استثمار

عدم طرح أراض جديدة للاستثمار السياحي قبل الربع الأول من‮ ‬2010


كتبت - مني كمال:

أكد زهير جرانة وزير السياحة، عدم طرح اراض جديدة للاستثمار السياحي حتي الربع الأول من العام المقبل، مشدداً علي عدم التراجع في بيع اراضي التنمية السياحية بنظام المفاضلة لكونه يحقق الشفافية في عمليات التخصيص، إضافة الي ان عوائد البيع الخاصة به، تدخل مباشرة الي الموازنة العامة للدولة باعتبار تلك الأراضي اصولا عامة.


 
 زهير جرانة
وكشف جرانة لـ»المال«، علي هامش الندوة التي عقدتها الفرقة الألمانية العربية للصناعة والتجارة الخميس الماضي تحت عنوان: »القطاع السياحي في ظل التحديات«، أن الاولوية في الوقت الحالي، لإنهاء عمليات تخصيص المرحلة الأولي من اراضي التنمية السياحية التي طرحت بنظام المفاضلة في قطاع البحر الأحمر ورأس سدر، بعد إعادة طرح المناطق التي تم حجبها لعدم وصول عروض الاسعار الي الحد الأدني الذي حددته الهيئة، مؤكداً الإعلان عن نتائج تلك المرحلة قريباً.

في سياق آخر قال جرانة، إنه يسعي لعقد لقاء قريب مع الدكتور يوسف بطرس غالي، للاتفاق علي صيغة مناسبة تمثل الاطار العام لتطبيق الضريبة العقارية علي المنشآت السياحية، بما ينظم الايرادات السياحية للدولة، ولا يحمل القطاع الخاص السياحي في الوقت نفسه أكثر من طاقته، خاصة في ظل معاناته من تداعيات الازمة المالية العالمية، التي تسببت في تراجع معدلات نموه بنسبة %8 هذا العام مقارنة بالعام الماضي.

وتوقع وزير السياحة، انخفاض الايرادات السياحية هذا العام الي عشرة مليارات دولار، مقارنة بنحو 11 ملياراً في 2008، موضحا ان عائدات القطاع تمثل %11.3 من اجمالي الناتج القومي، و%4 من حجم الاستثمارات و%6 من اجمالي ضريبة المبيعات التي تحصلها الدولة و12.6 من إجمالي فرص العمل السنوية.

وأكد جرانة ان السوق العقارية السياحية المصرية مرشح لأن تكون الأولي خلال العشرين عاماً المقبلة في العالم، مشيرا الي ان منطقة العلمين مرشحة لجذب أكبر حصة من استثمارات القطاع خلال السنوات الست المقبلة، تليها منطقة رأس الحكمة بالساحل الشمالي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة