أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

سامح فهمى أضاع على الدولة 30 مليار دولار فى اتفاقية شمال الإسكندرية مع «بى بى»


المال - خاص

أكد المهندس يسرى حسان، الاستشارى البترولى لـ«المال»، أن اتفاقية حقل شمال الإسكندرية مع شركة «بى بى» الإنجليزية تتكبد خسائر للجانب المصرى تقدر بحوالى 30 مليار دولار.

 
  سامح فهمى
وقال إن المهندس سامح فهمى، وزير البترول الأسبق ونتيجة لحاجة الدولة للغاز بعد أن تورط فى عقود تصدير بنيت على أوهام ولتغطية موقفه أمام الرأى العام، واستباقًا لأن يضحى به اضطر للتنازل عن %48 من احتياطات الغاز والسوائل البترولية المكتشفة بالمنطقة والتى تقدر قيمتها بأكثر من 50 مليار دولار، يبلغ نصيب الدولة منها أكثر من 30 مليار دولار لتحفيز الإنجليز على إنتاج الغاز.

وأضاف أن مصر تنازلت عن حصتها فى تلك الاحتياطات التى تبلغ فى مجموعها أكثر من 10 تريليونات قدم مكعب غاز وأكثر من 80 مليون برميل من السوائل البترولية والتى كانت ستحصل عليها مصر كاملة مقابل دفع حوالى 21 مليار دولار، تشمل التكلفة الإجمالية ونصيب الشريك حسب الاتفاق الأصلى المعتمد فى 1992 والذى تم تعديله فى 2010 قبل الثورة بأشهر قليلة.

ذكر حسان أن ذلك العقد ألزم الدولة فيه على دفع أكثر من 50 مليار دولار إذا أرادت الاستفادة بهذه الاحتياطات والتى تمثل العمود الفقرى بالنسبة لتوليد الكهرباء، وبخسارة تتجاوز 30 مليار دولار، وقد يقال إن الاتفاق القديم يربط بين سعر الغاز والمازوت، مما يجعل سعر المليون وحدة حرارية من حصة الشريك حوالى 15 دولارًا، ونرحب بالاتفاق القديم عند سعر 15 دولارًا وسوف نسمح للشريك بتصدير حصته التى سوف تقل كثيرًا بالنسبة للجزء المخصص لاسترداد المصروفات وسوف تصل إلى ربع الكمية التى تغطى التكاليف عند حساب السعر 4 دولارات «%40 من الإنتاج تنخفض إلى %12 فقط لارتفاع السعر وثبات الاستثمار»، ويصب ذلك لمصلحة مصر قطعًا وبلا أى شكوك والمهم أن تعى العقول وتدرك أين المصلحة الوطنية، والأكيد أن هذا ما حاول الشريك الإنجليزى تجنب مواجهته ونجح فى ذلك وحصل على كل شيء.

وأضاف أن ما يتم الترويج له بخصوص تلك الاتفاقية بأن الشركة الإنجليزية سوف تستثمر 11 مليار دولار، وسوف تساعد فى تنمية منطقة كفر الشيخ، حيث محطة تجميع الغازات حقيقته الوحيدة أنه تم التنازل لشركة بريتش بتروليم عن حق مصر البالغ 30 مليار دولار، مطالبًا النائب العام بفتح الملف ومعاقبة المخالفين.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة