تقدمت بطلب إلي مجلس الوزراء لتعديل قانون المزايدات والمناقصات رقم 59 لسنة 79 يتضمن تخصيص الأراضي بشكل علني يتسم بالشفافية، موضحا أن الوزارة تقدمت منذ 3 أسابيع لمجلس الوزراء بمشروع قانون يخص قناة السويس، أبرز ملامحه تتمثل في أن تكون القناة ذات سلطة وزارية ينظم إدارتها مجلس من المحافظين.

وأكد أن المجلس سيستكمل مناقشة مشروع القانون اليوم تمهيداً لعرضه علي مجلس الشوري في أقرب وقت، لافتاً الي أهمية العمل علي وضع قناة السويس في الطريق الصحيح من خلال توفير الخدمات اللوجيستية التي سترفع من رسم المرور بقناة السويس من 80 دولار للحاوية الواحدة إلي 500 دولار.

وأشار إلي وجود 9 مشاريع عقارية تم عرضها بالوزارة لإقامتها بالشراكة مع القطاع الخاص، مشيراً إلي امتلاك مصر العديد من المقومات والفرص التي ستكون عاملاً لجذب الاستثمارات، منها التعداد السكاني الذي يزيد علي 90 مليون نسمة، والموقع المتميز والمناخ الجيد فضلاً عن الأراضي غير المستغلة التي تصل نسبتها إلي 93% من مساحة الدولة.

وأضاف أن الحكومة تستهدف من خلال خطط التنمية التي تمتد إلي عام 2052 إعادة توزيع السكان جغرافياً حيث يتركز بالقاهرة وحدها 22% من التعداد السكاني للدولة فضلاً عن استحواذ الدلتا علي نسبة كبيرة من باقي التعداد السكاني.

وأشار إلي خطط التنمية الخاصة بسيناء والسويس والعين السخنة والصحراء الشرقية والغربية، فضلا عن عدد من المناطق الصناعية كالعاشر من رمضان وغيرها فضلا عن استهداف وتطوير الموانئ وساحل البحر الأحمر والذي من المقرر إقامة 13 منتجا به لزيادة تدفق السياحة، إضافة إلي استهداف الخطة أن تصبح سفاجا مركزا للصناعات التعدينية وسوقا للتجارة بها، مؤكدا أن هذا يتطلب خطوات علي أرض الواقع.

وأكد أهمية تعديل قانون التمويل العقاري لجذب المزيد من الاستثمارات بالقطاع مشيرا إلي أن البنوك لا تمول المشروعات التي تتم وفقا لحق الانتفاع في ظل عدم تملك المستثمر للأرض وهو ما يجب إعادة النظر فيه، حسب قوله.

وأوضح أن الوزارة تستهدف إقامة 44 مدينة جديدة بالخطة الاستراتيجية الوطنية التي تمتد حتي 2052 بينما تمتلك الدولة حاليا 24 مدينة مساحتها الاجمالية مليون فدان بتعداد سكاني قدره 6 ملايين نسمة من المتوقع أن يصل إلي 17 مليون نسمة.

وأكد أسامة كمال، محافظ القاهرة، أن المحافظة تواجه خلال الفترة الحالية كثيرا من التحديات أبرزها المشاكل الخاصة بالبنية التحتية وتردي جوانبها الأساسية بالإضافة إلي سبل إزالة المخلفات الصلبة والمناطق العشوائية التي يصل عددها لنحو 112 منطقة تحيط بالمحافظة.

وأضاف أنه تم البدء في إعداد خطة ورؤى مستقبلية للمحافظة عبر تفادي تلك التحديات الرئيسية السابق ذكرها، مضيفا أن أبرز ملامح تلك الخطة ترتكز على القيام بتعيين مجموعة من الخبراء الشباب لوضع رؤية للمحافظة خلال العقدين المقبلين تتناول بدورها كيفية التعامل والتغلب على تلك التحديات، مؤكدا أنه تم بالفعل وضع أهداف ورؤية رئيسية وجارٍ العمل على ربطها بمشروعات تساعد على تحقيقها.

وأوضح أن الرؤية الجاري إعدادها نحرص أن تتوافق مع الخطة الأساسية للحكومة المصرية في باقي المحافظات على صعيد عمليات التطوير، مؤكداً أن حل مشكلات محافظة القاهرة يبدأ بحل باقي مشاكل المحافظات لأنها ستقلل بدورها من معدلات الهجرة الداخلية من باقي المحافظات إلي القاهرة، لافتا إلي أنه سيتم تقليل معدلات السكان من القاهرة عبر تطوير باقي المناطق ومن ثم تضاؤل التحديات الراهنة بصورة جيدة.

واستعرض المحافظ عددا من المؤشرات الحالية التي تتواجد بالقاهرة، منها بلوغ تعداد سكانها 10 ملايين شخص في ظل الهجرة الداخلية المستمرة، والتي يغلب عليها فئة الشباب بالإضافة إلي وجود نحو 200 ألف من خريجي الجامعات بها سنوياً، لافتا إلي أن القاهرة تعتبر قلب مصر ومركزاً ثقافيا لمصر في ظل المقومات السابق ذكرها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة