بنـــوك

‮»‬الوطني للتنمية‮« ‬يقلص خسائره معتمداً‮ ‬علي إعادة الهيكلة


إسماعيل حماد
 
يعكف البنك الوطني للتنمية ــ حاليا ــ علي الانتهاء من الجزء الباقي من مخططات اعادة الهيكلة، والتي تهدف إلي النهوض بالكيان ومواءمة جميع انظمته مع البرامج المصرفية الاسلامية، وقد انتهت إدارة البنك من عدة محاور استراتيجية لدفع الكيان نحو اتمام الهيكلة في أقرب فرصة.

 
 
نيفين لطفي،
واظهرت نتائج اعمال الربع الاول للبنك الوطني للتنمية تراجع حجم الخسائر لتصل الي 19 مليون جنيه خلال الربع الأول عن العام 2009، مقارنة بنحو 145 مليون جنيه حجم الخسائر نهاية الربع الأول من عام 2008.
 
نيفين لطفي، العضو المنتدب للبنك »الوطني للتنمية« اكدت ان مصرفها يسير وفقا لخطوات ثابتة في عمليات إعادة الهيكلة، موضحة انه تم الانتهاء من بعض المحاور الرئيسية، التي تمثل الجزء الاكبر من عملية الهيكلة.
 
وتابعت انه مع نهاية العام الحالي سوف تظهر النتائج الإيجابية لعملية إعادة الهيكلة، والتي تشمل تطوير وتجديد كل الإدارات بهدف تطوير أنظمة البنك بشكل شامل ومواءمته مع نظام التعاملات الإسلامية، اضافة الي اجراءات زيادة رأس المال الي 1.75 مليار جنيه، ثم الي 2 مليار جنيه قبل نهاية العام الحالي.
 
وفي سبيل تحقيق الهدف، تعد حالياً القواعد المنظمة لسير العمل، وتدريب القيادات والعاملين علي النظم الجديدة، إلي جانب العمل علي خلق الكوادر البشرية الشابة من خلال تدريب شباب الخريجين.
 
ووفقا لنتائج الأعمال فان إجمالي الأصول عن الربع الأول من العام الحالي قد بلغت 9.1 مليار جنيه، مقابل 9 مليارات جنيه في الربع السابق، رغم انتهاء البنك من تسوية بعض الديون المتعثرة، إضافة إلي تدعيم مخصص الديون المشكوك في تحصيلها، وحافظ المصرف علي حجم الودائع والتي انخفضت مؤخرا بنسبة %0.6 الي 8.23 مليار جنيه مقابل 8.28 مليار جنيه في نهاية العام السابق.
 
وفي سياق سياسة تحول البنك إلي النظام الإسلامي فقد زاد صافي أرصدة التمويلات لتصل الي 813 مليون جنيه مقابل 611 مليون جنيه، في نهاية عام 2008.
 
ويرجع انخفاض صافي أرصدة القروض والسلفيات لـ3 مليارات جنيه مقابل 3.2 مليار جنيه نهاية العام السابق إلي تدعيم مخصصات الديون، بالإضافة إلي تسويات أو تحصيل بعض ديون العملاء المتعثرين.
 
واتباعاً لخطط البنك الرامية إلي تقوية ودعم المركز المالي وتجويد محافظه المختلفة ورفع معدلات تغطية الديون المتعثرة، تم تدعيم مخصصات الديون المتعثرة والمخصصات الأخري حيث تم الانتهاء من دعم مخصص الضرائب بنحو 189 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام، مما ادي الي وصول إجمالي المخصصات بعد الاستخدامات الي 1.707 مليار جنيه مقابل 1.554 مليار جنيه في الربع الأول من العام الماضي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة