أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

الأسهم النشطة تتحرك عرضيا بين نقاط الدعم والمقاومة قصيرة الأجل


فريد عبداللطيف

واصلت الاسهم النشطة التحرك عرضيا الاسبوع الماضي بين نقاط الدعم والمقاومة متوسطة الاجل، التي حكمت توجهاتها في الاسابيع الاخيرة. وكانت تحركات الاجانب قد دفعت الاسهم الكبري للصعود في بداية الاسبوع مقتربة من مستويات مقاومتها، وتبع ذلك ظهور القوة البيعية الكامنة التي قامت بتسييل جانب من مراكزها لتوفير السيولة اللازمة للاستفادة من التحركات العرضية المرشحة للاستمرار في المرحلة الحالية، وضغط ذلك علي حركة الاسهم وجعلها تفقد اغلب مكاسبها. وكانت المحصلة ان فقد مؤشر EGX 30  الجانب الاكبر من مكاسبه في بداية الاسبوع ليغلق علي ارتفاع طفيف بنسبة %2 مسجلا 6703 نقاط مقابل 6551.6 نقطة في اقفال الاسبوع الاسبق.


 ومن المنتظر ان تستمر الاسهم في التحرك عرضيا في الجلسات المقبلة وسط توقعات بأن يخف الضغط الواقع علي الاسهم في نهاية الاسبوع بدفع من اعلان الشركات والبنوك الكبري تباعا عن نتائج اعمالها للربع الثالث، والتي رقي الجانب الاكبر منها لتوقعات المحللين، وسيحد ذلك من صعود مضاعفات الربحية للاسهم الكبري، ويجعل اسعارها مغرية مقارنة بنظيراتها في الاسواق الناشئة، وسيكون ذلك دافعا للمحافظ الاجنبية لتكثيف مراكزها فيها، خاصة بعد التحسن الواضح لاداء البورصة الامريكية في في تعاملات الخميس الماضي وتحرك مؤشر داو جونز عند اعلي مستوياته منذ اندلاع الازمة المالية العالمية بملامسته 10300 نقطة. وسيكون ذلك حافزا للمحافظ الاجنبية لتكثيف مشترياتها في الاسواق الناشئة بعد تحقيقها فوائض في اسواقها، سيتم توجيه شرائح منها للاسواق الناشئة، وسيعطي ذلك دفعة للاسهم الكبري تمكنها من وقف نزيف الاسعار، علي ان يتبع ذلك اتجاه المصريين للشراء بعد ان كانوا مترددين حيال ذلك في انتظار وضوح الرؤية بشأن اتجاه الاسواق العالمية.

ومن المنتظر ان يؤدي العاملان السابقان الي دخول اموال جديدة الي البورصة ستمثل القاطرة التي ستقود الاسهم الكبري لاستئناف الرالي الذي تشهده منذ مارس 2009، ورجح شريحة عريضة من المحللين الفنيين ان يدفع ذلك المؤشر للوصول في نهاية تعاملات العام الحالي الي مستوي 7500-8000 نقطة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة