أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

شباب الجبهة يرفض قانون التظاهر ويصفه بالاستبدادى


محمد حنفى

أعلنت منظمة شباب الجبهة رفض التظاهر الذي وافق عليه مجلس الشورى بشكل مبدئى، مشيرة الي  أنهم لن يسمحوا بتطبيقه لعدم اعترافهم  بالسلطة الحالية والتى فقدت شرعيتها بعد سيل الدماء واستحلالها.

أكدت المنظمة في بيان لها  ان قانون تنظيم التظاهر الذي وافق عليه مجلس الشوري فصل فى مسلسل تكميم الافواه وتجريم الحريات التى ناضلنا من أجلها سنوات مشيرة الي أن هذا القانون الذى اصدر أمس ليس لتنظيم التظاهرات ولكن لتجريمها أو بمعنى أفضل لاستحالة تنفيذها كما أن العقوبات التى فرضت فى حالة الإخلال بأى شروط مما وضعت هى عقوبات وهمية لا تقبل.

وأضافت في بيان لها اليوم ان هذا القانون لا يفرض إلا فى النظم الاستبدادية وإن كانوا يحاولوا أن يحتذوا بالدول الأوروبية فى قوانين التظاهر عليهم أولا أن يقيموا  نظاما ديمقراطيا حقيقيا يضمن تداول السلطة السلمى ويكفل الحريات.

وصرح أحمد المقدامى المتحدث الرسمي للمنظمة أن القانون فى حد ذاته يدعو الى السخرية فى كل جوانبه فهو فى مضمونه عبارة عن بعض الانتهاكات لحقوق الانسان.

وتساءل المقدامى كيف لى ان أعلن عن مظاهرة ضد نظام حاكم قبلها بأيام بعد أخذ تصريح من المحافظ وتحديد المكان وعدد ساعات التظاهر وأخذ تصريح من المساحة أيضا كما ذكر فى إجراءات القانون وبعدها يتم ندب قاض ليتواجد بالمظاهرة حتى إذا حدثت اختراقات أمر بإطلاق النار.

وأشار المقدامى فى تصريحه الى اننا نعيش حالة من العبث اللا متناهى والذي سيستمر طالما سيطر فصيل جاهل بحقوق الانسان والمواثيق الدولية على أدوات صناعة القانون وتطبيقه.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة