أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

«الكريديت» وإعادة تداول السهم يحسمان عمومية «أجواء» الخامسة


المال ـ خاص

 

يمثل حسم ملف الجمعية العمومية لشركة أجواء للصناعات الغذائية باعتماد القوائم المالية وتقريرى مجلس الإدارة ومراقب الحسابات لعام 2010 ، واحداً من أغرب الأحداث التى مرت بها البورصة المصرية، وحتى إن كان هذا الحسم مؤقتاً لحين موافقة هيئتى الرقابة المالية والاستثمار على قرارات الجمعية، إلا أن غرابته تأتى على خلفية الفشل فى حل هذه الأزمة خلال 4 مرات سابقة طوال العام الماضى، وأيضاً على خلفية تأزم العلاقة بين صغار المساهمين وإدارة الشركة، واتهامهم للإدارة بارتكاب مخالفات مالية فى الميزانية، وتقدمهم بعدة شكاوى للجهات الرقابية ونيابة الشئون المالية .

 

واكتسبت الجمعية العمومية التى عقدت الاثنين الماضى حساسية خاصة على خلفية الصراعات التى تشهدها المحكمة الاقتصادية بين صغار المساهمين وإدارة الشركة ورئيسها السابق الشيخ محمد بن عيسى الجابر، واتهامهم له بالتلاعب فى الأسهم، وتزامن ذلك أيضاً مع إعلان الاتجاه لزيادة رأسمال الشركة وتجزئة السهم، ثم الانخفاض العنيف فى سعر السهم .

 

وازداد الموقف صعوبة مع صدور قرار النائب العام بمنع الشيخ من التصرف فى أرصدته الشخصية مؤقتاً بمصر، على خلفية إحدى الدعاوى القضائية وتغريمه 20 مليون جنيه، وهو ما جعل إمكانية وجوده فى مصر واستغلال حصته الرئيسية بالشركة البالغة نحو %62 لحسم الجمعية العمومية أمراً مستبعداً .

 

انعقد اجتماع الجمعية العمومية فى مقر مصنع أجواء بمحافظة السويس، إلا أن أحداثها بدأت مبكراً فى القاهرة داخل الأتوبيسات التى تم توفيرها لنقل المساهمين إلى مقر الجمعية، وانقسم المساهمون بين مؤيدين ومعارضين لاعتماد القوائم المالية، وكان المحرك الرئيسى لتوجهات المساهمين، هو قضية إعادة تشغيل السهم الموقوف عن التداول من صباح 26 سبتمبر من العام الماضى، بسبب عدم تقديم القوائم المالية لعام 2010 معتمدة من الجمعية العمومية .

 

وبرزت أزمة حصول حملة أسهم أجواء على الكرديت فى كواليس الخلاف على تشغيل سهم أجواء من عدمه،، ليحث فريق من حملة سهم أجواء على عدم إعادة تشغيل السهم تخوفاً من انهيار السهم مع تجاه شركات السمسرة لتصفية المديونية ببيع الأسهم فى السوق اسفل سعر اخر اغلاق عند 3.32 جنيه .

 

الجدير بالذكر أن الكريديت كان أبرز أسباب طول فترة إغلاق البورصة من 30 يناير حتى 23 مارس 2011.

 

واستند الرافضون من المساهمين لاعتماد القوائم المالية إلى اتهام الإدارة بارتكاب مخالفات مالية بها، علاوة على رؤيتهم بأن الشيخ محمد الجابر سيستغل انخفاض اسعار الأسهم واندفاع شركات السمسرة لبيع الأسهم المشتراة من خلال الكريديت، وهو ما يمكن الشيخ من شراء كميات كبيرة من الأسهم، مما يساهم فى تخفيض التكلفة التى يتحملها فى حال اتجاهه لتنفيذ قرار هيئة الرقابة المالية بشراء 3.6 مليون سهم بسعر 16.6 جنيه للسهم وذلك من الأسهم التى باعها، بالتزامن مع احتمالية تقديم عرض شراء لكامل أسهم أجواء مرة أخرى .

 

وكانت إدارة البورصة قد تلقت بياناً من شركة أجواء مطلع العام الحالى يفيد بأن المساهم الرئيسى بالشركة الشيخ محمد بن عيسى الجابر قد طلب من الشركة الإعلان عن أنه قرر التقدم بعرض لشراء كل الأسهم المتداولة بالسوق حسب القانون والإجراءات المنظمة، ولكن جاء قرار المنع المؤقت من التصرف ليوقف استكمال إجراءات العرض .

 

وعلى الجانب الآخر قاد أحد المساهمين «عصام البوشى » جبهة إعادة تشغيل السهم، حيث حصل على تفويض من الشيخ محمد الجابر للحضور للجمعية بما يرجح القوة التصويتية لاعتماد القوائم المالية مما يعيد تشغيل السهم والخروج من مأزق تجميد اموالهم لمدة عام كامل، خاصة انهم يضعون امالهم على إعلان الشركة أخباراً إيجابية من شأنها دعم سعر السهم لتنقذ السهم من المبيعات العنيفة المرتقبة، التى سيتعرض لها السهم بمجرد عودته للتداول بفعل أسهم الكريديت .

 

ولعبت حصة الشيخ دوراً كبيراً فى حسم الصراع على اعتماد القوائم المالية التى حظيت بموافقة بنحو 62.09 % ، وذلك على الرغم من عدم تمكن المساهم حامل التفويض من استغلال كامل القوة التصويتية للشيخ بسبب نص النظام الأساسى للشركة على أنه فى حال التفويض لا يجوز أن تزيد القوة التصويتية على ما يوازى 20 % إلى عدد أسهم الحضور بالاصالة عن انفسهم والتى بلغت 1.568 مليون سهم فقط، اى ان اصوات الشيخ لم تتجاوز 313 ألف سهم .

 

وحاول بعض المساهمين الرافضين لاعتماد القوائم المالية تفنيد التفويض من خلال كتابة شكوى تنص على أنه لا يجوز تفويض مساهم لمساهم آخر، وكذلك ضرورة توافر شهادة تجميد الأسهم أو كشف حساب حتى يتم التصويت، ويعتزمون التقدم بها إلى هيئة الرقابة المالية .

 

فيما أكد مراقب الحسابات الممثل لمكتب مجدى حشيش إجازة تفويض مساهم لآخر طالما التفويض نفسه سليم ويحمل موافقة صاحبه، إلا أنه لم يفصل فى مسألة شهادة تجميد الأسهم أو كشف الحساب كشريطة اساسية للتصويت، حيث أكد أن الرقابة المالية هى الجهة المنوط بها الفصل فى الأمر، وهو نفس رأى محمود السيد العضو المنتدب للشركة .

 

فيما أوضح نحمدو عثمان، المستشار القانونى للشيخ محمد الجابر، ان ايقاف الأسهم عن التداول منذ سبتمبر من العام الماضى يغنى عن شهادة تجميد الأسهم لانها مجمدة بالفعل .

 

وفى سياق متصل لم يفلت إبراء الذمة المالية من أيدى الفريق المعارض لاعتماد قرار القوائم المالية، حيث لم تتم الموافقة بنسبة %60.38 ، خاصة مع تجنيب أصوات الشيخ نظراً لأنه كان يرأس الشركة خلال عام 2010.

 

وأكد محمود السيد، العضو المنتدب للشركة، أنه سيرسل ملخص محضر الجمعية إلى البورصة، مرفقة معه القوائم المالية دون تعديل وهو ما يتيح إعادة التداول على السهم مجدداً مطلع الأسبوع المقبل .

 

ورغم الحسم المؤقت لاعتماد قرار القوائم المالية لعام 2010 ، يظل المستثمرون فى انتظار موافقة هيئتى الرقابة المالية والاستثمار على القرارات والنواحى الشكلية المتعلقة بالدعوة وانعقاد الجمعية، علاوة على ترقب موقف الهيئة والبورصة من عدم إرسال قوائم مالية تتعلق بالنصف المالى من عام 2011 حتى الان وتأثير ذلك على إعادة تشغيل السهم .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة