أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

البضائع المقلدة تهدد صناعة الملابس الجاهزة


محمد مجدي

حذر الخبراء من الملابس الجاهزة مجهولة المصدر، والمقلدة، التي تطبع عليها العلامات التجارية لأشهر الماركات العالمية في مصانع »بير السلم« بالمناطق الشعبية.

أكد حمادة القليوبي، رئيس شعبة الصناعات النسيجية الأسبق، أن بعض المحال التجارية تطرح ملابس جاهزة غير صالحة للاستهلاك الآدمي، خاصة البنطلونات الجينز التي تحتوي علي أنواع من الصبغة المحرم استخدامها دولياً التي تؤدي إلي الإصابة بالعقم، وتستخدمها مصانع »بير السلم«، نظراً لرخص سعرها عن الصبغات العادية المتعارف عليها.

وقال القليوبي إن عشوائية الأسواق التجارية ساعدت علي انتشار تلك المنتجات غير الصالحة للاستهلاك الآدمي، والتي تنتجها مصانع »بيع السلم« أو عن طريق التهريب من الخارج، بعد رفضها بالأسواق الخارجية، وتطرح بأسعار زهيدة، وتلك الملابس تنتشر في الأسواق الشعبية التي تقام ليوم واحد مثل سوقي الثلاثاء، والجمعة، بالإضافة إلي سوق غزة الذي نقل منذ سنوات إلي منطقة الأميرية، وتعرض تلك الملابس غير الصالحة للاستخدام الآدمي بأسعار تبدأ من 30 إلي 50 جنيهاً لبنطلون الجينز، مطالباً هيئة الواردات والصادرات بمراقبة تلك الأسواق، بالتعاون مع مكافحة التهريب، ومباحث التموين.

وشدد رئيس شعبة الصناعات النسيجية الأسبق، علي أهمية وجود مستندات تثبت كيفية صحة تلك الملابس ودخولها، كما يجب تطبيق الضوابط الرقابية علي تلك المحال المنتشرة في تلك الأسواق. وكانت مباحث التموين قد تمكنت من ضبط 500 قطعة ملابس جاهزة من نوع الجينز، في أحد المحال بمنطقة الأميرية، والتي ثبت عدم صلاحيتها للاستخدام الآدمي، وكذلك عدم وجود مستندات تفيد بشرعيتها للبيع.

بينما أوضح مصطفي راشد، أحد وكلاء شركة »رافين« للجينز، أن ظاهرة وجود الملابس رخيصة الثمن والتي يعتقد البعض أنها مهربة، لا تأتي - دائماً - من الخارج، وإنما قد يكون فيها بعض العيوب النسيجية في صناعتها فلا يتم بيعها للوكلاء، وتطرح بالأسواق الشعبية بنصف ثمنها، مشدداً علي توخي المستهلكين الحذر عند شراء الملابس، خاصة التي تلامس الجلد مباشرة حيث قد تكون مستعملة.

ومن جانبه أكد رياض خطاب، خبير في صناعة الملابس الجاهزة، أن عشوائية الأسواق التجارية ستنتهي بانتقال التجار إلي المدينة التي أعلنت عنها غرفة القاهرة التجارية للحد من وجود تلك البضائع غير معلومة المصدر، والمستعملة والمهربة.

وأوضح حسن سويلم، رئيس رابطة مصممي الأزياء والخياطين، أن صناعة الملابس الجاهزة تتسم - دائماً - بالجيد والرديء بسبب نوع النسيج واختلاف سعره، وهو ما يؤدي عدم جودة المنتج النهائي، وهناك بعض التجار يقوم بأخذ الملابس المستعملة ويعمل علي تصليح العيوب فيها ويطرحها للبيع مرة أخري.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة