أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

رحلات طرق الأبواب أداة فعالة لطرح مشروعات النقل


السيد فؤاد
 
أكد عدد من خبراء ومسئولو قطاع النقل البحري أهمية زيادة رحلات طرق الأبواب من قبل وزارة النقل بهدف التسويق لمشروعاتها تمهيداً لطرحها علي القطاع ا لخاص خلال الفترة المقبلة، مشيرين إلي عدم اقتصار هذه البعثات علي طرح وعرض مشروعات بعينها في مجال النقل خاصة أن العالم يتجه في هذا المجال إلي أنظمة النقل متعدد الوسائط، الذي أصبح أكثر تعقيداً من نشاط واحد حيث يشمل الأول النقل البري والبحري والنهري والجوي.

 
 
 محمد لطفى منصور
وقد أشار اللواء شيرين حسن، رئيس قطاع النقل البحري الأسبق، أنه خلال رئاسته لهيئة ميناء شرق بورسعيد تبني فكرة رحلات طرق الابواب من خلال التسويق لمشروعات شرق بورسعيد علي نطاق عالمي وطرح فكرة أن يكون هذا الميناء من الموانئ المحورية علي مستوي العالم، موضحاً أهمية التسويق للمشروعات قبل طرحها ليتم جذب شركات عالمية لها وإيجاد منافسات جدية مما ينتج احتمالية الغاء المشروع والتي عادة ما تكون بسبب قلة عدد الشركات المتقدمة أو اختلاف كراسة الشروط الخاصة بالمشروع عن دراسة الجدوي للمستثمر الأمر الذي ينتج عنه انسحاب الشركات وإعادة طرح المشروع مرة أخري، أما في حال وجود شركات عالمية متقدمة للمشروع لديها الملاءة المالية للتنفيذ تكون إمكانية تنفيذ المشروع مرتفعة للغاية.
 
وأضاف رئيس قطاع النقل البحري الأسبق علي الجهة التي تقوم بمثل هذه الرحلات سواء في البلد الذي يذهب إليه الوافد من مصر أو استقبال وفود من تلك الدول أن تضع في اعتبارها 3 أمور هي ما يتم عرضه وأين يتم وطريقة العرض حيث ما يتم عرضه يقصد به المشروع الذي يتم طرحه والاعلان عنه من خلال هذه الرحلات حيث ينبغي أن يكون مشروعاً يستحق عرضه عالمياً كمحطة حاويات جديدة أو محطة متعددة الأغراض أو انشاء ميناء جديد أو عقود تكريك للموانئ وغيرها من المشروعات الضخمة كمشروعات ميناء شرق بورسعيد أما اختيار المكان الذي يتم فيه العرض تتحدد أهميته في أن يكون في تلك الدولة ملاءة مالية للدخول في مثل هذه المشروعات اضافة الي أن تكون تلك الدولة لديها اهتمام بضخ استثمارات ضخمة في مثل هذه المشروعات وفي دولة مثل مصر، مشيرا الي أهمية الدول الأوروبية عن دولة مثل استراليا التي يكاد ينعدم التبادل الاقتصادي معها في الوقت الذي يتجاوز حجم التبادل التجاري بين مصر والاتحاد الأوروبي نحو 17 مليار يورو، فضلا عن المشروعات التي يتم تنفيذها حاليا من خلال دول الاتحاد الأوروبي.
 
يذكر أن المهندس محمد منصور، وزير النقل بدأ خلال بداية الاسبوع الحالي زيارته لأسبانيا التقي خلالها نظيره الاسباني خوسيه بلانكو ووزيرة الدولة للتجارة والمسئولة عن الملف المالي للعلاقات الثنائية سيلفيا ايرونز وعدداً من المسئولين للترويج وجذب الاستثمارات الاسبانية لمشروعات النقل في مصر والاستفادة من الخبرة الاسبانية في إدارة وتشغيل الطرق السريعة الحرة ومحطات السكك الحديدية والخدمات اللوجيستية بالموانئ.

 
وحيث تم خلال الزيارة عرض عدد من المشروعات وسبل دعم التعاون لإنشاء قطار سريع يربط محافظات الصعيد بمدن البحر الأحمر لتأمين وتنشيط الحركة السياحية بين سواحل مصر الشرقية وآثار الاقصر واسوان، وأشار الوزير الي أن الباب مفتوح للشركات الاسبانية للاستثمار في قطاعات النقل المختلفة في مصر، مشيرا الي حرص الوزارة اتاحة الفرصة أمام المستثمرين الاسبان لأداء دور رئيسي في دعم مشروعات النقل والبنية التحتية التنموية باعتبار أن اسبانيا تعد ثالث أكبر دولة في العالم من حيث حجم الاستثمارات الخارجية.

 
من جانبه أشار اللواء توفيق أبو جندية، رئيس قطاع النقل البحري الي أهمية هذه الزيارات التي تسمي رحلات طرق الابواب لقطاع النقل، مشيرا الي أن العديد من الدول المهمة علي طريق التجارة الدولية والنقل الدولي والبحري مهتمة بالاستثمار في مصر في هذا النشاط، خاصة أن الاخيرة لديها العديد من المشروعات التي تعتزم طرحها في هذا المجال.

 
وأضاف رئيس قطاع النقل البحري أن عملية التسويق لمثل هذه المشروعات تعمل علي إمكانية طرح المزيد من المشروعات خلال الفترة الراهنة التي تعد فرصة لتنمية هذا النشاط خاصة مشروعات الموانئ حيث أكد العديد من الدراسات التي أجريت تأثير الازمة المالية علي هذا النشاط أهمية استغلال الازمة في ضخ المزيد من الاستثمارات بتلك المشروعات خاصة البنية الاساسية من الارصدة والمحطات الجديدة وتحديث اسطول النقل البحري من السفن.

 
وأوضح أبو جندية أنه كان علي رأس وفد لإيطاليا خلال الاسبوع الماضي نيابة عن وزير النقل، محمد لطفي منصور، مشيرا الي أن هناك اهتماماً أوروبيا لضخ مزيد من الاستثمارات في مجال النقل بمصر، بالاضافة الي اهتمامهم بضم مصر ضمن مشروع الممرات البحرية السريعة الذي من المقرر أن يكون ميناء الاسكندرية ضمن هذا المشروع من خلال إنشاء محطة تصدير الخضر والفاكهة بالميناء وتوصيله من خلال البحر المتوسط بإحدي المحطات بجنوب أوروبا والتي من خلالها يتم توصيل تلك البضائع لجميع دول الاتحاد الأوروبي.

 
وأشار إلي أنه خلال السنوات الماضية مع دخول العديد من الشركات الأجنبية لقطاع النقل خاصة البحري منها في كل من شرق بورسعيد والاسكندرية ودمياط والسخنة إيجاد ما يعرف بالمنافسة بين الشركات في جذب المزيد من خطوط التجارة للموانئ المصرية التي من شأنها ايضا إيجاد فرص استثمارية لمشروعات القيمة المضافة فضلا عن المكاسب التي يمكن تحقيقها مثل زيادة إيرادات الجمارك في تلك المناطق، وزيادة تشغيل العمالة المصرية، ودخول الشركات المصرية في تحالفات مع تلك الشركات كما حدث في مشروع محطة تداول الحاويات في شرق بورسعيد حيث تملك الشركة الاجنبية %55 من المشروع والباقي لجهات مصرية ومستثمرين أجانب ايضا.
 
وأشار اللواء السيد هداية رئيس هيئة ميناء دمياط أن مشروعات النقل سوف تلقي اقبالا من قبل الشركات العالمية والدولية خلال الفترة المقبلة خاصة أن مصر من أكثر الدول أمانا للاستثمار بحسب تقارير صندوق النقد الدولي موضحا أن رحلات طرق الابواب لهذا النشاط من شأنها تخفيض نسبة المشروعات التي يتم اعادة طرحها حيث تصل نسبة المشروعات التي تتم الغاؤها بميناء دمياط مثلا نحو %20، وبسبب مطالب لدي المستثمرين فقط بالرغم من التسهيلات التي تمنحها وزارة النقل للدخول في مثل هذه المشروعات.
 
وأشار هداية الي أنه من بين تلك التسهيلات تعديل اللائحة التنفيذية الصادرة عن وزارة المالية الخاصة بصلاحية وزير النقل في منح مشروعات مقابل الانتفاع والذي جاء ليلبي متطلبات الموانئ المصرية في انجاز المزيد من المشروعات والاستثمارات لمزيد من المرونة والسرعة المطلوبة.
 
وأوضح رئيس ميناء دمياط أن اللائحة الواردة بقانون المناقصات والمزايدات رقم 89 لسنة 1998 الصادرة عن وزارة المالية قبل تعديلها كانت تعطي لوزير النقل الحق في منح المشروعات عقود انتفاع لا تزيد علي 3 سنوات مع الرجوع في العقود التي تزيد علي هذه المدة لرئاسة مجلس الوزراء الامر الذي كان يفقدها عنصري المرونة والسرعة في الاجراءات، أما اللائحة الجديدة بعد التعديل فقد كفلت ذلك حيث نصت علي سلطة وزير النقل منح المشروعات بعقود تسري حتي 25 عاماً دون الرجوع لموافقة وزارة المالية ورئاسة مجلس الوزراء.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة